الجمعة 30 يوليو 2021
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

الأخبار

تنمية الثورة الحيوانية.. السيسي يكلف بزيادة دعم إنتاج اللحوم

البوابة نيوز

كلف الرئيس عبد الفتاح السيسي بزيادة الدعم لقطاع منظومة إنتاج وصناعة اللحوم، بما فيها المشروع القومي للبتلو وتحسين السلالات، وذلك لما له من مردود اقتصادي واجتماعي مباشر لصالح المواطنين، وذلك بتوفير تمويل إضافي قدره ١٠ مليارات جنيه لكل مشروعات الثروة الحيوانية وصناعة اللحوم بأنواعها.
جاء ذلك خلال اجتماع الرئيس السيسي اليوم مع الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، والسيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، والمهندس مصطفى الصياد نائب وزير الزراعة واستصلاح الأراضي.
وقال السفير بسام راضي إن الاجتماع تناول متابعة عدد من المشروعات القومية التابعة لوزارة الزراعة كما تم استعراض آخر تطورات منظومة إنتاج وصناعة اللحوم، بما فيها المشروع القومي للبتلو وتحسين السلالات
وأبرز المعلومات عن مستجدات المشروع القومي للبتلو وتطورات منظومة إنتاج وصناعة اللحوم:
- هناك اهتمام كبير من القيادة السياسية بالقطاع الزرعي منذ عام 2014 من خلال تعظيم حجم المشروعات الزراعية
- هناك توجيهات من الرئيس السيسي بزيادة حجم المساحة المنزرعة في الرقعة الزراعة في مصر، وكذلك زيادة كفاءة الإنتاج بالنسبة للأراضي المنزرعة.
- هناك أكثر من 320 مشروع يخدموا القطاع الزراعي سواء أكانت مشروعات بحثية أو مشروعات خدمية وإنتاجية لخدمة الفلاح والمزارع المصري.
- 20% من إجمالي الصادرات الصناعية في مصر تأتي من القطاع الزراعي
- 15% من إجمالي الدخل القومي ناتج مباشر من القطاع الزراعي
- القطاع الزراعي يمثل مادة خام أولية للعديد من القطاعات الأخرى
- القيادة السياسية تعمل على تطوير قطاعات الزراعة المختلفة وعلى رأسها البروتين من أصل حيوانى.
- مشروع البتلو الذي تجاوز الـ 4.5 مليار جنيه، من أهم المشاريع الزراعية التي أطلقتها الدولة مؤخرا.
- الدولة تسعي لزيادة القدرة الإنتاجية لصغار المزارعين ومساعدة الفلاح في تحقيق المزيد من الأرباح، فضلا عن الوصول إلى شكل نموذجي للمزرعة والمزارع السمكية.
- محصول الأرض يذهب للأسواق، ومخلفات الأرض نستغلها في عمل مخصبات حيوية ويتم إعادة استخدامها في الأرض.
- عرض طارق عامر مؤخرا على الرئيس السيسي جهود البنك المركزي في تطوير وإعادة هيكلة البنك الزراعي، حيث تم إعفاء 320 ألف مزارع بإعدام ديونهم التي بلغت نحو 660 مليون جنيه، بالإضافة إلى قيام البنك المركزي بضخ مبلغ 4،5 مليار جنيه بأسعار فائدة منخفضة لصالح المشروعات الزراعية الصغيرة، وتطوير وتحديث طرق الري، فضلًا عن المساهمة في مشروع مراكز تجميع الألبان الحديثة، بخلاف ضخ نحو 2،5 مليار جنيه لصالح تطوير مشاريع الثروة الحيوانية التي شملت مئات الآلاف من الرؤوس الحيوانية، بالإضافة إلى 3 مليار جنيه لصالح المشروع القومي للبتلو، وقد وجه الرئيس في هذا الصدد باستمرار جهود تحديث البنك الزراعي نظرًا لأهميته الحيوية في دفع القطاع الزراعي العريض على مستوى الدولة
- توجيهات رئاسية متواصلة بدعم المشروع القومي للبتلو ومضاعفة حجمه وإنتاجيته، والتوسع في إشراك الجمعيات الأهلية لما لها من شبكة تواصل فعالة مع صغار المربيين على مستوى الجمهورية ولتقديم مشروعا نموذجيا لهم، له أثر واضح على المشروع والمستفيدين منه
- وجه الرئيس السيسي من قبل بمضاعفة التمويل المتاح للمشروع القومي للبتلو بمقدار ٢ مليار جنيه إضافية، وذلك لما لهذا المشروع من مردود اقتصادي واجتماعي مباشر لصالح المواطنين، على أن يتم تزويد المربين بأفضل الأعلاف والسلالات المنتجة للحوم ذلك بالتعاون والشراكة بين وزارة الزراعة وجهاز مشروعات الخدمة الوطنية.
- المشروع القومي للحوم البتلو مشروع قومي هام حيث أدى لرفع الاكتفاء الذاتي من اللحوم من 52% إلى 57%
- السنة الأخيرة شهدت ضخ مليارات الجنيهات للمشروع القومي للبتلو
- تكثيف المتابعات الميدانية على المستفيدين من المشروع القومى للبتلو سواء محليا أو مستوردا، مع توفير كافة اوجة الرعاية البيطرية والصحية ودراسة أى مشكلات تواجه المستفيدين على أرض الواقع والعمل على تذليلها في مهدها.
