رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
اغلاق | Close

صيانة أعمدة الكهرباء بالشوارع والطرق العامة بالشرقية

الأربعاء 18/نوفمبر/2020 - 11:03 ص
البوابة نيوز
سمير ابراهيم- طلال مهدي
طباعة
كثفت الأجهزة التنفيذية بالشرقية اليوم الأربعاء أعمال صيانة ومراجعه كفاءة أعمدة الكهرباء بالشوارع والطرق العامة.
وطالب الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية رؤساء المراكز والمدن والأحياء بتشكيل لجان عمل مكونه من مسؤولى الإنارة بالمراكز والمدن والأحياء وإدارات الكهرباء المختلفة للمرور على أعمده الإناره ومراجعتها واستبدال الأسلاك المتهالكة بأخرى أكثر أمانًا، وتركيب عوازل بالأعمدة، وإلغاء نزلات الأسلاك، تفاديا لوقوع حوادث الصعق بالكهرباء مشددًا على سرعه اتخاذ الإجراءات اللازمة نحو صيانتها لرفع كفاءة مستوى الإنارة امام عبور المواطنين وحركة السيارات
ومن جانبه قام اللواء ضياء ابو العزم رئيس مركز ومدينة فاقوس بمتابعه أعمال رفع كفاءة الانارة وصيانة الأعمدة بمدينة فاقوس حيث تم عمل صيانة ورفع كفاءة الأعمدة والكشافات بشوارع ( الدروس - فريد الطاروطى - كفر محمد إسماعيل - منطقة كشك صلاح الطاروطى - بورسعيد - خلف نادي التطبقيين - الإنتاج - المدخل الرئيسي للمدينه حتى مزلقان الفدادنه - المنشيه الجديدة - ترعة الديدامونيه - صيانه داخل مبنى الرى - السيد حسين - كشك صيدناوى - المكتبه العامه ) وذلك باستخدام سيارة كهرباء ومعدات رئاسة المركز حفاظًا على سلامة وإرواح المواطنين.
وأشرفت ثناء فوزى رئيس حي ثان الزقازيق بالتنسيق مع هندسة كهرباء غرب الزقازيق على أعمال إحلال وتجديد إحدى الأعمدة بشارع جاد الله بقسم الإشارة، كما يواصل قسم الإنارة بالحي بمراجعة كشافات الإنارة بنطاق الحي
وقام محمود المرسي رئيس مركز ومدينة منيا القمح بمتابعة قسم الإنارة على أعمال صيانه أعمدة الانارة بطريق شلشمون امتداد طريق كفر شعبان وذلك ضمن خطة تغيير الاعمده المتهالكه وعمل الصيانة اللازمة لجميع اعمدة الإنارة، لحمايه أرواح المواطنين.
وتابع المهندس وجيه صدقي رئيس مركز ومدينه ديرب نجم أعمال مراجعه كفاءة الإنارة العامة بالمدينه وبالوحدة المحلية صفط زريق، بالتنسيق مع قسم الإنارة بالوحدة باستكمال تغطية الفتحات باعمدة الانارة وصيانتها وإزالة النزلات وتغيير العوازل التالفة.
"
برأيك.. هل تنجح الحوافز المقترحة في إقناع المصريين بتنظيم النسل؟

برأيك.. هل تنجح الحوافز المقترحة في إقناع المصريين بتنظيم النسل؟