رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

خبراء وأكاديميون يؤكدون قوة العلاقات العربية الروسية

الخميس 25/فبراير/2021 - 09:01 م
السيسي وبوتين
السيسي وبوتين
طباعة
أكد خبراء وأكاديميون من مصر وروسيا والمغرب خلال لقاء مركز الدراسات الإستراتيجية بمكتبة الإسكندرية اليوم بعنوان "قراءة في العلاقات العربية الروسية " قوة وتاريخية العلاقات التي تربط بين روسيا ومصر والعالم العربي، مشيرين إلى أن هناك روابط عدة تجمع بينهم تشمل كافة المجالات خاصة الجوانب الاقتصادية.
وأفتتحت الدكتورة مي مجيب أستاذ العلوم السياسية المساعد بجامعة القاهرة والمشرف على المركز قوة العلاقات المصرية الروسية كلمتها خلال اللقاء قائلة " روسيا علاقات قوية وفاعل قديم في المنطقة. "
وتطرقت إلى الحديث عن محددات الدور الروسي في المنطقة العربية وأولها الحفاظ على الهياكل القائمة في الشرق الأوسط بشكل مستقر والحد من انتشار ظاهرة الإرهاب والحفاظ على المصالح الاقتصادية.
ومن جانبه أكد كونستانتين ترويستيف كبير باحثين بمعهد الاستشراق التابع لأكاديمية العلوم الروسية ان مصر تلعب دورا مركزيا ومحوريا في العالم العربي،فهي تعد أقوى دولة عربية.
ولفت إلى ان التعاون الاقتصادي بين الجانبين يلعب دورا هاما في العلاقات بين الدولتين، معربا عن سعادته الشديدة بالمشاركة في هذا اللقاء مع الجانب المصري.
وقال ان الشعب الروسي يعرف الأدب العربي والمصري والموسيقى والسينما المصرية، كما يعرف الشعب المصري الثقافة الروسية.
كما شدد على قوة علاقات روسيا مع العالم العربي ومصر، لافتا إلى التشارك في عوامل مختلفة مع العالم العربي مشيرا إلى ان الأرضية الحضارية والثقافية تعد مهمة جدا.
كما تطرق إلى الحديث عن اللامركزية في العالم العربي بما يفترض ويتطلب التعامل مع كافة الدول العربية ومنها الوضع في سوريا وليبيا.
وقال الدكتور محمود عزت نائب مدير مركز الدراسات الإستراتيجية بمكتبة الإسكندرية إن سعي روسيا الاتحادية لكسب نفوذ وثقل في المنطقة العربية، دفعها لاتباع دبلوماسية جديدة تقوم على تعزيز الدور الروسي كوسيط مقبول من كل الأطراف العربية في حل النزاعات والأزمات الدولية والإقليمية ذات الصلة بالمنطقة العربية.
وأضاف ان روسيا سعت لكسب هذا النفوذ الإقليمي في المنطقة العربية، معتمدة على تعاملها مع الدول العربية ككيان إقليمي واحد وكذلك كذا تأكيدها المستمر على عدم التدخل في الشئون الداخلية لدول المنطقة العربية، وهو ما بدا جليّا في تحفظاتها على مشروعات الديمقراطية وفرضها من الخارج، وتأييد فكرة الإصلاح الذي يأتي من داخل دول المنطقة.
ومن جانبها اكدت الدكتورة آمال الحواسني أستاذ العلاقات الدولية بجامعة ابن زهر بالمغرب ان روسيا تعد قوي فاعلة في مجال العلاقات الدولية، لافتة إلى ان العلاقات بين روسيا والمغرب العربي تعود إلى زمن بعيد فتحاول موسكو من خلال تواجدها في المنطقة ان تنوع أسواقها.
وأوضحت أن المغرب تعد ثاني أكبر شريك عربي لروسيا ويتجه البلدين لتعزيز وتعميق التعاون في كافة المجالات إلى جانب الشراكة الإستراتيجية في كافة المجالات لافتة إلى تعدد الاستثمارات في المجالات التجارية والاقتصادية.
ومن جانبه شدد الدكتور أحمد طاهر مدير مركز الحوار للدراسات السياسية والإعلامية ومدير تحرير التقرير الروسي على قوة العلاقات المصرية الروسية

ومن جانبه قال علييف إيلدار مدير إدارة العلاقات الدولية بالإدارة الدينية لروسيا الاتحادية ونائب رئيس منتدى الحوار المجتمعي حول"روسيا والعالم العربي" روسيا الاتحادية إن السياسية الروسية في الشرق الأوسط تعتمد على تعزيز علاقتها مع كافة القوي الفاعلة،قائلا ان روسيا لها دورا هاما في الشرق الأوسط.
"
هل يحد تغليظ العقوبة على السائقين المخالفين من حوادث الطرق؟

هل يحد تغليظ العقوبة على السائقين المخالفين من حوادث الطرق؟