رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

انفراد.. ضحية عمرو وردة اليونانية تروي لـ"البوابة نيوز" القصة الكاملة للتحرش.. فيديو وصور

الخميس 21/يناير/2021 - 11:10 م
البوابة نيوز
حوار- شاهندة عبدالرحيم
طباعة
طلب منى الذهاب إلى غرفته وعندما رفضت نعتنى بـ"العاهرة" 
لا يليق بلاعب كرة قدم دولي أن يصل إلى هذا المستوى 
مستعدة لتحويل الوقائع الحالية إلى قضية 
شاركت تجربتي للوقوف ضد وقائع التحرش وعدم الصمت 
مريهان كيلر دعمتني.. والحقيقة يجب أن يعرفها الجميع
يعيش عمرو وردة، لاعب المنتخب الوطني لكرة القدم ونادي باوك اليوناني، وقائع أزمة جديدة، إثر اتهامات جديدة له بالتحرش، حيث زعمت فتاة يونانية تدعى فيدرا، بتعرضها للتحرش من جانب اللاعب، وذلك عبر تطبيق "إنستجرام".
انفراد.. ضحية عمرو
ونشرت الفتاة من خلال خاصية ستوري في "إنستجرام"، بعض التسجيلات الصوتية والرسائل، التي تقول إنها لعمرو وردة، مع التعليق عليها بهاشتاج "عمرو وردة متحرش، " وقالت الفتاة: إن النجم المصري طلب في تسجيلات صوتية تخص فتاة أخرى أيضا أن تذهب إليه في الفندق على أنها زوجته، أما الرسائل المصورة التي عرضتها فيدرا فهددها فيها وردة بالبحث عليها في مدينتها هي وعائلتها، كما نعتها بالعاهرة عندما رفضت الذهاب إلى منزله في اليونان بداعي أنه لا يعرفها بشكل كاف ليتطرق معها في الحديث إلى مثل هذه الأمور، فيما جاء رد اللاعب الدولي عمرو وردة، على اتهامه من قبل "فيدرا"، حيث قال: "ليس لدي أي حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي، وحساباتي مخترقة منذ أكثر من شهر ونصف، اليوم لدي مباراة في كأس اليونان، اتركوني ألعب.


انفراد.. ضحية عمرو
البوابة نيوز" تواصلت مع الفتاة اليونانية، للتعرف عن قرب على تلك الوقائع، وتفاصيلها؛ وإلى نص التفاصيل.
ااخبريني باسمك وعمرك وجنسيتك؟
** اسمي فيدرا، عمري 23 سنة، يونانية الجنسية.
انتشرت صورك وحسابك على الانستجرام مؤخرًا، بعد اتهامات بالتحرش للاعب عمرو وردة.. ما التفاصيل؟
** في البداية كانت الأمور طبيعية، على حسابي بموقع التواصل الاجتماعي إنستجرام، حتى تعرضت لمضايقات من اللاعب المصري الدولي عمرو وردة، حيث قام بإزعاجي، وطلب منى الذهاب إلى منزله، وأرسل لى أحاديث جنسية، الأمر الذى أجبرني على التحرك ضد هذا الموقف الغير أخلاقي.
 