- المشروع القومى للبتلو، يعمل على توفير لحوم حمراء بالسوق بسعر عادل ومناسب لكل من المنتج والمستهلك، بالإضافة إلى توازن وثبات الأسعار في الأسواق سواء كانت الرؤوس الحية للمواشى - أو أسعار اللحوم الحمراء.
- جملة ما تم تمويله 2019 للمستفيدين من المشروع القومى للبتلو قد بلغ نحو ١ مليار و700 مليون جنيه، للبتلو المحلى وكذلك العجول المستوردة، المحسنة وراثيًا وسريعة النمو، وأن معدل إسترداد القروض الممولة حتى تاريخه قد وصل إلى نسبة 100% وهذا يدل على وعى المستفيدين والتزامهم بتوجيه القروض في الغرض التي خصصت من أجله.
- جملة ما تم إقراضه وتمويله للاستفادة من المشروع القومى للبتلو خلال العام الماضى (2020) يمثل نحو 75% من جملة ما تم صرفه خلال الفترة من 2017 - وحتى الآن وهذا يبين ما حققه المشروع من نجاحات نحو الهدف المرجو منه.
- يمكن التقدم للاستفادة من المشروع القومى للبتلو من خلال التقدم لأقرب إدارة زراعية أو فرع بنك زراعى مصرى المنتشرين على مستوى محافظات ومراكز الجمهورية، أو من خلال التواصل الإلكتروني مع قطاع تنمية الثروة الحيوانية والداجنة على أرقام الواتساب (01558626681- 01558626682).
- مشروع البتلو الذى تنفذه الدولة المصرية يحافظ على الثروة الحيوانية، حيث يعطى مزيد من اللحوم الحمراء وبالتالى يزيد من الإنتاج الحيوانى في مصر.
- الحيوان الواحد يعطى 6 أضعاف من اللحوم الحمراء خلال مشروع البتلو، كما استفاد من هذا المشروع 16 ألفا و600 مستفيد حتى الآن
- كثيرا من الذين استفادوا من مشروع البتلو استفادوا من القرض الذى توفره الدولة لهم.
- مشروع إحياء البتلو أحد المشاريع العملاقة التي لقيت دعم وتوجيهات كثيرة من الرئيس حيث إن ماحققة المشروع يفوق بكثير ما حققه المشروع قبل ذلك
- تنفيذا لتوجيهات رئيس الجمهورية بدعم قطاع الثروة الحيوانية بالحصول على قروض ميسرة من خلال مبادرة البنك المركزي بفائدة قدرها ٥% لاستكمال الطاقات الاستيعابية وملء الفراغات بالمزارع لخلق فرص عمل ولزيادة الإنتاج، وتشجيع الحكومة للمربيين بزيادة الطاقات لمزارع الإنتاج الحيواني،
- شروط الحصول على قرض مشروع البتلو من البنك الزراعى
-توفير مكان ملائم للتربية في حالة طلب عدد لا يزيد عن 20 رأسا، ويجب أن تكون المزرعة مرخصة عند طلب أكثر من 20 رأسا.
- معاينة المكان من خلال لجنة مكونة من "مديرية الطب البيطرى، إدارة الإنتاج الحيوانى بالمديرية، البنك الزراعى المصرى".
-يقوم البنك الزراعى بالاستعلام عن مقدم الطلب وأخذ الضمانات اللازمة قبل الحصول على القرض.
- يشترط بعد شراء الرؤوس محل القرض الترقيم والتسجيل والتأمين عليها لدى صندوق التأمين على الماشية،ضد إخطار النفوق والذبح الاضطراري والسطوة والسرقة والحريق، والتأمين ضد خيانة الأمانة للشركات والجمعيات، وذلك لصالح البنك الزراعي وعلي نفقة العميل، وتضمين عقد التمويل الموقع من العميل ما يفيد تعهده باستخدام التمويل في الغرض الممنوح من أجله وعدم تغيير النشاط، والتأكد من أن التسهيلات الائتمانية الممنوحة للعملاء تستخدم في الغرض الممنوح له وهو تسمين الماشية فقط، وفي حالة مخالفة ذلك يتحمل العميل سعر العائد الساري من قبل البنك وهو الفائدة العادية غير المدعمة.
- حظر استخدام ما تم منحه من تسهيلات ائتمانية في ربط ودائع أو أي صور أخرى من صور الادخار، والتأكيد على التطبيق لجميع الإجراءات والضوابط الواردة تفصيليا، كما يحظر منح تسهيلات جديدة لسداد تسهيلات قائمة أو ما يطلق عليه تدوير القروض.
-آلية الصرف لتمويل المشروع تعتمد على منح الرأس الواحدة 5 آلاف جنيه بمدة قصيرة الأجل لا تتجاوز عاما واحدا، ويتم صرف التمويل على دفعتين الأول 50% من قيمة التمويل بعد المعاينة والتأكد من وجود الرؤوس والتأمين عليها والدفعة الثانية البالغة 50% بعد مرور 3 أشهر من صرف الدفعة الأولى، مع مراعاة ألا يتم الصرف إلا بعد إجراءات معاينات تثبت وجود رؤوس الماشية.
المستفيدين من مشروع إحياء البتلو ثلاث فئات وهم، الفئة الأولى: صغار المربيين وشباب الخريجين من الجنسين وبحد أقص 400 ألف جنيه، الفئة الثانية: المنشآت الفردية والشركات بأنواعها والمزارع التجارية وبحد أقصى 2 مليون جنيه، الفئة الثالثة: الجمعيات التعاونية للإنتاج الحيوانى وبحد أقصى 2 مليون جنيه.