رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

الصحة: تحديث بروتوكول علاج كورونا ليشمل أدوية جديدة أكثر فاعلية

الثلاثاء 08/ديسمبر/2020 - 03:37 م
فعاليات الويبينار
فعاليات الويبينار العلمي للجنة العلمية لمكافحة فيروس كورونا
ضياء السبيري
طباعة
أعلنت وزارة الصحة والسكان، اليوم الثلاثاء، عن انطلاق فعاليات الويبينار العلمي للجنة العلمية لمكافحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد - ١٩)، تحت رعاية الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، للتعريف بالبروتوكول المحدث لعلاج فيروس كورونا في نسخته الرابعة.
وترأس الويبينار الدكتور حسام حسني، رئيس لجنة مكافحة فيروس كورونا المستجد، بحضور أعضاء اللجنة العلمية، والدكتور مصطفى غنيمة، رئيس قطاع الطب العلاجي، والدكتور محمد فوزي السودة، رئيس الهيئة العامة للمستشفيات والمعاهد التعليمية بوزارة الصحة، وعدد من قيادات الوزارة ووكلاء وزارة الصحة، وعدد من الاستشاريين والأطباء بمختلف التخصصات الطبية، وذلك بأكاديمية الأميرة فاطمة للتعليم الطبي المهني.
وأوضح الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة أن الويبينار يأتي ضمن سلسلة من اللقاءات العلمية لتبادل ونقل الخبرات مع الأطقم الطبية وتعريفهم بأحدث بروتوكولات علاج فيروس كورونا، لتعريفهم بكل ما هو جديد في هذا الشأن.
وأشار "مجاهد" إلى مشاركة أكثر من ١١ ألف طبيب في الويبينار من مختلف دول العالم عبر تقنية "الفيديو كونفرانس"، للتعرف على التجربة المصرية في مواجهة فيروس كورونا المستجد، كما يتم خلال فعاليات الويبينار الرد على جميع تساؤلات الأطباء حول البروتوكول الجديد وطرق التعامل مع مصابي فيروس كورونا المستجد، 
من جانبه، وجه الدكتور الدكتور حسام حسني، رئيس اللجنة العلمية لمواجهة فيروس كورونا، خلال كلمته بالجلسة الافتتاحية للويبينار، الشكر للدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة، لما تبذله من جهد في مواجهة جائحة فيروس كورونا المستجد ودعمها الكامل للجنة العلمية للوصول إلى أفضل البروتوكولات لعلاج فيروس كورونا، كما وجه الشكر للفرق الطبية خاصة العاملين بأقسام الرعاية المركزة لما يبذلونه من جهد في خدمة المرضى واتباع بروتوكولات العلاج المحدثة للوصول إلى أفضل النتائج.
واستعرض رئيس اللجنة العلمية البروتوكول المحدث لعلاج فيروس كورونا المستجد في نسخته الرابعة، والذي يعد عملًا قوميًا هدفه الوصول إلى أفضل النتائج في علاج المصابين بالفيروس، موضحًا أن تحديث البروتوكول يشمل اعتماد أدوية جديدة أكثر فاعلية في علاج المصابين، كما يشمل البروتوكول تقسيمًا جديدًا للحالات المرضية، وكذلك معاملات الخطورة للحالات المصابة بالفيروس، بالإضافة إلى تحديث أجهزة دعم الأكسجين لتقليل استخدام أجهزة دعم التنفس الصناعي.
وأضاف أن مصر نجحت في مواجهة فيروس منذ بداية الجائحة، من خلال اتخاذ جميع الإجراءات الاحترازية وتوفير كافة الإمكانيات اللازمة من مستلزمات طبية وأدوية وأجهزة تشخيص للمصابين، مشيرًا إلى أن البروتوكول العلاجي لفيروس كورونا المستجد موحد ويتم استخدامه في جميع المستشفيات، مشيرًا إلى أن زيادة نسب الشفاء لحالات فيروس كورونا في مصر، مشددًا على ضرورة عدم التراخي في اتباع الإجراءات الاحترازية والوقائية لعدم زيادة الإصابات بفيروس كورونا المستجد.
وعبر كلمة مسجلة، استعرض الدكتور محمد حساني، مساعد وزير الصحة لمبادرات الصحة العامة خلال فعاليات الويبينار، الإجراءات التي اتخذتها وزارة الصحة لمواجهة الفيروس، وفاعلية بروتوكولات التشخيص والعلاج المتبعة بالتجربة المصرية، وآلية عزل الحالات المصابة بالفيروس.
وتشمل فعاليات الويبينار جلسات نقاشية يستعرض خلالها أعضاء اللجنة العلمية لمكافحة فيروس كورونا وعدد من كبار الاستشاريين المصريين بمختلف التخصصات الطبية، خبراتهم العلمية والعملية في التعامل مع الحالات المصابة بفيروس كورونا المستجد، وكذلك الرد على التساؤلات المختلفة حول البروتوكول الجديد.
"
هل تتحايل قطر على شروط المصالحة ؟

هل تتحايل قطر على شروط المصالحة ؟