انفراد.. ضحية عمرو
كيف بدأت علاقة التعارف بينكما؟
بدأ وردة مراسلتي منذ 3 سنوات، وحينما طلب مني الذهاب إلى منزله، ورفضت، وعندما لم ألب طلبه قام بنعتي "بالعاهرة"، وقام بحظري من على إنستجرام بعد ذلك، في المرة الثانية قرر مراسلتى عبر تطبيق "سناب شات" وطلب مقابلتي مرة ثانية، ولكنى رفضت، ومن ثم سألني هل مارستي الجنس في الفترة الماضية مع أحد؟، فقولت له نعم، في محاولة منى لتجنبه، وبدأ نعتي مرة أخرى بـ"العاهرة" و"الساقطة"، و قام بحظري مرة أخرى، بعد ذلك وجدته يظهر لي مرة أخرى على إنستجرام، وكنت أريد فى هذا الوقت أن أرد على كل ما نعتني به، وأرسلت له رسالة صوتية و قولت له "أنت لا تعرف هويتي.. لا يحق لك التحدث معي بهذه الطريقة، أنت الآن لديك صديقة، لماذا تصر على مراسلتي، كما أنك حين تنعتني بالعاهرة، أريدك أن تعرف أنني أراك شخصا أحمق، بعد ذلك قام بتهديدي وابتزازي، وقال لي حرفيًا: "سآتي لمدينتك وسأجدك أنت ووالديكي، و سأخبرهما بكل شيء، وسأخبر أصدقائك المشتركين على إنستجرام ، فما كان ردى عليه سوى: " أنت لا تملك أي أدلة ضدي، وليس لدي ما أخفيه.
وبعد ذلك ما الذى جرى؟
** صراحة، أنا لا افهمه حتى الآن، كما تعرفين أن وردة لاعب دولي عاش في أوروبا ولديه خلفية عن تفكير الفتيات الأوروبية، كأن كل فتاة سيرغب فيها ستلبى له أوامره كونه لاعب كرة أو محترف فى أوروبا.
انفراد.. ضحية عمرو
 من وجهة نظرك لماذا استخدم وردة هذا الأسلوب لتهديدك؟
** نعم أنا لا أخشى شيء، هو لا يعرفني ولا يعرف هويتي، إنه شيء غريب بالنسبة لي أن يقوم بتهديدي وابتزازي، بالنسبة لى هو شخص مريض.
أريد أن أعرف لماذا قررتي نشر هذه القصة في الوقت الحالي، وذلك بعد مرور 3 سنوات على وقائعها؟
**منذ 3 سنوات كنت صغيرة في السن، وقولت لنفسي سأنسى هذا الموضوع، ولكن الأن أنا أبلغ من العمر 23 عام، أصبحت أفكر بجدية اكثر وبوضوح، ومن المهم بالنسبة لى أن أتشارك قصتي مع النساء الآخريات الذين صدقوني، ووجدت نساء آخريات لديهن نفس تجربتي، هناك نساء يونانيات راسلوني وقالوا لي أنت على صواب؛ لقد قمتي باتخاذ القرار الصحيح فنحن مررنا بنفس تجربتك، وتحدثت أيضا مع "مريهان كيلر" الفتاة المصرية التي مرت بنفس التجربة مع وردة في 2019 ، أثناء كأس الأمم الإفريقية في مصر، وقامت بنصيحتي وقالت لي يجب أن تكوني قوية، يجب أن تبدأ المواجهة الأن، انشري قصتك والناس سيعرفونها، وأنا حقا ممتنة لها. .
انفراد.. ضحية عمرو
قلتي إن "مريهان كيلر" هي من دعمتك وشجعتك على نشر قصتك، اخبريني عن قصتك معها ؟
** في المرة الثانية التى قام بها عمرو وردة بمضايقتي، قررت أن أبحث عن نساء آخريات مروا بنفس تجربتي ووجدتها، فقرأت قصتها وأعجبت بشجاعتها وراسلتها، وأخبرتها بقصتي، ونصحتني بعدم الخوف وأن أنشر قصتي، حيث يجب أن تعرف الناس الحقيقة.
لماذا قررتي نشر قصتك على السوشيال ميديا ، دون اللجوء للقضاء؟
** لأكون صادقة معكى في البداية لم أنو فعل ذلك، ولكن ميريهان هى من ساعدتنى كثيرا وشجعتني على مشاركة ذلك مع عموم الناس على السوشيال ميديا، لأنني لا أعرف هل من الممكن تقديم ذلك إلى المحكمة اليونانية أم لا، لذا اختارت السوشيال ميديا.
بعد انتشار القصة، هل مستعدة لتحويل وقائعها إلى قضية؟
** بالتأكيد أنا مستعدة للدفاع عن نفسي.
ما هي رسالتك لعمرو وردة؟
**في البداية لا تحاول التظاهر كعبقري  حاول إيجاد أعذار مختلفة، ويجب أن تحترم النساء، فلديك أم ولديك أخت، هذه رسالتي أن تحترم النساء.
• ما تعليقك بشأن رد فعل عمرو وردة على الإعلام بعد نشر قصتك؟
** فى البداية قال وردة: إن حسابي مخترق منذ شهر ونصف، "اتركوني ألعب كرة القدم فلدي مباراة اليوم "، أما ردي عليه، إذا كنت حقيقي تحترف كرة القدم، فأنا متأكدة أنك لن تكون هذا الشخص الذي أنت عليه الآن، لست أنا فقط من تتهمك بذلك فهناك ميريهان وفتيات آخريات الخطاء ليس بنا، ربما الخطأ بك أنت، أنت لا تلعب كرة القدم يا رجل.
"
هل تتراجع نسب الطلاق بتعديلات قانون الاحوال الشخصية ؟

هل تتراجع نسب الطلاق بتعديلات قانون الاحوال الشخصية ؟