رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

عيد الشرطة الـ 69.. تاريخ إنشاء مدرسة البوليس في مصر

الإثنين 25/يناير/2021 - 08:24 ص
البوابة نيوز
احمد يحيي -محمد الديسطي
طباعة
تحتفل مصر اليوم الاثنين، بعيد الشرطة الـ 69، تخليدًا لمعركة الإسماعيلية التي صمد فيها أبطال الشرطة أمام المحتل الإنجليزي ودافعوا عن مبنى المحافظة.

يأتى الاحتفال تخليدًا لذكرى موقعة الإسماعيلية التي راح ضحيتها شهداء من رجال الشرطة المصرية على يد الاحتلال الإنجليزي في 25 يناير عام 1952 بعد أن رفض رجال الشرطة تسليم سلاحهم وإخلاء مبنى المحافظة للاحتلال الإنجليزي.

وأنشئت مدرسة البوليس بغرض توفير العدد الكافى من الضباط الذين تحتاجهم الداخلية لمباشرة أعمالهم المختلفة وذلك فى اطار سياسة تحقيق الاكتفاء الذاتى وعدم الاستعانة بضباط الجيش فى أعمالها ، وقد صدر أول قانون بوضع نظام للعمل بالمدرسة عام 1911 م ، ويعد تولى عزيز بك المصرى رئاسة المدرسة فى عام 1928 م احدى المحطات المهمة فى تاريخها ، حيث عمد الى تطويرها وتحديثها مستندا الى ماضية الحربى المشرف فى العديد من الدول العربية منذ كان ضابطا فى الجيش العثمانى ، ولم يقتصر دور المدرسة فى بادىء الأمر على تخريج ضباط بوليس فقط ، بل شهدت عدة اقسام جديدة لتخريج بعض رجال البوليس فيما دون الضباط ، مثل قسم الكونستابلات .

وشهدت الثلاثينيات ايضا دخول الكلاب البوليسية الى المدرسة ، وحين ظهرت فائدتها فى تعقب الجناة واقتفاء الاثارتم الاتجاة الى انشاء أماكن مخصصة لها وتقديم مزيد من الرعاية الصحية لها ، وتحولت المدرسة الى كلية فى اوائل الاربعينيات وفى عام 1975 م أنشئت أكاديمية الشرطة وصارت كلية الشرطة احدى فروعها المتعددة.

يوافق يوم 25 يناير من كل عام عيد الشرطة، وقد جاء ذلك تخليدًا لذكرى موقعة الإسماعيلية التي راح ضحيتها خمسون شهيدا وثمانون جريحًا من رجال الشرطة المصرية على يد الاحتلال الإنجليزي في 25 يناير عام 1952 بعد أن رفض رجال الشرطة بتسليم سلاحهم وإخلاء مبنى المحافظة للاحتلال الإنجليزي.
"
هل تؤيد شعار "اتفرج وبعدين احكم" على دراما رمضان هذا العام؟

هل تؤيد شعار "اتفرج وبعدين احكم" على دراما رمضان هذا العام؟