رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

انتخاب المرشحة المصرية بلجنة حقوق الإنسان في الأمم المتحدة

الجمعة 18/سبتمبر/2020 - 03:48 م
المرشحة المصرية السفيرة
المرشحة المصرية السفيرة وفاء بسيم
وكالات
طباعة
نجحت الدبلوماسية المصرية فى تحقيق نصر جديد، بعد مرور أقل من أسبوع على فوز المرشح المصرى لعضوية لجنة الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية بالأمم المتحدة، حيث تم انتخاب المرشحة المصرية السفيرة وفاء بسيم فى عضوية لجنة حقوق الإنسان المُنبثقة عن العهد الدولى للحقوق المدنية والسياسية عن الفترة 2021 – 2024.
ويعد انتخاب المرشحة المصرية ما هو إلا برهان على مكانة مصر الدولية وتأكيد للتوجه الجديد للدولة المهتم بشكل أساسى بحقوق الإنسان، وهو اعتراف أممى بالنجاح والمجهود المصرى فى ملف حقوق الإنسان.
كانت المرشحة المصرية ضمن الفائزين التسعة بالمقاعد الجديدة باللجنة، من أصل 15 مرشحًا مثلوا دولا وأقاليم مختلفة، فى ظل سباق انتخابى وتنافس شديد، تقاربت فيه الأصوات التى حصل عليها أغلب المرشحين بشكل كبير، الأمر الذى استدعى عقد جولة تصويت ثانية، فازت على إثرها المرشحة المصرية بفارق أصوات كبير.
وأوضح السفير محمد إدريس، مندوب مصر الدائم لدى الأمم المتحدة، وفقا لبيان صحفى، أن فوز المرشحة المصرية وسط عملية تنافسية بهذا الاحتدام، إنما يُبرهن مجددًا على احترام المجتمع الدولى لمصر ومكانتها، فضلاً عن تقدير الإمكانات المتميزة لكوادرها القادرة على الإسهام الإيجابى فى مجال تعزيز وصون حقوق الإنسان على المستوى الدولى، خاصًة وأنه يأتى عقب بضعة أيام فقط من تصدر المرشح المصرى لقائمة الفائزين بعضوية لجنة الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية.
وأشاد إدريس بما تتمتع به المرشحة المصرية من خبرة دبلوماسية طويلة، حيث سبق أن تقلدت العديد من المناصب الرفيعة بالسلك الدبلوماسى المصرى، منها منصب مندوب مصر الدائم لدى الأمم المتحدة فى جنيف التى تولت خلاله مهمة تمثيل مصر فى مجلس حقوق الإنسان، فضلاً عن التفاعل مع مختلف الأجهزة الحقوقية التابعة للأمم المتحدة بمهنية وكفاءة.
وأوضح إدريس أن الأيام الماضية شهدت جهودًا مُكثفة قادتها وزارة الخارجية وبعثة مصر الدائمة بنيويورك والسفارات المصرية بالعواصم المختلفة لتأمين الأصوات اللازمة لإنجاح المرشحة المصرية فى هذه المعركة الانتخابية الصعبة، ولتحقيق نصر دبلوماسى جديد لمصر.
"
مع وجود فيروس كورونا.. هل توافق على عودة الأفراح ؟

مع وجود فيروس كورونا.. هل توافق على عودة الأفراح ؟