الإثنين 02 أغسطس 2021
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
اغلاق | Close

محافظات

شاهد عيان على مجزرة الغرق: "الأطفال الـ6 كانوا منتظرين لبس العيد"

البوابة نيوز

كشف شاهد عيان، تفاصيل مجزرة الفيوم، وبطلها صاحب مخبز "فينو"، ذبح زوجته وأطفالهما الـ6 في قرية الغرق التابعة لمركز إطسا، قبل سحور فجر اليوم الجمعة، بعد مشاجرة نشبت فيما بينهما.
وقال شاهد عيان يدعى "سيف العياطي"، أحد جيران المتهم: إن الأخير ذبح زوجته وأطفاله السته بالسكين فجرا، وأن زوجته كانت تنتظر أن يشتري لها دقيق وسمن لصنع كحك عيد الفطر لأطفالهم، مثل جيرانهم، وكعادة الأسرة الريفية بالفيوم.
وأضاف: "الأطفال كانوا منتظرين شراء لبس عيد الفطر مثل باقي الأطفال في أعمارهم والواحد ميقدرشي يقتل فار وهو ماشي بالعربية أو قطه أو كلب حسبي الله ونعم الوكيل".
كان اللواء رمزي المزين مساعد وزير الداخلية مدير أمن الفيوم تلقي إخطارا من العميد أسامة أبو طالب مأمور مركز شرطة إطسا، يفيد مقتل ربة منزل وأبنائها في قرية الغرق التابعة لمركز إطسا، في ظروف غامضه.
وأفادت التحريات الأولية بأشراف المقدم أحمد الشريف رئيس مباحث مركز شرطة إطسا بأن المتهم "عماد.ا.ع "(40 سنه ـ صاحب مخبز "فينو" ) قتل زوجته "مها. ع. ع" والأبناء "أحمد"، و"محمد"، و"يوسف"، وآلاء"، والتوأم "معتصم"، و"بلال"، كان أكبرهم عمره 14 سنة والطفلة الصغري عمرها 8 أشهر، وتوجه بعدها للمخبز لشنق نفسه، وبعدما عقد العزم بربط حبل بسقف المحل، ثم تراجع وقام بأشعال النيران بالمحل، وقامت قوة من مركز الشرطة بالقبض عليه، وتم نقل الجثث لمستشفى إطسا المركزي.
وتحرر عن الواقعة المحضر رقم 2090 إداري مركز إطسا لسنة 2021، وجار عرضه الآن على النيابة العامة لمباشرة التحقيقات، وفرض كردون أمني بمحيط مسرح الجريمة.