رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

زي النهاردة.. وفاة الفنانة عقيلة راتب

الإثنين 22/فبراير/2021 - 12:52 م
 عقيلة راتب
عقيلة راتب
مي خلف
طباعة
يوافق اليوم الاثنين 22 فبراير، ذكرى وفاة الفنانة الكبيرة " عقيلة راتب"وتعتبر من أشهر الفنانين في الوطن العربي، وقدمت العديد من الأعمال، والتي لا تزال راسخة في الأذهان، وتبرز "البوابة نيوز" أهم المحطات في حياتها.
-ولدت عقيلة راتب 1916 بحي الجملية.
- اسمها الحقيقي كاملة محمد شاكر.
- تخرجت من مدرسة التوفيق القبطية.
-والدها أول مصرى يعمل بقلم الترجمة في وزارة الخارجية لإتقانه 7 لغات أجنبية.
- تسببت بمعركة بين المصريين والإنجليز في سن الخامس سنوات، بعدما حاولت قوات الاحتلال عام 1921 القبض على والدها ضربها أحد الجنود على رأسها فأغمى عليها فثار الأهالى وراح ضحية الاشتباك 5 شهداء.
- رفض والدها عملها في الفن في سن الـ14 عاما، وضربها فانتقلت لبيت عمتها وقاطعها والدها، من هنا اختارت لنفسها اسمها الفنى، "عقيلة راتب " بعد رفض الأب عملها في السينما حيث إن راتب هو أخيها، عملت في أوبريت هدى، كبطولة وغنت فيه.
- اشتهرت في بدايتها بصوتها الجميل والذي قدمته من خلال فرقتي على الكسار وعزيز عيد الغنائيتين المسرحيتين في القاهرة.
- عملت ممثلة في المسرح في فرقة "على الكسار" هي وزوجها المطرب حامد مرسى.
- كانت تغنى وترقص وتقدم الفن الاستعراضى أطلق عليها لقب "السندريلا" قبل ليلى مراد وسعاد حسنى.
- اختارها "زكى عكاشه" لتكون بطلة فرقته المسرحية في العديد من الأعمال منها:"مطرب العواطف، حلمك ياشيخ علام، الزوجة آخر من تعلم، خلف البنات، جمعيه كل وأشكر".
- نالت"عقيلة راتب " في حياتها مجموعة من الأوسمة والجوائز من قبل" الملك فاروق، والرئيسين جمال عبد الناصر وأنور السادات".
- نجحت في أدوار السيدة التي تعيش في الأحياء الشعبية أكثر من البنت الأرستقراطية، قدمت مايزيد عن 60 فيلما في السينما المصرية.

"
هل يحد تغليظ العقوبة على السائقين المخالفين من حوادث الطرق؟

هل يحد تغليظ العقوبة على السائقين المخالفين من حوادث الطرق؟