رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

بعد حصد "ستاشر" لسعفة "كان" الذهبية.. "لما بنتولد" ينافس على الأوسكار لجنة من 41 عضوًا تختار الفيلم للمنافسة على أفضل عمل أجنبي.. وتامر عزت: شرف وفخر وطني وسينمائي

الجمعة 27/نوفمبر/2020 - 01:44 ص
لما بنتولد
"لما بنتولد"
عزت البنا
طباعة
تستمر أفراح الوسط الفني في مصر والعالم العربي، بعدما أعلن الناقد مجدي الطيب مؤخرًا، عن اختيار فيلم "لما بنتولد" للمخرج تامر عزت، لتمثيل السينما المصرية في مسابقة أوسكار أفضل فيلم ناطق بلغة أجنبية، من قبل اللجنة التي تضم 41 عضوًا هو أحد أعضائها.
تدور أحداث الفيلم في قالب رومانسي من خلال ثلاث قصص لثلاث شخصيات مختلفة تواجه تحديات خاصة بسبب القيود التي فرضت عليهم، الأول يحاول خلق مسيرته الفنية في الغناء، والثانية امرأة مسيحية حالمة تقع في حب شاب مسلم، بينما الثالث يعمل في مجال التدريب الرياضي، وتتشابك القصص من خلال أغاني المطرب أمير عيد وهو صاحب إحدى القصص بالعمل.
فيلم "لما بنتولد" من بطولة عمرو عابد، سلمى حسن، والمطرب أمير عيد عضو فرقة "كايروكي" في أول مشاركة سينمائية له، وابتهال الصريطى، ومحمد حاتم، ودانا حمدان، وبسنت شوقى، والفنانة القديرة حنان سليمان والفنان القدير سامح الصريطى، والموسيقى التصويرية للفيلم من تأليف شريف هوارى عضو فرقة كايروكى.
وأكد مخرج الفيلم تامر عزت أنه تم إبلاغه رسميا أمس الأول الأربعاء باختيار فيلم "لما بنتولد" ليمثل مصر في مسابقة أوسكار أفضل فيلم ناطق بلغة أجنبية، وأنه يشكر كل من صوت للفيلم في لجنة الاختيار. 
وأضاف "عزت" في تصريح خاص لـ"البوابة": "تمثيل مصر في أكبر محفل سينمائي عالمي شرف كبير وشعور أول مرة اختبره بالشكل ده، شعور بالفخر والامتنان والانتماء الوطني والسينمائي في نفس الوقت، مبروك لكل فريق العمل".
ويأتي اختيار الفيلم المصري "لما بنتولد" عقب الفرحة العارمة التي عاشها صناع الفيلم القصير "ستاشر" بعد فوزه بجائزة السعفة الذهبية كأفضل فيلم في مهرجان أوسكار السينمائي الدولي، ليعد العمل الأول في تاريخ السينما المصرية الذي يحصد تلك الجائزة. 
كما سبق وفاز العمل بجائزة أفضل فيلم قصير من مهرجان موسكو السينمائي الدولى في دورته الـ 42، الذي انعقد في شهر أكتوبر الماضي، كما حصل على تنويه لجنة تحكيم مهرجان بلجيكا الدولي للفيلم الفرانكوفوني دي نامور في دورته الـ35، وتم عرضه أيضًا في ثالث أيام مهرجان الجونة السينمائي الدولي بدورته المنقضية، ومن المقرر أن يعرض أيضًا في مهرجان القاهرة السينمائي الدولي. 
ويتناول الفيلم قصة شاب عمره 16 عاما تضطره الظروف إلى توديع حبيبته، يمر بالعديد من الصعاب بينما يحاول العودة لحبيبته، بعد فراق دام 82 يومًا، حيث يتجول في رحلة مدتها ربع الساعة في شوارع المدينة، ويبدأ بشكل تشويقي، ومع الأحداث ندرك حقيقة مايحدث، أنها انتحرت وتتلخص مهمته في محاولة النظر إلى وجهها قبل أن تدفن. 
والفيلم بطولة: سيف الدين حميدة ونورهان عبدالعزيز، وسيناريو وحوار سامح علاء ومحمد فوزي، وإخراج سامح علاء. 
والي جانب اختيار "لما بنتولد" لتمثيل مصر في مهرجان أوسكار، وفوز فيلم "ستاشر" بالسعفة الذهبية، فقد كان هناك حدث ثالث مثل مفاجأة سعيدة للوسط الفني المصري بصفة عامة والمخرج محمد دياب بصفة خاصة، بعد أن تم اختيار محمد دياب لإخراج مسلسل جديد عن الأبطال الخارقين سيتم عرضه على منصة "ديزنى بلس".
والمسلسل يحمل اسم Moon Knight وتدور قصته حول محارب أجير، يجيد فنون القتال، وأثناء عمله في مصر يقابل عالم آثار ويتمكنان من اكتشاف مقبرة فرعونية جديدة تحتوى على تمثال لإله القمر عند الفراعنة "كونشو".
"
هل تتحايل قطر على شروط المصالحة ؟

هل تتحايل قطر على شروط المصالحة ؟