السبت 31 يوليو 2021
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

الأخبار

مصر وجيبوتي.. كيف تعمقت العلاقات في عهد السيسي؟

البوابة نيوز

يزور الرئيس عبدالفتاح السيسي، اليوم الخميس، جيبوتي لعقد لقاء قمة مع رئيس جمهورية جيبوتي إسماعيل عمر جيلة".
وقال السفير بسام راضي المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، أن الزيارة التاريخية إلى جيبوتي، تعد الأولى من نوعها، وتشهد عقد قمة مصرية - جيبوتية، لمناقشة مختلف الملفات المتعلقة بالتعاون المشترك وسبل تعزيز العلاقات الثنائية، خاصةً على الصعيد الأمني والعسكري والاقتصادي، بما يسهم في تحقيق مصالح البلدين الشقيقين ويجسد الإرادة القوية المتبادلة لتعزيز أطر التعاون بينهما.
كما أنه من المقرر أن تشهد القمة المصرية - الجيبوتية التباحث وتبادل الرؤى حول أهم التطورات فيما يتعلق بالقضايا الإقليمية ذات الاهتمام المشترك
وأبرز المعلومات عن العلاقات المصرية – الجيبوتية
- العلاقات بين مصر وجيبوتي علاقات متميزة على كل المستويات الرسمية والشعبية، وهناك تنسيق وتشاور دائم على مستوى جامعة الدول العربية والاتحاد الأفريقي ومنظمة التعاون الإسلامي، وقد شهدت العلاقات السياسية بين مصر وجيبوتي تطورًا في عهد الرئيس عبد الفتاح السيسي، لاسيما خلال ترأس مصر للاتحاد الأفريقي عام 2019. وفيما يلي أهم ملامح العلاقات بين البلدين على المستوى السياسي:
- في مايو الجارى شارك السفير المصري لدى جيبوتي محمد مصطفى عرفي في مراسم تنصيب الرئيس الجيبوتي "اسماعيل عمر جيله" بمناسبة فوزه بولاية رئاسية جديدة.
- في أبريل الماضي تلقى الرئيس عبد الفتاح السيسي اتصالًا هاتفيًا من إسماعيل عمر جيلة رئيس جيبوتي، أكد الرئيس السيسي خلال الاتصال موقف مصر الثابت بضرورة التوصل إلى اتفاق قانوني ملزم وشامل حول ملء وتشغيل السد.
تم التوافق بشأن أهمية تسوية هذه القضية الحيوية لتفادي تأثيرها السلبي على أمن واستقرار المنطقة بالكامل.
كما تناول الاتصال التباحث بشأن عدد من موضوعات التعاون الثنائي بين البلدين، خاصة على الصعيد الاقتصادي والتبادل التجاري وزيادة الاستثمارات البينية، وذلك في ظل التعاون الثنائي والإقليمي الممتد بين البلدين لتحقيق المصالح المشتركة وصون الأمن والاستقرار، خاصةً في منطقتي القرن الأفريقي والبحر الأحمر.
قدم الرئيس السيسي التهنئة إلى الرئيس جيله بمناسبة إعادة انتخابه لولاية جديدة، معربا عن تمنياته بخالص التوفيق والنجاح في مهمته لتحقيق التقدم المنشود للشعب الجيبوتي.
أكد الرئيس جيله اعتزاز جيبوتي بالعلاقات التاريخية والأخوية التي تربط بين البلدين، لاسيما في ضوء حرص مصر المستمر على تلبية الاحتياجات التنموية لبلاده، مشيرا في هذا الصدد إلى وجود آفاق واسعة لتطوير العلاقات ودفع أطر التعاون المشترك في مختلف المجالات.
- في 2019 أجرى الرئيس السيسي اتصالًا هاتفيًا بنظيره الجيبوتي إسماعيل عمر جيلة، عبر خلاله الرئيس السيسي عن تضامن مصر حكومة وشعبًا مع جيبوتي في مواجهة آثار الفيضانات التي شهدتها البلاد مؤخرًا، مشددًا على استعداد مصر لإرسال مساعدات طبية وإغاثية لدعم الجهود الوطنية الجارية في هذا الشأن، كما أكد الرئيس السيسي لنظيره الجيبوتي اعتزاز مصر بالعلاقات التاريخية والأخوية التي تربط بين البلدين.
