رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
اغلاق | Close

في اليوم العالمي للفساد.. ننشر أبرز قضايا الرشاوى محليًا وعالميًا.. تورط نائب محافظ ومستشار وزير.. "فولكس فاجن" دفعت 15 مليار دولار تعويضات بسبب الفساد

الأربعاء 09/ديسمبر/2020 - 07:38 م
البوابة نيوز
محمد حميد
طباعة
في 31 أكتوبر 2003، اعتمدت الجمعية العامة للأمم المتحدة، اتفاقية لمكافحة الفساد، وطلبت من الأمين العام أن يُكلف مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة بتولي مهام أمانة مؤتمر الدول الأطراف في الاتفاقية.
وتزامنًا مع الاحتفال باليوم العالمي، ننشر أبرز قضايا الفساد والرشوى التي حدثت في مصر والعالم. 


في اليوم العالمي
محليًا: 
-في 2019، تم ضبط منتحل صفة موظف ضرائب عقارية طلب تحصيل المستحقات الضريبية من أحد الممولين دون وجه حق، مستخدمًا في ذلك بعض الطرق الاحتيالية ليتمكن من النصب على ممولين آخرين.

- وفي يناير 2018، ألقت الرقابة الإدارية القبض على كل من رئيس مجلس الإدارة ‏والعضو المنتدب لشركة النصر للتعدين، ورئيس القطاع التجاري، والمستشار التجاري السابق للشركة، بمطار القاهرة الدولي، وفي ذات التوقيت تم القبض على المستشار التجاري السابق بمحل إقامته في القاهرة، لتورطهما في عملية صرف المستخلصات الخاصة بمشروعات الشركة لصالح أحد المقاولين.

- وتم القبض على مدير عام بإدارة المشتريات في الهيئة العامة للرقابة على الصادرات والواردات، في نوفمبر 2017، بتهمة تقاضي رشوة 350 ألف جنيه من صاحب شركة توريدات خاصة تعمل في مجال أجهزة المعامل، وأظهرت التحريات أن المتهم أضر بجهة عمله، وسهّل الاستيلاء على المال العام.
-القبض على نائبة محافظ الإسكندرية سعاد الخولي و5 رجال أعمال، في أغسطس 2017، عقب ثبوت تورطها في عدة وقائع فساد تشمل الرشوة والإضرار بالمال العام والتربح، وقالت الهيئة إن نائبة محافظ الإسكندرية تقاضت من رجال الأعمال عطايا ومبالغ على سبيل الرشوة تجاوزت 5 ملايين جنيه. 

- القبض على مستشار وزير المالية للضرائب العقارية، في مايو 2017، بعد ضبطه متلبسًا برشوة مالية قدرها مليون جنيه، من بين 4 ملايين جنيه، من صاحب شركة مقاولات، مقابل التلاعب في تقدير قيمة أرض قرية سياحية، بما يهدر مبلغ 500 مليون جنيه على الخزانة العامة للدولة. 

- ضبط أكبر شبكة دولية للاتجار بالأعضاء البشرية، في ديسمبر 2016، تتكون من 42 شخصًا، تضم مصريين وعربًا بينهم 12 طبيبًا وآخرين منهم أساتذة جامعيون ومراكز طبية شهيرة ووسائط وسماسمرة. وتستغل الشبكة الظروف الاقتصادية لبعض المصريين للاتجار في الأعضاء البشرية مقابل مبالغ مالية زهيدة في حين يحصلون هم على مبالغ مالية باهظة. 

- ضبط ملايين الدولارات والجنيهات من متحصلات الاتجار في الأعضاء البشرية، كما ضبطت هيئة الرقابة الإدارية ملايين الدولارات والجنيهات لدى المتهمين من متحصلات الاتجار في الأعضاء البشرية.

- ضبط مدير المشتريات بمجلس الدولة، في ديسمبر 2016، أثناء تقاضيه رشوة، وبتفتيش مسكنه، تم ضبط 24 مليون جنيه، و4 ملايين دولار أمريكي، و2 مليون يورو، ومليون ريـال سعودى، ومشغولات ذهبية. 

- ضبط مسئول عن حماية الأراضي بوزارة الزراعة، في مايو من عام 2015. حاول الحصول على رشوة تقدر بمبلغ 500 ألف جنيه مصري من رئيس مجلس إدارة شركة جنوب بورسعيد نظير تداول وتخزين الحاويات. 

- في سبتمبر 2015، ألقت قوات الأمن المصرية القبض على وزير الزراعة المستقيل صلاح هلال، في إطار إجراء تحقيقات معه في قضية فساد، متهم فيها وعدد آخر من المسؤولين المصريين. واتُّهم هلال ومدير مكتبه بالحصول على هدايا عينية وعقارات من رجل أعمال، نظير تقنين إجراءات مساحة أرض قدرها 2500 فدانًا. 
- في يونيو عام 2014، ضُبط اللواء أحمد نجيب، رئيس هيئة موانئ بورسعيد، وهو متلبس في قضية رشوة. وحصل على الرشوة لتسهيل تصريح إحدى الشركات مخالفًا بذلك القانون. 


في اليوم العالمي
عالميًا: 
-في2014، تورط شركة فولكس فاجن الألمانية في عمليات احتيال ضخمة شملت خرق قوانين الانبعاثات في الولايات المتحدة، واعترفت الشركة أن نحو نصف مليون سيارة بمحركات الديزل التي تم بيعها في الولايات المتحدة الأمريكية، زودت ببرنامج مصمم للتحايل على نتائج اختبارات الانبعاثات. وكلفت هذه القضية فولكس فاجن 15 مليار دولار إلى جانب الخسائر التجارية. 

- قضية فساد دويتشه بنك الألماني: البنك اضطر إلى دفع تعويضات تقدر بـ7.2 مليار دولار عند اتهامه ببيع سندات مالية مدعومة بعقارات سامة "لا يمكن بيعها"، بالإضافة إلى الضرر التي تعرضت له سمعة المصرف، الذي تم تصنيفه من بين الاستثمارات الأقل أمنًا. وتضمنت الاتهامات التي واجهها المصرف التسبب بشكل مباشر بالأزمة الاقتصادية في سنة 2008، ومن المصارف الأخرى التي تورطت في قضايا مماثلة كل من جاي بي مورغان، بنك أوف أمريكا، جولدمان ساكس وسيتي جروب.

-قضية رولز رويس: الشركة البريطانية قدمت اعتذارها أمام المحكمة بعد أن فرض عليها دفع نحو 800 مليون دولار من العقوبات لتسوية الإدعاءات الموجهة ضدها بالفساد. وكانت كل من المملكة المتحدة، الولايات المتحدة والبرازيل قد بدأت تحقيقات في تعيين الشركة لوسطاء لمساعدتها في دفع الرشاوى التي ساعدتها على الفوز بعدة عقود طوال فترة تزيد عن 30 عامًا. 
وبلغت قيمة الرشاوى التي قدمتها الشركة في اندونيسيا 2.25 مليون دولار، وسيارة رولز رويس سيلفر سبيريت للحصول على صفقة مع شركة جارودا اندونيسيا لتزويدها بمحركات الطائرات. كما دفعت الشركة الرشاوى لوسطاء الشركات المنافسة لتقديم عروض غير تنافسية.
"
هل تتحايل قطر على شروط المصالحة ؟

هل تتحايل قطر على شروط المصالحة ؟