رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

"أخ يا بيروت" أكثر أغنية بكيت بسببها..سعد رمضان: أنتظر مهرجان الموسيقى العربية كل عام.. مشتاق للجمهور والوقوف على المسرح..السلطة في لبنان تظن أننا أغبياء..أحب أي شيء يغنيه حسين الجسمي

الخميس 12/نوفمبر/2020 - 07:54 م
 الفنان اللبناني
الفنان اللبناني سعد رمضان في حواره لـ "البوابة نيوز"
حوار: ريهام وجدي
طباعة

استطاع الفنان اللبناني سعد رمضان أن يكسب قلوب الجماهير بصوته المتميز الذي يشعرنا بمزيج بين الماضي والحاضر، وبقدرات غنائية طربية عريضة ومواكبة للجديد في صناعة أغانيه

تحدث "سعد" في حوار لـ"البوابة نيوز" عن كواليس صناعة أغنية "أخ يا بيروت" وتأثير انفجار بيروت الضخم عليه وعلى اللبنانيين، وموقفه من زيارة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون للبنان وعرضه مساعدة الشعب، والقرار الذي اتخذه بعد الحادث، وتفاصيل كليبه الجديد، والرومانسية في حياته وغيرها من الموضوعات في الحوار التالي..

أخ يا بيروت أكثر

- كيف تصف مشاركتك هذا العام في دورة استثنائية من مهرجان الموسيقى العربية، تحدت جائحة كورونا حتى خرجت للنور؟

أنتظر مهرجان الموسيقى العربية كل عام، ودائما أكون متحمسا كثيرا للوقوف على المسرح بدار الأوبرا المصرية، وأعتبره هدفا لكل فنان بالوطن العربي، إن كان ببداياته الفنية أو صاحب مشوار طويل، وهذا العام الدورة مختلفة، فمضت تسعة أشهر تقريبا لم نغن بها بشكل رسمي، ليكون الشعور مختلفا، وهو شعور الاشتياق للجمهور والمسرح والغناء.

- كيف كانت كواليس صناعة أغنية "أخ يا بيروت" وسط الحزن على الخراب الذي خلفه انفجار مرفأ بيروت؟

"أخ يا بيروت" أكثر أغنية بمسيرتي الفنية غنيتها من قلبي، وهي أكثر أغنية بكيت وأنا أغنيةا، لأن ما حدث في لبنان من انفجار ضخم في أغسطس الماضي هو كارثة كونية، فكان ثالث أكبر انفجار يحدث في العالم كله، وعشنا فترة صعبة كثيرا مستمرة لوقتنا الحالي لا نستطيع النسيان، وترجمت الأغنية كل كلمة كنت أشعر بها.

- أين كنت وقت وقوع انفجار بيروت؟

كنت في ضيعتي برجا على الدراجة أتوجه لصيدا، رغم أننا نبعد عن بيروت ٣٥ كيلو مترا تقريبا ولكن صدقا وقتها شعرت بضغط الانفجار من شدته، بالطبع ما وصل لي ليس بشكل كبير.

- ما أول شيء فكرت في فعله وقت معرفتك بالحادث؟

كنت أعلم أن ناس بيتها هناك وهاتفتهم بعد مرور أسبوع على الانفجار، فمن أثر الصدمة الكبيرة لم أعرف ماذا أفعل، وحصل لي حالة من التجمد لم أستطع التصرف، وأغلبية أصحابي كانوا يعملون في المرفأ والحمد لله لم يكونوا بالعمل وقتها.

- كيف تفسر الحرائق التي تبعت الانفجار في نفس المكان بمرفأ بيروت وتكرارها؟

السلطة في لبنان يظنون أننا أغبياء وأن تلك "الأفلام الهندية" ستنطلي علينا، فهي محروقة وكل الناس تعرفها وكل ما يفعلونه من حرائق وغيرها ليخفوا فسادهم وفشلهم، ولم أفقد الأمل في الثورة ولكنها لن تستطيع تغيير الفاسدين بلبنان، تستطيع الثورة إسقاط حكومة ولكن وضع المجرمين في السجون ومحاسبتهم صعبة نحتاج دولة من الخارج لفعل ذلك.

- كيف وجدت زيارة الرئيس الفرنسي ماكرون للبنان ووقوفه مع الناس في الشارع بعد الانفجار؟

عندما قال الناس نتمنى أن يأتي ماكرون وينتدبنا، قامت الدنيا تهاجمنا وتستنكر ما نقوله، للأسف الطبقة السياسية في لبنان لم يتركوا لنا حلا فأصبحنا نتعلق بقشة تخرجنا من هذا الكابوس وتخلصنا منهم.

