رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
اغلاق | Close

مونديال اليد.. مصر أول منتخب عربي يكسر الهيمنة الأوروبية على المربع الذهبي

الثلاثاء 12/يناير/2021 - 01:05 م
منتخب مصر لكرة اليد
منتخب مصر لكرة اليد
أ ش أ
طباعة

لأول في تاريخ كأس العالم لكرة اليد، يشارك 32 منتخبا في البطولة الـ27 التي تستضيفها مصر خلال الفترة من 13 وحتى 31 يناير الجاري، بعدما كانت تقام المسابقة بمشاركة 24 منتخبا فقط، منذ عام 1995، وخلال الـ 26 نسخة السابقة من "مونديال اليد" احتكرت المنتخبات الاوروبية ألقاب البطولة.

ويعد منتخب مصر أول منتخب عربي يكسر الهيمنة الأوروبية على المربع الذهبي للبطولة، وذلك خلال نسخة 2001 بفرنسا، حيث جاء في المركز الرابع في البطولة، (تلاه منتخب تونس 2005، ثم قطر 2015).

ويعتبر المنتخب الفرنسي الأكثر تتويجا بمونديال اليد برصيد ستة ألقاب أعوام 1995 و2001 و2009 و2011 و2015 و2019 ووصيف مرة واحدة عام 1993، وحصل على المركز الثالث أربع مرات أعوام 1997 و2003 و2005 و2019.

ويأتي في المركز الثاني من حيث عدد الألقاب، المنتخب السويدي باربعة القاب أعوام 1954 و1958 و1990 و1999 ووصيف ثلاث مرات اعوام 1964 و1997 و2011 وحصل على المركز الثالث 4 مرات اعوام 1938 و1961 و1993 و1995.

وفي المرتبة الثالثة، المنتخب الروماني بتتويجه بالبطولة 4 مرات اعوام 1961 و1964 و1970 و1974، غير أنه لم يحصل على اي ميدالية فضية، في حين حصد البرونزية مرتين عامي 1967 و1990.

ويأتي المنتخب الالماني في المرتبة الرابعة برصيد بطولتين عام 1938 وهي اول بطولة عالم في اللعبة وعام 2007 وحصد المركز الثاني عامي 1954و2003 بينما حصد المركز الثالث مرة واحدة عام 1958،ثم منتخب روسيا في المركز الخامس بذهبيتين عامي 1993 و1997 وحصد فضية واحد عام 1999 ولم يحصد اي برونزية.

وجاء منتخب اسبانيا في المركز السادس بتتويجه ببطولتين عامي 2005 و2013 ولَم تحصل اسبانيا على الوصافة بينما حصدت المركز الثالث مرة واحدة عام 2011، في حين يأتي في المركز السابع منتخبا كرواتيا والدنمارك ولكل منهما لقب حيث حصدت كرواتيا البطولة عام 2003،وتوجت بها الدنمارك في النسخة الاخيرة عام 2019.

وحصدت كرواتيا الفضية ثلاث مرات اعوام 1995 و2005 و2009،وبرونزية واحدة عام 2013 وهو نفس الامر بالنسبة للدنمارك حيث حصلت على المركز الثاني اعوام 1967 و2011و2013،والمركز الثالث عام 2007.

وياتي في المركز التاسع منتخب تشيكوسلوفاكيا بلقب وحيد عام 1967 وفضيتين عامي 1958 و1961 وايضا حصل على المركز الثالث مرتين عامي 1954و1964.

