رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
نور الزيني
نور الزيني

الرئيس الإنسان

الأربعاء 25/نوفمبر/2020 - 09:53 م
طباعة
شهدت مصر في الآونة الأخيرة طفرة في مسيرة التنمية على الأصعدة كافة، ولمس المصريون الجانب الإنساني للرئيس عبد الفتاح السيسي من خلال المبادرات المتنوعة التي أطلقها، أبرزها الاهتمام بالقوة البشرية، ودعم الفئات الأكثر احتياجًا، ومنها مبادرة "حياة كريمة"، والتي بمقتضاها خصصت الحكومة 103 مليارات جنيه لغير القادرين، وتطوير القرى الأكثر احتياجًا، وتوفير المرافق والخدمات الصحية والتعليمية والأنشطة الرياضية والثقافية كافة، ومبادرة "كلنا واحد"؛ قوافل لتوزيع السلع الغذائية.
لم تكن أقوالًا بل أفعالًا، أطلق الرئيس عددا من المبادرات التي أسهمت في دعم الصحة التي شملت حديثي الولادة إلى كبار السن ومنها مبادرة «100 مليون صحة» لأن الصحة هي المحرك الأساسي للقدرة على الإنتاج. 
لم تنتهِ سلسة المبادرات المتعلقة بالصحة، وأطلقت مبادرة أخرى للقضاء على فيروس "سي" من خلال حملة قومية تستهدف الكشف المبكر عن الإصابة بفيروس الالتهاب الكبدي لأكثر من ٥٠ مليون مواطن مصري، وأيضًا مبادرات "المستشفى النموذجي"، "القضاء على قوائم الانتظار" و"عينيك في عينينا"، "الكشف عن أمراض الأنيميا والتقزم والسمنة لطلاب المدارس"، "نور حياة"، "علاج ضعف السمع للأطفال"، وأيضًا "مكافحة الكورونا".
وتشمل القائمة مبادرات أخرى منها حملة "اتحضر للأخضر" لنشر الوعي البيئي، ومبادرة "الأفراج عن الغارمين والغارمات"، كما تم تدشين صندوق تحيا مصر بعد عام من توليه الحكم لمواجهة الظروف الاقتصادية الصعبة ودعم العدالة الاجتماعية بمختلف الطرق.
وضع الرئيس في عين الاعتبار دور الشباب في المجتمع المصري، وخصص عام 2016 عامًا للشباب، وقام بتدشين مؤتمرات للشباب، ومبادرة تأهيل الشباب للقيادة PLP، مبادرة "مراكب النجاة" لتوعية بمخاطر الهجرة غير الشرعية، وأيضًا مبادرة "التعلم التكنولوجي" لتأهيل الكوادر المصرية الشابة على أحدث مجالات التكنولوجيا.
يؤمن السيسي بأن المرأة هي «نصف المجتمع» والعمود الفقري للأسرة المصرية وظهر هذا جليًا من خلال تخصيص عام للمراة 2017 وزيادة نسبة تولي المرأة في البرلمان من 2% إلى 15%، ارتفاع عدد السيدات اللاتي تقلدن حقائب وزارية إلى 8 وزيرات، ولم ينسَ تكريم النماذج المكافحة والمشرفة من النساء المعيلات منهم سيدة الميكروباص وسيدة الأنابيب والحاجة زينب وفتاة عربة البضائع والحاجة صيصة وغيرهم.
في عام 2018 قرر الرئيس عبد الفتاح السيسي رفع شعار «وداعًا للتهميش» وخصص 80 مليون جنيه من صندوق تحيا مصر لذوي الاحتياجات الخاصة في احتفالية «قادرون باختلاف». 
وكذلك مبادرة "دمج.. تمكين.. مشاركة " لدمج وتمكين متحدي الإعاقة.
وختامًا ومن وجهة نظري أرى أن مصر بخطى ثابتة على المسار الصحيح بقيادة ودعم رئيسها الذي استحق لقب «الرئيس الإنسان».
"
هل تتحايل قطر على شروط المصالحة ؟

هل تتحايل قطر على شروط المصالحة ؟