- في 2019 شارك الرئيس السيسي في قمة ثلاثية مع كل من إسماعيل عمر جيلة رئيس جمهورية جيبوتي، وأوهورو كينياتا رئيس جمهورية كينيا، على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، وذلك تلبيةً لطلب جيبوتي وكينيا، انطلاقًا من رئاسة مصر للاتحاد الأفريقي، وكذا العلاقات المتميزة التي تجمع مصر بكلٍ من الدولتين.
- في 2019 استقبل الرئيس السيسي وزير الشئون الخارجية والتعاون الدولي لجمهورية جيبوتي محمود على يوسف، الذي سلم الرئيس السيسي رسالة من الرئيس الجيبوتي، حول تطورات عدد من الملفات المتعلقة بالاتحاد الأفريقي والقضايا الإقليمية، خاصةً المستجدات التي تشهدها منطقة القرن الأفريقي وتأثيراتها على حالة السلم والاستقرار بالمنطقة.
- في 2016 استقبل الرئيس عبد الفتاح السيسي إسماعيل عمر جيلة، رئيس جمهورية جيبوتي وعكست الزيارة العلاقات المتميزة بين البلدين، حيث عُقدت مباحثات ثنائية معمقة تناولت سبل تعزيز مختلف جوانب العلاقات الثنائية بمشاركة الوزراء المعنيين من الجانبين، كما تمت مناقشة بعض القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المُشترك.
- في 2015 قام الرئيس الجيبوتي إسماعيل عمر جيله بزيارة لمصر لحضور القمة العربية في دورتها الـ 26، استقبله الرئيس عبد الفتاح السيسي، وبحث الجانبان سُبل دعم العلاقات الثنائية بين البلدين.
- شهدت العلاقات المصرية الجيبوتية على المستوى الاقتصادي تطورًا لافتًا، عكس ذلك تلاقي الدولتين في العديد من المحافل واللقاءات الثنائية، فقد ارتفع حجم التبادل التجاري بين مصر وجيبوتي ليسجل 48.01 مليون دولار خلال 2018، مقابل 37.99 مليون دولار خلال 2017، وفق تقرير صادر عن إدارة الدول والمنظمات الأفريقية ووحدة الكوميسا بجهاز التمثيل التجاري، وأوضح التقرير أن الصادرات المصرية إلى جيبوتي ارتفعت لتسجل 40.88 مليون دولار خلال 2018، مقابل 33.99 مليون دولار خلال 2017، وأشار التقرير إلى ارتفاع الواردات المصرية من جيبوتي لتسجل 7.13 مليون دولار خلال 2018، مقابل 3.99 مليون دولار خلال 2017.
- في 2016 شهد الرئيس عبد الفتاح السيسي ونظيره الجيبوتي عمر إسماعيل جيلة التوقيع على سبع اتفاقيات ومذكرات تفاهم للتعاون بين البلدين في عدد من المجالات والقطاعات
- كما لعب الأزهر الشريف والجامعات المصرية دورًا مهمًا في تدعيم العلاقات الثقافية بين البلدين، من خلال استقبال مصر للبعثات الدراسية الجيبوتية، كما توفر مصر العديد من فرص التدريب للكفاءات الجيبوتية من مختلف المجالات، ضمن البرامج التدريبية المقدمة من الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية.
- كما تقدم مصر الدعم الفني والدورات العسكرية داخل منشآتها ومعاهدها العسكرية للكوادر العسكرية الجيبوتية في التخصصات المختلفة، كما أن هناك تعاونُا بين مصر وجيبوتي في مجال مكافحة الإرهاب والتطرف من خلال تنشيط الآليات القائمة لتعزيز علاقات التعاون العسكري والأمني، وكذلك حماية البحر الأحمر من التهديد الإرهابي وعمليات القرصنة الدولية، ولأهمية هذا الموقع الاستراتيجي لاسيما أنها من المحاور الأساسية لأمن القاهرة المائي والاقتصادي والأمني، ظهرت في الآونة الأخيرة أصوات تنادى بضرورة إقامة مصر قاعدة عسكرية بجيبوتي لحماية الأمن القومي للبلاد.