لا أحد مع الاحتلال والانتداب، ووجدنا ماكرون يطالب بحقوقنا بالطبع سنوافق فليس لدينا حل آخر، وليس هناك أمل وأصبحنا نتعلق بها مثل الغريق الذي يتعلق بقشة.

- لكن البعض فسر تكريم ماكرون للسيدة فيروز بأنه مغازلة للشعب اللبناني، خاصة أنها تقريبا الرمز الوحيد المتفق عليه في لبنان، فكيف وجدت زيارته لها وتكريمها؟

لا شك أن ماكرون دارس الموضوع بذكاء، وجاء إلى لبنان بعد أن درس خطواته ووضع خطة للعمل، وإذا نزل رئيس السنغال للشارع في لبنان أو أي رئيس سنتوحد عليه تمسكا بأي أمل، فالطبقة السياسية لا تجرؤ أن تنزل للشارع.

- هل تعتب على رؤساء الدول العربية الذين لم يبادروا للتواجد في لبنان مع الشعب بدلا من ماكرون؟

نحن نعلم أن الدول العربية جميعها تريد مساعدة لبنان، ولكن المشكلة أن السلطة فاسدة، فكيف سيتعاون الرؤساء العرب مع هؤلاء، حتى أننا كتبنا على مواقع التواصل الاجتماعي وطالبنا الحكومات بالدول المختلفة بعدم إرسال معونات مادية لتلك الحكومة الفاسدة، لأنها لن تصل للشعب، إنما مساعدتنا عن طريق الجمعيات الخيرية التي تصل للشعب بشكل مباشر.

- تعرض لبنان لأزمات عديدة هل فكرت بالهجرة منها في أي مرحلة من حياتك؟

انفجار بيروت هو أكبر أزمة تعرض لها لبنان، حتى أهلي الذين عانوا ويلات الحروب يقولون لي إن فترة ما بعد الانفجار أصعب فترة، ومؤخرا وبعد الانفجار قررنا الاستقرار في مصر، وبالفعل جاء مدير أعمالي وسام المولى وعائلته وعاش هنا، تمهيدا لوجودي الدائم في مصر، ولكن لدينا تصوير الكليب الجديد في لبنان فسنعود للتصوير، وفكرة أن أعيش في مصر قريبا جدا ستنفذ.

- ما تفاصيل الكليب الجديد الذي ستصوره في لبنان؟

اسم الأغنية لم أستقر عليه حتى الآن، وهي من كلمات على المولى، ألحان فضل سليمان، توزيع إيليا نستا وهو موزع جديد كان معي في الجامعة، وأنا أتفاءل كثيرا بالعمل مع الشباب فعلي المولى من جيلي وإيليا نستا، حتى المخرج حسين شعبان الذي سنصور معه، مخرج جديد ولديه أفكار جديدة، دائما أحب التعامل مع هؤلاء الأشخاص لأن لديهم حماس البدايات وأفكار جديدة أجدد بها أعمالي.

ولا أغفل دور القدامى أصحاب الخبرة فتعاونت مع المخرج وليد ناصيف في كليب "شو محسودين" فأتعاون مع النوعين ولكنني أفضل دائما الدماء الجديدة.

- قدمت الفنانة نانسي عجرم مؤخرا الأغنية التي تعتمد على القصيدة وهي "إلى بيروت الأنثى" وأيضا الفنان صابر الرباعي طرح أغنية "جريدة الرجل الثاني"، والاثنان من قصائد الشاعر نزار القباني، هل فكرت في تقديم أغنية بهذا الشكل الغنائي؟

ممكن أقدم هذا اللون الغنائي، فقد قدمته للجمهور من خلال غنائي للمطربين الآخرين، وأنا لا أخطط دائما لتقديم نوعية معينة، ولكن تحدث صدف، والله يهدي البال ليسمح لنا بالعمل، فهذه السنة مرت ولا أشعر بالإنجاز فلم أقدم خلالها سوى أغنية "أخ يا بيروت" بجانب مشاركتي في مهرجان الموسيقى العربية.

