رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

فلسطين في قلب مصر.. تخصيص 500 مليون دولار ضربة البداية لإعمار غزة.. برلمانيون: قدمنا دمًا وأموالًا وتضحيات كبيرة.. ولن نتخلى عن الأشقاء الفلسطينيين

الثلاثاء 18/مايو/2021 - 10:38 م
البوابة نيوز
محمد باسم
طباعة
بالتأكيد هي الشقيق الأكبر للدول العربية، فدائمًا ما تمد يد العون والمساعدة لأشقائها، والتاريخ خير شاهد على ذلك، لا سيما دورها البارز والكبير والمحوري في القضية الفلسطينية التي تضعها نصب أعينها، حيث ستظل دائمًا في قلب اهتمامات مصر قيادة وحكومة وشعبًا.

فلسطين في قلب مصر..
وجاءت مبادرة الرئيس عبدالفتاح السيسي، أثناء مشاركته في القمة الثلاثية بشأن تطورات الأوضاع في الأراضي الفلسطينية، والتي عقدت بقصر الاليزيه في باريس، بمشاركة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، والملك عبد الله الثاني بن الحسين، ملك المملكة الأردنية الهاشمية، عن تقديم مصر مبلغ ٥٠٠ مليون دولار كمبادرة مصرية تخصص لصالح عملية إعادة الإعمار في قطاع غزة نتيجة الأحداث الأخيرة، مع قيام الشركات المصرية المتخصصة بالاشتراك في تنفيذ عملية إعادة الإعمار، لتعبر عن المبادئ الأخلاقية والإنسانية للدولة المصرية.
مصر الشقيق الأكبر للدول العربية

فلسطين في قلب مصر..
أكد النائب وفيق عزت، وكيل لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب، في تصريح خاص، لـ"البوابة نيوز"، أن الدولة المصرية تهتم بالقضية الفلسطينية، وتضعها نصب أعينها، وليس غريبًا على مصر، والمصريين، وزعيم مصر، أن يتم إطلاق تلك المبادرة الإنسانية لمساعدة الشعب الفلسطيني الشقيق.
وقال وكيل لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب: دائمًا مصر الشقيق الأكبر للدول العربية، وتضع على عاتقها القضية الفلسطينية، والتاريخ يشهد على ذلك، وتابع: "فلسطين في قلوب المصريين".
وأوضح النائب، أن مصر تلعب دور محوري كبير في هذه القضية، ولن تتخلى عن فلسطين مهما حدث، وأكمل: "قدمنا دم، وخيرة شباب مصر، وأموال، وتضحيات كبيرة.. من أجل القضية الفلسطينية".
خطوة إيجابية

فلسطين في قلب مصر..
بدوره، قال النائب عادل عبد الفضيل، رئيس لجنة القوى العاملة بمجلس النواب، إن إعلان الرئيس عبدالفتاح السيسي عن تقديم مصر مبلغ ٥٠٠ مليون دولار كمبادرة مصرية تخصص لصالح عملية إعادة الإعمار في قطاع غزة نتيجة الأحداث الأخيرة، مع قيام الشركات المصرية المتخصصة بالاشتراك في تنفيذ عملية إعادة الإعمار، خطوة إيجابية من الجانب المصري.
وأوضح "عبد الفضيل" خلال بيان صحفي له، أن الدولة المصرية لم تتوقف منذ اللحظة الأولى لاندلاع العدوان الإسرائيلي على الأشقاء في فلسطين من أجل الوقف الفوري للاعتداءات، مشيرًا إلى أن القضية الفلسطينية كانت وما زالت هي قضية مصر الأولى، ولذلك حرص الرئيس على الوقوف بجانب الأشقاء الفلسطينيين ليس غريب على الإطلاق.
وأضاف رئيس لجنة القوى العاملة بمجلس النواب، أن مصر تعد محورًا أساسيًا لأية تحركات جادة لدعم القضية الفلسطينية العادلة، وتسعى لحشد الموقف الإقليمي والدولي لوقف العدوان الإسرائيلي على غزة، مطالبًا كافة الدول العربية التكاتف يد واحدة لإنهاء القضية الفلسطينية، وإعمارها مثلما كانت منذ قبل.
ضربة البداية لإعمار غزة

فلسطين في قلب مصر..
وفي نفس السياق، اعتبر الدكتور شريف الجبلي، رئيس لجنة الشئون الأفريقية بمجلس النواب، مبادرة الرئيس عبد الفتاح السيسي بأنها ضربة البداية لإعادة الإعمار داخل قطاع غزة بعد الدمار الذى تعرض له نتيجة الاعتداءات الإسرائيلية على البنية الأساسية، والمنشآت السكنية داخل القطاع.
وقال "الجبلي" في بيان صحفي له، أن هذه المبادرة تؤكد للعالم كله أنه لا يمكن لأحد أن يزايد على المواقف المصرية والتاريخية لدعم القضية الفلسطينية، والاهتمام الكبير من مصر بتقديم جميع أنواع الدعم والمساندة للفلسطينيين، مؤكدًا ان القضية الفلسطينية ستظل في قلب اهتمامات مصر قيادة وحكومة وشعبًا.
وأشار الدكتور شريف الجبلي، إلى أن أكبر دليل على ذلك إسراع وزارة الأوقاف والدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف بتخصيص خمسين مليون جنيه من الموارد الذاتية لوزارة الأوقاف المصرية لتقديم مساعدات طبية وغذائية عاجلة لأهالي غزة، وذلك بعد إعلان الرئيس السيسي مبادرته من قلب العاصمة الفرنسية باريس، مطالبًا جميع دول العالم أن تقدم مبادرات مماثلة لدعم ومساندة الشعب الفلسطيني.
السيسي يسعى لوقف العنف

فلسطين في قلب مصر..
وأعلن النائب أحمد البعلي، عضو مجلس النواب، عن تقديره لدور الرئيس عبدالفتاح السيسي، عن تخصيص مبلغ ٥٠٠ مليون دولار كمبادرة مصرية لصالح عملية إعادة الأعمار في قطاع غزة نتيجة الأحداث الأخيرة.
وقال "البعلي" في تصريحات صحفية له: إن الرئيس السيسي يسعى لوقف العنف واحتواء التصعيد الخطير في الأراضي الفلسطينية الذي أدى إلى تفاقم الوضع الإنساني والمعيشي داخل قطاع غزة، بالإضافة إلى تداعياته السلبية على السلم والأمن الإقليميين.
وأشار "البعلي" إلى أنه لا سبيل من إنهاء الدائرة المفرغة من العنف المزمن واشتعال الموقف بالأراضي الفلسطينية إلا بإيجاد حل جذري عادل وشامل للقضية الفلسطينية يفضي إلى إقامة دولة فلسطينية وفق قرارات الشرعية الدولية يعيش ويتمتع بداخلها الشعب الفلسطيني بكامل حقوقه المشروعة كسائر شعوب العالم.
ودعا عضو مجلس النواب، إلى تكثيف جهود المجتمع الدولي بكامله لحث إسرائيل على التوقف عن التصعيد الحالي مع الفصائل الفلسطينية في الضفة الغربية وقطاع غزة، وذلك لإتاحة الفرصة أمام استعادة الهدوء، ولبدء الجهود الدولية في تقديم أوجه الدعم المختلفة والمساعدات للفلسطينيين.
"
هل تدريب السائقين يسهم في خفض عدد حوادث القطارات؟

هل تدريب السائقين يسهم في خفض عدد حوادث القطارات؟