رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
اغلاق | Close

وش إجرام..قصة مقتل شاب على يد عمته بالوراق

الخميس 04/مارس/2021 - 09:00 ص
الضحية
الضحية
أحمد علاء الدين
طباعة
في صيف عام 2019 جمعت الصدفة بين الفتاة العشرينية ونجل خالها، ذاك الشاب الطموح الذي لا يشغل باله سوي عمله واختياره لكلمات وجدت طريقا لقلبها دون أي عراقيل، عاد كل منهما إلى منزله لكن دون التوقف عن التفكير المقترن بالتأمل لأحداث المقابلة التي ظل الطرفان انتظار تكرارها في اقرب وقت، فكانت المصارحة عنوان اللقاء الثاني، حيث انطلقت كلمات الحب والغرام من لسان الشاب كنسائم صيفية، وحظيت بقبول كبير لدى الفتاة التي بادلته نفس المشاعر، وانتهت بطلبه التقدم لخطبتها، رغم رفض تلك الخطبة من والد الشاب، أشهر قليلة عقد معها قران العاشقين، وفي حفل زفاف بهيج حضره الأهل والأحباب كللت تلك العلاقة العاطفية بالنجاح بوصولها أهم محطاتها، متعاهدين على السير معا أبد الدهر وتنحية أي خلافات أملا في حياة سعيدة يسدوها التفاهم والوئام، ولكن لم يمر سوى شهور قليلة على الزواج حتى حدث خلافات بينهما، تركت على أثره العروس عش الزوجية وهى حامل في الشهر الثالث، حتى مرضت وتوفيت، لتشهد خلافات الأسرتين فصلًا أكثر تعقيدًا، انتهى بمقتل الشاب على يد حماته " عمته" وابنها، ليحلق بزوجته المتوفاة.
كواليس الجريمة المأساوية كما سردها والد الضحية، ل "البوابة نيوز"، بدأت بقيام المتهمين بمراقبة نجله في يوم الواقعة لكي يأخذوا منه التوك توك ملكه، وفى إحدى مناطق دائرة القسم استوقفوه، وحاولوا أخذ التوك توك منه بالقوة، ولكنه منعهم، وتدخل الأهالى لفض الخلاف.
وطلب الأهالى من الضحية ومن المتهمين أن يأتي كل منهم بدليل يثبت ملكيته للتوك توك، فأتصل الضحية بأشقائه وحضروا، واتصل المتهم بوالدته وحضرت، وبالفعل أحضر الطرفان الورق، واكتشفوا أن التوك توك ملك نجله.
ولم يكتفِ المتهمون، ولكنهم انتظروا الضحية وأشقاءه على ناصية الشارع، وقام المتهم الرئيسي بطعنة بسلاح أبيض في ظهره، وقامت عمة الضحية " حماته" بضربه ب" قالب طوب" في رأسه مما تسببت له في نزيف ومات في نفس الوقت وهو ما أكده الشهود أمام جهات التحقيق.
وبعدها قام نجله الصغير بأخذ أشقائه إلى المستشفى، وقامت المتهمة بأخذ ابنها وهربت، ولكن قام رجال المباحث بضبطهم.
أما عن سبب وقوع الجريمة، فأشار والد الضحية، إلى أن نجله كان متزوج من ابنة عمته "المتهمة"، وبعد نشوب خلاف بينه وبين زوجته، تركت له المنزل، وتوجهت إلى منزل أسرته، وأثناء حملها أصابها التعب، وأخذوها إلى المستشفى، وتوفيت هناك، كما انها تركت منزل زوجها وهي في الشهر الثالث، وتوفيت وهى في الشهر الخامس.
وبعد وفاتها بالمستشفى، اتهمت والدتها زوجها بالتسبب في مقتلها وأنه وضع لها السم مما تسبب في وفاتها، رغم أن التقرير الطبي أكد أن سبب الوفاة هو تسمم الحمل.
ومنذ ذلك اليوم، بدأت المتهمة في تحريض نجلها على التعدى على الضحية وأشقائه رغم أن الضحية كان يصرف على المتهمين حيث إنه كان يعمل سائقًا ولكن يكن هناك أى مشكلات بينه وبين أحد.
ورد بلاغ إلى غرفة عمليات النجدة يفيد مصرع شاب، وعقب الفحص والانتقال تبين أن الشاب يدعى وليد، وقد لقي مصرعه على يد عمته ونجلها بسبب خلافات أسرية، وتم ضبط المتهمين، واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

الكلمات المفتاحية

"
هل يحد تغليظ العقوبة على السائقين المخالفين من حوادث الطرق؟

هل يحد تغليظ العقوبة على السائقين المخالفين من حوادث الطرق؟