رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
العرب

لبنان: الصناعيون ملتزمون بإجراءات مواجهة وباء كورونا

الخميس 21/يناير/2021 - 02:19 م
وزير الصناعة اللبناني
وزير الصناعة اللبناني عماد حب الله
أ ش أ
طباعة
وصف وزير الصناعة اللبناني عماد حب الله، الوضع الصحي المتعلق بانتشار فيروس كورونا في لبنان بـ "المأساوي".. داعيا جميع اللبنانيين إلى الالتزام الصارم بالتدابير والإجراءات الوقائية الرامية لوقف التفشي الوبائي، مشيرا إلى أن الصناعيين التزموا بكل ما صدر عن الدولة من قرارات في هذا الصدد .
واعتبر وزير الصناعة اللبناني – في تصريح صحفي اليوم – أن قرار السماح للمطاعم بالعمل خلال فترة أعياد الميلاد المجيدة ورأس السنة الجديدة، بأنه كان بمثابة خراب للمجتمع وللاقتصاد، كونه ترتب عليه انتشار الفيروس بصورة كبيرة، داعيا الى الالتزام المجتمعي الجاد لمواجهة كورونا، وأن تتشدد الأجهزة الأمنية في ضبط المخالفات.
كما دعا الوزير حب الله المجلس الأعلى للدفاع أن يأخذ قرارا يحدّ فيه من التجمعات الكبيرة في الأماكن العامة، وتخفيف التجمعات حتى ضمن العائلة الواحدة.
وأكد أن حكومة تصريف الأعمال القائمة حاليا برئاسة رئيس الوزراء حسان دياب غير مسئولة عن عدم تشكيل حكومة جديدة، داعيا إلى عدم تحميلها وزر تعطيل التأليف الحكومي.
وقال: "عدد الأثرياء في لبنان كبير، وهم مدعوون إلى المساهمة في مساعدة المحتاجين".. مشيرا إلى مبادرة الصناعيين في جمعية الصناعيين اللبنانيين لإجراء الفحص المخبري للكشف عن فيروس كورونا (بي سي آر) لجميع عمال المصانع على حسابهم، وإعلانهم الاستعداد التغطية الصحية للمرضى داخل القطاع الصناعي إذا استدعى الأمر.
وأضاف: "طالبت اليوم بمنح استثناءات جديدة لفتح عدد من المصانع خلال فترة الإغلاق الشامل للبلاد، والمطلوب أن تكون القرارات المتخذة منطقية.. فإذا حصل خطأ في الماضي أدى إلى إغلاق البلاد، فإن الأمر لا يستدعي شمول قرار الإقفال العام المصانع خصوصا الملتزمة بالإجراءات القاسية وتلك التي لديها التزامات في التصدير للخارج.. لا يوجد دولة في العالم أوقفت دورة الإنتاج لديها في زمن كورونا."
"
برأيك.. هل تنجح الحوافز المقترحة في إقناع المصريين بتنظيم النسل؟

برأيك.. هل تنجح الحوافز المقترحة في إقناع المصريين بتنظيم النسل؟