رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

نائب بالشيوخ: تطوير الريف المصري نقلة نوعية في تاريخ التنمية

الثلاثاء 02/فبراير/2021 - 04:43 م
البوابة نيوز
إيمان السنهوري
طباعة
أشاد النائب الدكتور محمود صلاح سعد، عضو مجلس الشيوخ ، بالمشروع القومي لتطوير الريف المصري، والذي يعد أول مشروع شامل لتطوير القرى تتبناه الدولة منذ عقود، مضيفا أنه يستهدف تحسين الظروف المعيشية بالقرى الأكثر احتياجا، وتوفير عيشة كريمة في ضوء التنمية الشاملة والبناء المستمر الذى تشهده جميع القطاعات على أرض مصرنا الغالية.
وأكد صلاح في بيان له اليوم، أن المبادرة الرئاسية "حياة كريمة"، تستهدف تنمية 1500 قرية في 51 مركزا على مستوى الجمهورية والتي يعيش فيها 56% من السكان باستثمارات تصل إلى 515 مليار جنيه بمتوسط استثمارات 3 مليارات جنيه لكل مركز، وذلك من أجل الارتقاء بالمستوى الاقتصادي والاجتماعي والبيئي لتلك القرى، وتمكينها من الحصول على كافة الخدمات الأساسية وتوفير فرص عمل وتعظيم قدراتها الإنتاجية بما يسهم في تحقيق حياة كريمة لهم.
وأشار عضو مجلس الشيوخ إلي أن المبادرة سوف تحدث نقلة نوعية غير مسبوقة في تاريخ التنمية في مصر، وتعمل على تطوير البنية التحتية من شبكات الصرف الصحي والغاز الطبيعي وتحسين شبكة مياه الشرب، بجانب بناء وتطوير الوحدات الطبية والبيطرية، والمستشفيات العامة، والمدارس، وعمل بعض المشروعات الخدمية التي ستساعد على زيادة الدخل وتوفير فرص عمل للمواطنين بتلك القري.
وذكر النائب، أن توجيه الرئيس السيسي، بضرورة الاعتماد على المكون المحلي في تنفيذ هذه المبادرة يعد تشجيعا ودعما للصناعة الوطنية، لافتا إلي أن محافظة البحيرة التي أنتمي إليها، شهدت نجاح في المرحلة الأولي بعدد 8 قرى بمراكز أبو المطامير ووادى النطرون وبدر، وتم إدارج عدد 6 مراكز بها 42 قرية رئيسية وأكثر من 3845 توابع القرى ضمن المرحلة الثانية، وسوف أسعى جاهدا لإدراج مراكز الرحمانية والمحمودية ورشيد ضمن المرحلة الثالثة من المشروع القومي.
"
هل نجحت دراما رمضان في تقديم محتوى جاذب للمشاهدين؟

هل نجحت دراما رمضان في تقديم محتوى جاذب للمشاهدين؟