رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

أثري: "الأسود" و"الأزرق" رمز خصوبة المصريين القدماء

الأحد 28/فبراير/2021 - 05:25 م
البوابة نيوز
محمد مخلوف
طباعة
قال الباحث الأثري أحمد عامر، إن المصريين القدماء قدسوا نهر النيل وأطلقوا عليه اسم "حعبي"، وكان يتخذ صورة رجل ذي جسم ممتلئ له بطن كبيرة وثديان كبيران تنبثق المياه من حلمتيهما رمزًا للخصوبة والعطاء لأرض مصر الطيبة، ويطلى باللون الأسود أو الأزرق رمزًا للخصوبة.
وأوضح "عامر"، في تصريحات خاصة لـ"البوابة نيوز"، أن "حابي" كان يصور حاملًا زهورًا ودواجن وأسماكًا وخضراوات وفاكهة، إلى جانب سعفة نخيل رمزًا للسنين، وكان يصور أحيانًا حاملًا على رأسه زهرة اللوتس ونبات البردي، ومن أرباب النيل أيضًا "سوبك" الرب التمساح.
وأشار إلى أن رب الفيضان كان "خنوم"، وهو كان يمثل برأس الكبش، وكانت "حكت" الربة الضفدع هي ربه المياه، وقد حرص على تلويث مياه النيل حيث ذكرت النصوص "إن من يلوث ماء النيل سوف يصيبه غضب الآلهة".
وأوضح "عامر"، أن من أشهر المقولات المنقوشة على جدران مقياس معبد "حورس" في مدينة إدفو "إذا انخفض منسوب النهر، فليهرع كل جنود الفرعون ولا يعودون إلا بعد تحرير النيل مما يقيد جريانه"، لافتا إلى أن أداة القياس في البداية كانت أداة محمولة تسمى "مقياس النيل" عبارة عن عصا مدرجة من البوص توضع طوليًا في مجرى النيل لقياس مستوى الفيضان.

الكلمات المفتاحية

"
هل يحد تغليظ العقوبة على السائقين المخالفين من حوادث الطرق؟

هل يحد تغليظ العقوبة على السائقين المخالفين من حوادث الطرق؟