الأربعاء 04 أغسطس 2021
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

العالم

الاتحاد الأوروبي يعيد النظر في فتح حدوده أمام البريطانيين

البوابة نيوز

أفادت صحيفة "تليجراف" البريطانية بأن حكومات دول الاتحاد الأوروبي تعيد النظر في ما إذا كانت سترفع هذا الأسبوع حظرا يفرضه الاتحاد على دخول السائحين البريطانيين؛ وذلك بسبب انتشار السلالة الهندية من فيروس كورونا في بريطانيا.
ووافق ممثلو دول الاتحاد الأوروبي، اليوم الأربعاء، على اقتراح المفوضية الأوروبية برفع القيود المفروضة على السفر غير الضروري للقادمين من الدول غير الأعضاء في الاتحاد الأوروبي.
واتفق السفراء على أن لحكومات الدول الأعضاء أن تسمح للزوار من خارج الاتحاد الأوروبي الحاصلين على التطعيم الكامل ضد كوفيد-19 بدخول بلدانها إن أرادت ذلك، شريطة أن يكونوا قد تلقوا لقاحات معتمدة من الاتحاد الأوروبي. لكن مصادر دبلوماسية قالت إن اتخاذ قرار بشأن ما إذا كان ذلك سيشمل البريطانيين قد يتأجل الآن حتى الأسبوع المقبل، بحسب ما ذكرته الصحيفة البريطانية في تقرير لها.
ومن المقرر أن تبدأ المناقشات بشأن الدول التي يجب إضافتها إلى "القائمة البيضاء" للاتحاد الأوروبي يوم الخميس عقب اعتماد قرار اليوم رسميًا.
وقالت الصحيفة إنه كان من المتوقع أن تكون المملكة المتحدة من بين الدول غير الأعضاء في الاتحاد الأوروبي التي تُدرج على هذه القائمة لأنها تستوفي شروط المفوضية الأوروبية المتمثلة في انخفاض معدل الإصابة وارتفاع معدلات التطعيم، لكن الارتفاع في حالات الإصابة بالسلالة الهندية أثارت مخاوف في بروكسل من أن المتحور شديد العدوى يمكن أن ينتقل إلى أوروبا.
وسيجتمع السفراء مرة أخرى للاتفاق على قائمة الدول غير الأعضاء في الاتحاد الأوروبي التي ستُعتمد يوم الجمعة، لكن المصادر قالت إن الدول الأعضاء قد تؤجل القرار بشأن بريطانيا لترى كيف يتطور الوضع هناك على أن تخضع القائمة للمراجعة كل أسبوعين.
وتنص القواعد الجديدة التي اتفقت عليها دول الاتحاد اليوم على أن البلدان التي تقل فيها معدلات الإصابة عن 75 حالة لكل 100 ألف شخص تكون مؤهلة لإدراجها على القائمة. وكان هذا الرقم في السابق 25 حالة.
وأشارت الصحيفة إلى أن حالات الإصابة في المملكة المتحدة تقل عن هذا المستوى لكن عوامل أخرى، منها السلالات الجديدة ومستويات الاختبار ومدى موثوقية الاختبارات، ستؤخذ في الاعتبار أيضًا.
ونقلت الصحيفة عن دبلوماسي في الاتحاد الأوروبي قوله "القرار بشأن بريطانيا محل شك الآن ولم يكن الأمر كذلك حتى وقت قريب عندما كانت الأرقام البريطانية جيدة".
وأضاف "الآن نرى السلالة الهندية تنتشر ونسمع رسائل تحذير من داونينج ستريت والتي أعطت الدول الأعضاء وقفة للتفكير فيما إذا كان الآن هو الوقت المناسب لرفع الحظر"، موضحًا "هناك خوف من أنه إذا تم إدراج المملكة المتحدة على القائمة الآن، فقد يتعين رفعها مرة أخرى الأسبوع المقبل بسبب الزيادة في السلالة الهندي".
وتابع قائلا "بدلا من اتخاذ القرار الآن، قد تقول الدول الأعضاء انتظروا حتى نرى أحدث الأرقام والبيانات".
ولفتت الصحيفة إلى أن أي قرار من الاتحاد الأوروبي بشأن قيود السفر هو بمثابة توصية، فيما تتمتع دوله الأعضاء بحرية اتخاذ قراراتها الخاصة بشأن السياسة المتعلقة بالحدود والسياسة الصحية، مشيرة إلى أن دولا مثل البرتغال واليونان قد بدأت بالفعل في استقبال السياح البريطانيين، على الرغم من القيود المفروضة.