وفي المركز العاشر الاتحاد السوفياتي بلقب في عام 1982 والمركز الثاني في عامي 1978 و1990،ولم يحصل على المركز الثالث،وتأتي يوغوسلافيا في المركز الحادي عشر بلقب في عام 1986 وفضية في عام 1982 والمركز الثالث في نسختي 1970 و1974،وأخيرا المانيا الغربية بلقب وحيد عام 1978.
ورغم قوة وتاريخ الفرق المنافسة في مونديال اليد 2021، يبقي منتخب مصر من المرشحين للمنافسة على اللقب في ظل استضافته للبطولة وما يملكه من جيل رائع بقيادة الاسطورة أحمد الأحمر، بالإضافة إلى نتائج منتخبات الشباب كثالث العالم في 2019، وأيضا أول العالم في الناشئين.
ويطمح منتخب الفراعنة في أن تكون إقامة بطولة العالم 2021 على أرض مصر فرصة عظيمة لتكرار إنجازه في كأس العالم 2001 بفرنسا، إذ حقق المركز الرابع، وهو أبرز إنجاز للمنتخب المصري في تاريخ مشاركاته ببطولات العالم لكرة اليد.
ويعد المنتخب الإسباني أحد ابرز المرشحين للتتويج بالبطولة،خاصة بعد المستوى الكبير الذي قدمه في يورو 2020 وتتويجه بالبطولة وكذلك التتويج بيورو 2018، ويسعى الماتادور الإسباني بالظفر بلقبه الثالث في المونديال بعد التتويج ببطولتي 2005 و2013.
وتمتلك اسبانيا مجموعة من اللاعبين البارزين على راسهم الثنائى دوتشيبايف وحارس برشلونة جونزالو بيريز دي بارجاس ورودريجو كوراليس رودال حارس فيزبريم المجري تحت قيادة المدرب جوردي ريبيرا.
ويدخل كذلك منتخب الدنمارك حامل اللقب كاحد ابرز المرشحين للتتويج بلقبه الثاني على التوالي خاصة انه يمتلك كوكبة من اللاعبين المميزين على رأسهم نجم باريس سان جيرمان ميكيل هانسن ونيكلاس لاندين حارس مرمى كييل الالماني والمتوج مع فريقه بدوري ابطال أوروبا،تحت قيادة المدير الفني نيكولاي ياكوبسن والذي أكد رغبته في الحفاظ على اللقب على الرغم من عدم التدرب كثيرا بسبب جائحة كورونا.
كما يعد منتخب النرويج من المرشحين بقوة لتحقيق لقبه الاول في مونديال مصر 2021 خاصة بعد احتلاله الوصافة في النسختين الاخيرتين امام الدنمارك وفرنسا، وقدم منتخب النرويج اداء مميزا في بطولة أوروبا الاخيرة وحصد الميدالية البرونزية، ويرغب المنتخب النرويجي تتويج جهده بالفوز بالمونديال.
ويعتبر ساندر ساجوسين وكريستيان أوسليفان قلبي الدفاع وهارالد رينكيند الظهير الأيمن وألكسندر بلونز الجناح الأيسر أبرز عناصر المنتخب النرويجي تحت قيادة المدرب كريستيان بيرج.
أما منتخب فرنسا فيسعى إلى صناعة مجد جديد بتتويجه باللقب السابع على الرغم من الأداء السيئ في بطولة أوروبا الاخيرة واحتلال منتخب الديوك المركز الرابع عشر، إلا أنه يعد من المرشحين للفوز بالبطولة لتاريخه وخبراته في المونديال.
ويبحث منتخب فرنسا بقيادة مدربه الشاب جيلام جيل والمواهب الصغيرة مثل فابريجاس وريملي ورومان لاجارد مع عناصر الخبرة تكوين عصر ذهبي جديد للديوك الفرنسية.
ويعتبر المنتخب الكرواتي من ابرز المرشحين للتتويج بالبطولة وتعويض خسارة بطولة أوروبا الاخيرة في النهائي امام اسبانيا خاصة انه يمتلك مجموعة مميزة من اللاعبين، واكد المدرب لينو سيرفار ان كرواتيا لديها ما يكفي من المواهب والقوة والخبرة للمنافسة على لقب أي منافسة كبرى".
وحصل دوماجوج دوفنجاك قلب دفاع كرواتيا على جائزة أفضل لاعب في أوروبا، وكان قد حقق أفضل لاعب في العالم 2013 وخاض 214 مباراة دولية مع المنتخب وسجل 699 هدفا حتى الآن.
كما اختير لاعبه إيجور كاراسيتش البالغ من العمر 31 عاما في تشكيل نجوم بطولة أوروبا 2020 وفاز بنسخة 2018 - 2019 من بطولة دوري أبطال أوروبا مع فاردار المقدوني.
ولا يمكن إغفال بعض المنتخبات الكبرى في تحقيق نتائج كبيرة في البطولة على الرغم من تراجعها في السنوات الاخيرة كالمنتخب الالماني والروسي والسويدي والسلوفيني.
وكان قد تم تقسيم المنتخبات الـ 32 على 8 مجموعات، حيث أسفرت قرعة البطولة عن وقوع منتخبات ألمانيا والمجر وأوروجواي والرأس الأخضر في المجموعة الأولى، ومنتخبات إسبانيا وتونس والبرازيل وبولندا في المجموعة الثانية، ومنتخبات كرواتيا وقطر واليابان وأنجولا في المجموعة الثالثة، فيما ضمت المجموعة الرابعة منتخبات الدنمارك والأرجنتين والبحرين والكونغو الديمقراطية.
ووقع في المجموعة الخامسة منتخبات، النرويج والنمسا وفرنسا والولايات المتحدة الأمريكية، وضمت المجموعة السادسة فرق البرتغال والجزائر وآيسلندا والمغرب، فيما ضمت المجموعة السابعة منتخبات السويد ومصر والتشيك وتشيلي، أما المجموعة الثامنة والأخيرة فضمت منتخبات سلوفينيا وبيلاروسيا وكوريا الجنوبية وروسيا.
"
هل يحد تغليظ العقوبة على السائقين المخالفين من حوادث الطرق؟

هل يحد تغليظ العقوبة على السائقين المخالفين من حوادث الطرق؟