رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
اغلاق | Close

جهود توطين صناعة السيارات الكهربائية.. خبراء: تستهدف في الأساس الحفاظ على البيئة وتقليل الاستيراد.. القضاء على العربات القديمة يحتاج خطة محكمة من قبل الحكومة

الإثنين 18/يناير/2021 - 11:56 ص
البوابة نيوز
محمد محفوظ
طباعة
في خطوة مهمة للاهتمام بصناعة السيارات الكهربائية في الفترة المقبلة، وجه الرئيس عبدالفتاح السيسي، بمراعاة مبدأ توفير كافة عوامل النجاح للمشروع القومي لتصنيع السيارات الكهربائية في مصر كنهج ثابت لجميع المشروعات والمبادرات التي تنفذها الدولة لضمان تحقيق الأهداف المخطط لها، وكذلك استهداف الوصول لأكبر قدر ممكن من نسبة المكون المحلي للتصنيع، بالإضافة إلى استكمال كل مكونات المشروع خاصةً محطات الشحن الكهربائي للسيارات بأنواعها المختلفة.
جهود توطين صناعة

كما وجه الرئيس أن يتضمن المشروع الشراكة مع القطاع الخاص ذي الخبرة في صناعة السيارات، خاصةً التي تعمل بالكهرباء، وذلك لمواكبة الآفاق التكنولوجية المستقبلية لتلك الصناعة على مستوى العالم.

جاء ذلك خلال اجتماع الرئيس عبد الفتاح السيسي خلال الساعات الماضية مع الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، والمهندس شريف إسماعيل مساعد رئيس الجمهورية للمشروعات القومية والإستراتيجية، والدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، وهشام توفيق وزير قطاع الأعمال العام، ونيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة، والمهندس محمد أحمد مرسي وزير الدولة للإنتاج الحربي، والفريق عبدالمنعم التراس رئيس الهيئة العربية للتصنيع.

وقال السفير بسام راضي، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، إن الاجتماع تناول متابعة "المشروع القومي لتصنيع السيارات الكهربائية في مصر".

وأوضح المتحدث الرسمي، أن الاجتماع شهد استعراض مختلف المحاور التصنيعية والتجارية لمشروع توطين صناعة المركبات الكهربائية في مصر بما فيها تعميق التصنيع المحلي وجذب الاستثمارات الأجنبية واختيار أنسب الموديلات التي تلائم متطلبات السوق المصري واحتياجاته، في ضوء أن مصر تعد سوقًا واعدة لصناعة وسائل النقل بشكلٍ عام، وذلك في إطار توجه الدولة للتوسع في المشروعات الإستراتيجية ذات البعد الاجتماعي والاقتصادي والبيئي.

جهود توطين صناعة

وفي هذا السياق قال أحمد زين الدين، خبير السيارات الكهربائية، إن السيارات الكهربائية تعد من أهم الأشياء التي تم إنجازها في الفترة الأخيرة لما تمتاز به من مقومات عالية وتساعد بشكل كبير في القضاء على السيارات التي تعمل بالوقود، وأوضح زين الدين أن مصر استوردت أكثر من ٧٠ سيارة كهربائية خلال ٢٠٢٠، بالإضافة إلى ٣٠٠ سيارة في العام الماضي.

وأضاف زين الدين، لا بد وأن يكون هناك سيستم ونظام من قبل الدولة المصرية لوضع نظام محكم بحيث يكون خلال عام أو عامين على الأكثر تكون كل السيارات تعمل بالكهرباء.

وتابع: "الازمة الوحيدة التي تواجه السيارات الكهربائية في مصر هي صعوبة الحصول على ترخيص للمركبة الكهربائية وعدم تحديد تعريفة شحن السيارات الكهربائية الذى يعد العائق الأكبر أمام الشركات، لذلك لا بد من وجود حلول بديلة للمساعدة في تخطي تلك الأزمة وسرعة القضاء على السيارات القديمة واستبدالها بالسيارات الكهربائية".

جهود توطين صناعة

وفي نفس السياق قال الدكتور عادل عامر الخبير الاقتصادي، أن توطين صناعة السيارات الكهربائية في مصر خطوة مهمة للغاية وتساعد بشكل كبير في القضاء على السيارات القديمة إلى جانب ان صناعة السيارات الكهربائية سيصب في مصلحة الاقتصاد المصري ويقلل من فاتورة الاستيراد، بالإضافة إلى ان الإهتمام بصناعة السيارات دافع مهم وقوي للاهتمام بالمنتج المحلي في الفترة المقبلة.

وأضاف عامر، أن السيارات الكهربائية عامل سحري للمحافظة على البيئة في ظل انتشار عوادم السيارات في القاهرة الكبرى مما يسبب تلوث الجو ويزيد من الأمراض، إلى جانب ان السيارات الكهربائية تعمل بشكل كبير على توفير الأموال لأن شحن السيارات الكهربائيه لا يتكلف الا مبالغ ضئيلة للغاية.

"
هل تؤيد شعار "اتفرج وبعدين احكم" على دراما رمضان هذا العام؟

هل تؤيد شعار "اتفرج وبعدين احكم" على دراما رمضان هذا العام؟