رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
العرب

فشل جديد.. أردوغان يقيل محافظ البنك المركزي الحالي بسب انهيار الليرة

السبت 07/نوفمبر/2020 - 11:16 ص
أردوغان
أردوغان
عمر رافت
طباعة
أقال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، محافظ البنك المركزي، مراد أويسال، بعد أن تراجعت الليرة إلى أدنى مستوياتها القياسية المتتالية مقابل الدولار. 
وأقال أردوغان أويسال من خلال مرسوم رئاسي في وقت مبكر من يوم السبت، وقام بتعيين وزير المالية السابق ناجي أغبال مكانه، ولم يذكر سببا للفصل. 
أغبال سيصبح ثالث محافظ للبنك المركزي التركي خلال 16 شهرًا.
وأقال أردوغان واستبدل سلف أويسال مراد تشيتنكايا في يوليو من العام الماضي وهدد بمزيد من الإقالات إذا فشل مسئولو البنوك في دعم سياسات النمو الاقتصادي لحكومته. 
وتراجعت الليرة التركية بنسبة 30 في المائة مقابل الدولار هذا العام، وهو أسوأ أداء في الأسواق الناشئة الرئيسية، مما يثير شبح تكرار أزمة العملة في 2018.
وتسارعت الخسائر منذ أن قرر البنك المركزي إبقاء سعر الفائدة القياسي معلقًا. عند 10.25 في المائة في اجتماع يوم 22 أكتوبر. 
وكان معظم الاقتصاديين يتوقعون زيادة، مشيرين إلى خسائر الليرة وزيادة نقطتين مئويتين في سبتمبر، وهي الأولى منذ عامين. 
ويعارض أردوغان الزيادات في أسعار الفائدة قائلًا إنها تضخمية، مما يشير إلى أن قدرة أغبال على احتواء المزيد من الخسائر لليرة من خلال ارتفاع تكاليف الاقتراض قد تتضاءل.
وقال وزير الخزانة والمالية التركي بيرات البيرق، صهر أردوغان، إنه يسعى للحصول على "عملة تنافسية" للمساعدة في تعزيز الصادرات والنمو الاقتصادي. 
هذا الأسبوع، أخبر أعضاء في حزب العدالة والتنمية الحاكم (AKP) أن السلطات التركية لن تتدخل في أسواق العملات ما لم تكن هناك حالة طارئة، وفقًا لوسائل الإعلام المحلية، وقال إن أسعار الفائدة المرتفعة تضر بالاقتصاد.
"
برأيك.. ما أهم القوانين التي يجب على البرلمان الجديد مناقشتها؟

برأيك.. ما أهم القوانين التي يجب على البرلمان الجديد مناقشتها؟