رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

متحدث الأرثوذكسية يكشف للبوابة نيوز دور الكنيسة في حرب أكتوبر المجيدة

الأحد 04/أكتوبر/2020 - 07:57 م
القس بولس حليم
القس بولس حليم
ماريان ناجي
طباعة
قال القس بولس حليم المتحدث الرسمى بأسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية: سطرت الدولة المصرية بكل مؤسساتها وجنودها وشعبها ملحمة تاريخية تظل في ذاكرة تاريخ مصر والعالم بأحرف من نور فى حرب أكتوبر المجيدة .

تابع "حليم" فى تصريحات خاصة للبوابة نيوز: وعن دور الكنيسة القبطية نجد بابا الاسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية" البابا شنودة الثالث " علي جبهة القتال أثناء الاستعدادات للحرب يشد من أزر رجال مصر البواسل وإيضا بعد الحرب يتفقد الجرجي ويرفع الروح المعنوية، والكنيسة كلها وقفت مع كل مؤسسات الدولة تساند جيشيها العظيم ولا ننسي البطولات التي سطرها الأقباط بدمهم مع المسلمين في المعارك فلنا في هذا الأمر حكايات وبطولات رائعة نحكيها لأولادنا من جيل الي جيل.

واختتم أن الكنيسة مدرسة حب الوطن وكما قال قداسة البابا شنودة الثالث أن مصر وطن لا نعيش فيه بل وطن يعيش فينا ، الوطن الذي يفديه المصريين بدمهم ويعملون لأجل رفعته ، وليس هذا في حرب اكتوبر فقط بل علي مر التاريخ كله وحتي يومنا هذا نجد قداسة البابا تواضروس الثاني في مقولته الخالدة أن وطن بلا كنائس خير من كنائس بلا وطن .

وأصدرت الكنيسة القبطية الأرثوذكسية منذ قليل بيانا رسميا أعلنت فيه عن دق كنائس مصرأجراسها بمناسبة الذكرى السابعة والأربعين لنصر أكتوبر.

وقال بيان الكنيسة: بمناسبة الذكرى السابعة والأربعين لنصر أكتوبر العظيم، ومشاركة من الكنيسة القبطية المصرية الارثوذكسية في الاحتفال بهذه الذكرى المجيدة، ستُدَق أجراس الكنائس في كافة ربوع مصر وذلك الساعة الثانية وخمس دقائق من بعد ظهر يوم الثلاثاء ٦ أكتوبر ٢٠٢٠ وهو توقيت ساعة الصفر التي بدأت فيها الحرب عام ١٩٧٣م.
"
مع وجود فيروس كورونا.. هل توافق على عودة الأفراح ؟

مع وجود فيروس كورونا.. هل توافق على عودة الأفراح ؟