الإثنين 02 أغسطس 2021
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

بوابة البرلمان

مجلس النواب يستضيف شباب منحة ناصر للقيادة

البوابة نيوز

زار وفد من الشباب المشارك في منحة معهد ناصر للقيادة الدفعة الثانية، من مصر وعدد من الدول الأفريقية، اليوم الخميس، مقر مجلس النواب، وأجروا جولة داخل المجلس، تفقدوا خلالها متحف المجلس، واستمعوا إلى شرح لمقتنيات المتحف، الذى يعد تحفة معمارية تحتوى على العديد من الآثار والتحف والمضابط التى رصدت ما يدور تحت قبة المجلس وكيف كان يناقش النواب الموضوعات والقضايا وقام أعضاء الوفد بالتقاط الصور التذكارية بمقر المجلس.
جدير بالذكر، أن وزارة الشباب والرياضة، أطلقت الدفعة الثانية من فرصة منحة ناصر للقيادة الدولية باستخدام شعار "تعاون الجنوب جنوب" بالتعاون مع الأكاديمية الوطنية للتدريب، ووزارة الخارجية والعديد من المؤسسات الوطنية، برعاية الرئيس عبدالفتاح السيسي.
تأتي منحة ناصر للقيادة الدولية، كإحدى آليات تنفيذ كل من رؤية مصر 2030 وأجندة أفريقيا 2063 وعملا بالمبادئ العشرة لمنظمة التضامن الأفروآسيوي وميثاق الشباب الأفريقي، وأهداف التنمية المستدامة 2030، وكانت وزارة الشباب والرياضة أعلنت عن إطلاق إستمارة التسجيل للدفعة الثانية من منحة ناصر للقيادة الدولية والتي تستهدف القيادات الشبابية ذات التخصصات التنفيذية المتنوعة والشباب، على مستوى القارات الثلاثة أفريقيا، وآسيا وأمريكا اللاتينية.
وقال الدكتور أشرف صبحى، وزير الشباب والرياضة، إن الوزارة تعتز بأداء منحة ناصر التى تقوم تنفيذها، خاصة وأن قيمة المشروع تأخذ من اسم الزعيم جمال عبد الناصر، والرعاية والدعم من الرئيس عبد الفتاح السيسي، القوة، حيث نلقى كل الدعم من القيادة السياسية التي تعتبر محرك أساسى للعمل طوال الوقت بأقصى جهد على أرض الواقع.
ووجه صبحى، الشكر للمستشار الدكتور حنفى جبالى، رئيس مجلس النواب، مؤكدا أن زيارة الوفد الشبابي لمقر مجلس النواب اليوم والذى يمثل 51 جنسية، من قارات أفريقيا، وآسيا وأمريكا اللاتيني، لرؤية إرث كبير منذ عام 1866 ومتحف مجلس النواب الذي يعد شاهدا على الحياة النيابية، وما تتمتع به الدولة المصرية، وفى نفس الوقت يمثل المتحف نافذة على العالم، بالإضافة لملف حقوق الإنسان الذى تهتم به الدولة المصرية، والدولة المصرية تعطى كل الجهد للشباب المصرى، والحقوق في الاستماع واستثمار طاقات الشباب المصرى، ومن هنا تأتي فلسفة التلاقى بين الشباب المصرى وشباب القارات الثلاثة لتوطين وتدعيم هذا الدور.
وتابع:" اليوم نفتتح بطولة العالم للجمباز أول مرة تقام في أفريقيا، وسبق استقبال أول بطولة في العالم بطولة العالم لكرة اليد، التي منحت العالم الدفعة القوية لإقامة البطولات في ظل الظروف الراهنة بعد نجاح التجربة المصرية في هذا الصدد، وهذا بدوره يعكس حجم وقوة الدولة المصرية ودور القيادة السياسية في دعم الشباب وتأهيل وتمكين الشباب".
من ناحيته قال النائب أحمد سعد الدين وكيل أول مجلس النواب، أن التجربة المصرية لتمكين الشباب تجاوزت النطاق المحلي للنطاق العالمي بإطلاق الدولة منتدى شباب العالم بنسخه الثلاث بحضور كافة الأشقاء والأصدقاء على مستوى العالم.
وأكد وكيل أول مجلس النواب، الأشقاء والأصدقاء لم يغيبوا عن اهتمام مصر بقضايا الشباب بجانب منتدي شاب العالم فجاء إطلاق البرنامج الأفريقي، ومنحة ناصر للقيادة- والتى نتشرف استقبال المشاركين بها اليوم بمجلس النواب- مشيرا إلى أنه يتصور بأنها فرصة عظيمة لتعزيز الحوار بين شباب العالم الجنوبي وخاصة في القضايا العالمية محل الاهتمام المشترك.
ولفت النائب أحمد سعد الدين إلى أن الزعيم جمال عبدالناصر كان أحد أهم أهدافه الوطنية هي مساعدة أشقائه وحصولهم على الإستقلال الوطني، والدولة المصرية بقيادتها الحالية ماضية في عزمها الأكيد على تعزيز أواصر التعامل مع الدول الشقيقة في كافة المجالات، وخاصة في مجال تمكين الشباب باعتبارهم القاطرة التي تقود حركة التقدم في تنمية المجتمعات، مشيرا إلى أن الدولة المصرية تبذل جهود كبيرة في ملف تمكين الشباب، باعتباره أساس راسخ لتحقيق التقدم والرخاء في المجتمع، لافتا إلى حرص الرئيس عبد الفتاح السيسي على تسلح الشباب بالمعرفة وكيفية إدارة الدولة وعمل مؤسساتها عن طريق خلق منصات ومؤسسات منوط بها هذا الدور ومنها ما نلمسه من نتائج على مستوى برنامج تأهيل الشباب للقيادة.
وأشار المستشار أحمد سعد، إلى أن إنشاء الأكاديمية الوطنية للتدريب مثلت صرح وطني عظيم في التأهيل والتدريب، كما أنه يوجد حرص من الرئيس السيسي على وجود تفاعل مباشر بين القيادة والشباب من خلال مؤتمرات وطنية للشباب، مؤكدا أن الدولة المصرية تجاوزت تمكين الشباب داخل النطاق المحلي، واتجهت للنطاق العالمي، فكان إطلاق منتدى شباب العالم بنسخه الثلاث، كما جاء إطلاق البرنامج الأفريقي ومنحة ناصر للقيادة والتي نحن في صدد المشاركة بها الآن، وتمثل فرصة مواتية لتعزيز الحوار بين شباب العالم الجنوبي وخاصة في القضايا العالمية محل الاهتمامات المشتركة.
وردا على سؤال أحد الشباب ضمن الوفد الشبابى الذى زار مجلس النواب اليوم، وعلق على التمكين قائلا:" القيادة السياسية أحدثت طفرة في ملف التأهيل والتمكين للشباب ودعم المرأة المصرية حيث قال المستشار أحمد سعد، وكيل مجلس النواب، إن البرلمان به نسبة مشاركة كبيرة من الشباب، ومشاركة لافتة للنظر للمرأة المصرية، مشيرا إلى أن الشباب والمرأة على الرغم من حقهم الدستورى، إلا أن القيادة السياسية تولى اهتماما خاصا للشباب والمرأة المصرية، وانعكس هذا على تواجدهم بالغرفتين التشريعيتين بصورة قوية، وهذا بدوره ينعكس على المجتمع، ويعد ترجمة حقيقية لتأهيل وتمكين الشباب خلال الفترة الأخيرة ودعم المرأة.