رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

طريقة موت جديدة على الشاشة في "لعبة نيوتن"

السبت 17/أبريل/2021 - 07:16 م
البوابة نيوز
علاء عادل
طباعة

أجواء جديدة للجريمة والتشويق دخل بها مسلسل "لعبة نيوتن" للمخرج تامر محسن بعد افتتاح الحلقة الرابعة بمشهد يشرف فيه بدر (سيد رجب) على دفن جثة بأرض زراعية، وهو ما يمهد لأجواء قاتمة جديدة للحلقة التي انتهت بحادث موت غير مسبوق في الدراما والسينما المصرية.
وعلى خلاف الحلقات السابقة، مال ميزان التشويق تجاه شخصية الزوج حازم (محمد ممدوح) في مصر، وأزمته مع الحاج بدر مالك الأرض التي يقع بها منحل حازم، حيث قرر بدر طرده من الأرض ورفض منحه وقتاً كافياً، ليقود شاهين (أحمد طلعت) مجموعة من رجال بدر لاقتحام المنحل وتحطيمه، ويشتبك شاهين مع حازم في عراك، انتهى بأن ضربه حازم بإناء يحتوي على سائل تغذية النحل ثم أغلق عليه باب المنحل، ليهاجم سرب النحل شاهين ويقتله، وهي طريقة موت تظهر لأول مرة على الشاشات المصرية.
مشهد الدفن بافتتاح الحلقة، يمهد لصراع شرس متوقع بين حازم وبدر الذي من المتوقع أن ينتقم لشاهين الذي رباه منذ الصغر واعتبره في مكانة ابنه. يعبر هذا عن براعة المخرج والمؤلف تامر محسن في تغيير أجواء المسلسل للمرة الثالثة خلال 4 حلقات فقط، بعد أجواء التوتر بالحلقة الأولى التي ركزت على الزوجة هنا (منى زكي) خلال مغامرتها في أميركا بعد قرارها بالبقاء هناك لإنجاب طفلها، وهي الحلقة التي أشاد الجمهور والنقاد بمستويات التوتر بها، ثم تغيرت الأجواء للكوميديا الخفيفة في الحلقة الثانية بلقائها مع الشاب زي (آدم الشرقاوي) صاحب الأصول المصرية، وقدمت هذه الحلقة استراحة مؤقتة للمشاهدين لالتقاط الأنفاس.
وبجوار أبطاله الذين ظهروا، منى زكي ومحمد ممدوح وسيد رجب، يُنتظر ظهور النجمين محمد فرّاج وعائشة بن أحمد بالحلقات المقبلة مع استمرار مغامرة هنا في أميركا، وهي الأحداث التي صُورت بالكامل في الولايات المتحدة بطواقم أميركية محترفة، وهي مغامرة أخرى لشركة MediaHub – سعدي جوهر في أول إنتاج درامي لها.

الكلمات المفتاحية

"
هل نجحت دراما رمضان في تقديم محتوى جاذب للمشاهدين؟

هل نجحت دراما رمضان في تقديم محتوى جاذب للمشاهدين؟