رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

مدير «أفينير تيليكوم»: انتعاش سوق المحمول في مصر خلال 2021

السبت 16/يناير/2021 - 09:08 م
البوابة نيوز
هيام عبد الحفيظ
طباعة
قال أحمد قنديل، المدير الإقليمى لشركة «أفينير تيليكوم» المالكة للعلامة التجارية «أنيرجايزر» في منطقة شمال أفريقيا والسعودية، إن كل التوقعات ترجح نمو مبيعات سوق هواتف المحمول في مصر إلى ١.٥ مليون وحدة شهريًّا خلال الأشهر المقبلة بزيادة نحو ٧٪ عن العام الماضي.
وأضاف "قنديل" لـ"البوابة نيوز" أن حجم السوق الهواتف المحمولة في مصر يصل إلى مليون و١٠٠ ألف هاتف ذكى و٣٠٠ ألف إلى ٤٠٠ ألف فيتشرفون يتم بيعها شهريًا، مشيرا إلى أن الإقبال على شراء فيتشرفون عائد إلى عدة أسباب أهمها أنه ما زال الفئة المفضلة لدى كبار السن والفئة العمالية، بالإضافة إلى انخفاض فئته السعرية وتحمله للعمل الشاق.
وأشار قنديل إلى أن السوق المصرية تعد من أكبر الأسواق في أفريقيا وهو ما يدفع أغلب شركات الهواتف إلى طرح موديلات جديدة تسهم في تعزيز عمليات الإحلال والاستبدال من جانب العملاء بأسعار تنافسية، وأن شركته تقدم الهواتف الذكية والتقليدية "فيتشرفون" بالإضافة إلى أحدث إكسسوارات المحمول من شواحن وكابلات وأحدث السماعات والأجهزة الصوتية عالية الجودة، وأنه يستهدف حصة سوقية ٢٪ من السوق المصرية خلال ٢٠٢١.
وسجلت مبيعات سوق الهواتف المحمولة في مصر خلال الشهور العشرة الأولى من العام الماضى نموًا بنسبة ٪٤ إلى نحو ١٢ مليون وحدة بقيمة بلغت ٢.٢ مليار جنيه مقارنة مع ١١.٥ مليون جهاز بقيمة ١.٩ مليار جنيه في الفترة المقابلة من العام الماضى.
وبحسب التقرير الصادر عن مؤسسة الأبحاث التسويقية «GFK» تصدرت شركة «سامسونج» الكورية قائمة العلامات التجارية الأكثر مبيعًا لهواتف المحمول بعدما استحوذت على حصة سوقية بلغت ٪٢٥ خلال تلك الفترة.
وجاءت العلامة الصينية «أوبو» في المرتبة الثانية مسجلة حصة سوقية ٪٢٢.٩ من إجمالى القطاع، تبعتها «هواوى» الصينية في المركز الثالث بحصة ٪١٢.٩.
وحصدت «ريلمى» الصينية المرتبة الرابعة بحصة سوقية ٪١٠.٤ وأعقبتها «شاومي» الصينية في المركز الخامس بحصة ٪٩.٧ من إجمالى مبيعات الهواتف في مصر.
وحلت «إنفينيكس» الصينية في المرتبة السادسة بقائمة الماركات التجارية الأكثر مبيعًا في هواتف المحمول بعدما اقتنصت حصة سوقية قدرها ٪٨.٥ خلال الفترة من يناير حتى أكتوبر الماضى.
وتوزعت باقى الحصص السوقية على الماركات التجارية الأخرى المطروحة في السوق المحلية بنسبة إجمالية ٪١٠.٦.
"
هل يحد تغليظ العقوبة على السائقين المخالفين من حوادث الطرق؟

هل يحد تغليظ العقوبة على السائقين المخالفين من حوادث الطرق؟