- عندما يحضر إلى لبنان صديق لك غير لبناني، ما الأماكن التي ستحرص أن يزورها؟

حسب إن كان شخص رياضي أم لا، لو كان يمارس الرياضة سأصحبه لأماكن رائعة، فمؤخرا بالتسعة أشهر الماضية كل رياضتي كانت عبارة عن ركوبي للدراجة وذهبت بها من منطقة لأخرى، وكنا نمشي في "جبيل" برياضة تسمي "هايكينج" وهي أن نمسك بعصا ونمشي بالجبال مسافات طويلة ١٠ أو ١٢ كيلو مترا، وإذا كان شخصا غير رياضي أخذه لمطعم لتناول وجبة العشاء ونعود للبيت.

- وما أغرب موقف وضعتك به إحدى معجباتك؟

هناك الكثير من المواقف التي تعرضت لها، ففي مرة كنت عائدا من تونس إلى لبنان، وفي المطار جاء شخص وطلب من وسام المولى مدير أعمالي أن يحمل طفله، فظننت أنه يريد أن يلتقط صورة معي بدون ابنه، ووجدته يلتقط صورة لابنه مع وسام وأنا أقف أشاهدهم، فاندهشت كثيرا واتضح أنه لم يكن يعرف شكلي، وزوجته رأتني وقالت له أذهب التقط صورة للطفل مع سعد فجاء يجري مسرعا ولم يسألها أي واحد بنا هو سعد وظن أن وسام هو أنا، وضحكنا كثيرا وقتها.

- ما الأغنية التي علقت بذهنك من الأغاني التي طرحت مؤخرا؟

أغنية "بالبنط العريض" علقت معي كثيرا، وحسين الجسمي أحب منه أي شيء يغنيه وأتابعه دوما لأنه يعرف يختار جيدا، وتامر حسني يطرح أغاني ألبومه الجديد وأحبه كثيرا وكل الذي يقدمه أحب طريقة تفكيره.

وسمعت أغنية "كرهتني في الحب" وهي فكرة جديدة وأعجبت بها كثيرا، لأنها حقيقية، فأغلبية العلاقات عندما تنتهي وبعد الانفصال يصبح الشخص يكره الحب لفترة سنة أو سنتين ويقول كرهتني في الحب، وقليلة العلاقات التي تنتهي بشكل جيد ويستمرون كأصدقاء.

- سعد معروف بالرومانسية في أغانيه، هل أنت رومانسي في حبك لحبيبة، أم عقلاني بشكل أكبر؟

أنا رومانسي في الحب كثيرا أحضر الورود والمفاجآت، الحب حلو بالرومانسية بدونها ليس له طعم، ففي عيد ميلاد حبيبتي كانت في فرنسا وأنا في لبنان، ولأول مرة تكون بعيدة عني يوم ميلادها فسجلت لها أغنية، كل عام أسجل لها أغنية على البيانو ليست بالضرورة من الأغاني الخاصة بي، وهذه السنة سجلت لها أغنية للفنان حسين الجسمي، تقول: "عيدك اللي مر قلبي وكل منا في بلد بحتفل بهوى تخيل إني هاللحظة معاك"، هي أشياء أشعر أنها أجمل من الهدية، صحيح أحضرت لها هدية ولكن الرومانسية جميلة وسعدت بها كثيرا.

- وما السؤال الذي يتكرر في الأحاديث الصحفية والتليفزيونية وسئمت من الإجابة عنه؟

متى سأتزوج، يسألونني كثيرا، وأقول لهم من خلال هذا الحوار، لا أعرف ربما غدا.

- ومتى تطل على جمهورك في حفل جديد بعد مهرجان الموسيقى العربية؟

في رأس السنة الجديدة ولأول مرة منذ ١٢ عاما سأقضي عيد ميلادي مع أصحابي، فعيد ميلادي يوم ١ من شهر يناير، وكل عام كان على المسرح ولا أستطيع الاحتفال به مع الأصدقاء والعائلة واشتقت لهذا وسعيد به، وبعدها هناك حفل في الجزائر في فبراير المقبل.

- تامر حسني قال في أغنية "مبطلناش إحساس"، "بطلنا نقيس مقاماتنا بعيون الناس"، فلمن توجه هذه الجملة؟

هذه الجملة مع مرور الوقت كل شخص يشعر بها، أنا شخصيا، في بداياتي كنت أتأثر كثيرا بآراء الناس بي، ولكني وصلت لمرحلة وخصوصا هذه الفترة الأخيرة لم يعد يعني لي هذا الموضوع كثيرا، لأنه يكفينا مشاكلنا الخاصة وفوق هذا ليس على أن أفكر بالناس.

"
برأيك.. من سيفوز بدوري أبطال أفريقيا؟

برأيك.. من سيفوز بدوري أبطال أفريقيا؟