رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

كنوز مصر.. متحف جاير أندرسون

الجمعة 04/ديسمبر/2020 - 05:02 م
البوابة نيوز
كتب - ياسر الغبيري
طباعة
متحف جاير أندرسون أحد أهم المنازل الأثرية، ويتكون من منزلين يرجع تاريخ إنشائهما إلى العصر العثماني وبالتحديد خلال القرنين السادس عشر والسابع عشر الميلادي، وقد تم دمجهما في منزل واحد.
حصل جاير أندرسون باشا الضابط بالجيش الإنجليزي على موافقة لجنة حفظ الآثار العربية على سكن المنزلين لما عرف عنه من ولع بالآثار على أن يتم تحويل المنزلين إلى متحف عند مغادرته مصر نهائيًا أو بعد وفاته.
يعتبر هذان المنزلان خير مثال للمنازل المصرية خلال العصر العثماني، واشتهر كلاهما باسم "بيت الكريتلية".
يرجع سبب تسميته ببيت الكريتيلة إلى أن آخر ملاك المنزل واسمها "آمنة بنت سالم" ترجع أصولها إلى جزيرة كريت.
قامت لجنة حفظ الآثار العربية بترميم المنزلين وربطهما بقنطرة، في عام 1935م.
قام جاسر أندرسون في الفترة من عام 1935م إلى عام 1942م بتجميع العديد من الآثار النادرة من مختلف العصور ليكون مجموعة نادرة بمنزله.
اضطر جاير أندرسون باشا إلى السفر إلى انجلترا في عام 1942م بسبب مشكلات صحية، فتسلمت الحكومة المصرية المنزلين بمحتوياتهما من آثار وتحف وقامت بتحويلهما إلى متحف وأطلقت عليه اسم جاير أندرسون.
من أبرز مقتنيات المتحف لوحة زيتية لجاير أندرسون في غرفة المكتبة، ولوحة زيتية من العصر القاجاري "إيران"، ومجموعة من التحف المصنوعة في الصين.
"
هل تتحايل قطر على شروط المصالحة ؟

هل تتحايل قطر على شروط المصالحة ؟