رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

عزام: المؤشر الرئيسي للبورصة الأكثر ضررًا خلال 2020

الخميس 24/سبتمبر/2020 - 09:25 م
البورصة
البورصة
وسام شرف الدين
طباعة
قال نادي عزام، خبير أسواق المال، إن المؤشر الرئيسي للبورصة كان قد وصل إلى قمته بجلسة 9 فبراير 2020 عند مستوى 14137 نقطة، وأعقب ذلك رحلة هبوط متأثرًا باندلاع فيروس كورونا المستجد، مشيرًا إلى أن مؤشرات البورصة بشكل متفاوت ولكن الرئيسي كان الأكثر ضررًا منذ بداية العام خسر نحو 21.08% من قوامه، ووصل لذورة الانخفاض يوم 19 مارس 2020 عند مستوى 8113 نقطة.
وأوضح عزام في تصريح لـ"البوابة نيوز"، أن أبرز القطاعات التى حققت نموًا خلال الأشهر الأولي من العام كان قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والمدفوعات الإلكترونية بقيادة سهم "فوري" بعد تعاظم دوره في ظل تداعيات فيروس كورونا المستجد، وضرورة تطبيق سياسات التباعد الاجتماعي، وكذلك جاء قطاع النسيج وحليج الأقطان ضمن القطاعات النشطة بقيادة سهم "العربية للخليج الأقطان" و"دايس للملابس الجاهزة"، وجاءت عودة قطاع النسيج للانتعاش بعد إعلان الحكومة إنشاء مجمع لصناعة الغزل والنسيج وإعلان وزارة قطاع الأعمال العام دمج 10 شركات عاملة في القطاع وإعادة هيكلتها.
وأضاف، أن أغلب الشركات الكبرى المكونة للمؤشر الثلاثيني كانت سيئة الحظ إذ شهد تراجعًا على رأسها "حديد عز" و"بالم هيلز" و"طلعت مصطفى"، و"سيدي كرير" و"السويدي إلكتريك" و"إسكندرية للزيوت المعدنية" و"المصرية للاتصالات".
وتابع: أن الشركات المكونة للمؤشر السبعيني كانت الأوفر حظًا، وشهدت ارتفاعًا خلال الأشهر الأولي الماضية، مشيًرا إلى أنها مرشحة لاستمرار الصعود خلال الربع الأخير من نفس العام.
ويتوقع الخبير، أن تواصل قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات رحلة الصعود خلال الربع الأخير بالإضافة إلى قطاع النقل واللوجستيات، كما تشهد الأسهم الكبرى بالمؤشر الثلاثيني نشاطًا ملحوظًا مدعومة لاتجاه المؤشر المرشح لمواصلة الارتفاع نحو 12500 نقطة قبل ديسمبر 2020.

الكلمات المفتاحية

"
مع وجود فيروس كورونا.. هل توافق على عودة الأفراح ؟

مع وجود فيروس كورونا.. هل توافق على عودة الأفراح ؟