رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
اغلاق | Close

وش إجرام| "آخرة المعروف موت".. حكاية جريمة الفتى الضائع وعجوز بولاق الدكرور

الأربعاء 16/سبتمبر/2020 - 09:01 ص
البوابة نيوز
أحمد علاء الدين
طباعة
"آخرة المعروف موت"، هكذا حال موظف بالمعاش، والذى عثر على جثته مقتولا داخل شقة بمنطقة بولاق الدكرور التابعة لمحافظة الجيزة، فلم يتوقع أنه سيدفع حياته ثمنًا لمعروفه، بعدما تعامل بحسن نية مع شاب استأجر منه غرفة للإقامه فيها بمنزله، عن طريق تقديم وجبات طعام له وعدم مطالبته بقيمة الإيجار لعدة أشهر نظرا لظروفه الصعبة، لكنه لم يكن يعلم أنه سيرد له الخير بـ"الغدر"، بعدما قرر الفتي الضائع أن ينهي حياة العجوز لسرقته، خلال مشادة كلامية بينهما طلب فيها الأول من القاتل أن يدفع له جزءا من المبلغ المتراكم عليه، ليقوم بقتله والاستيلاء علي متعلقاته ويفر هاربا، إلا أن عدالة السماء كانت له بالمرصاد ليتم كشفت ملابسات الواقعة خلال ساعات من قبل رجال المباحث، وعقب تقنين الإجراءات القانونية، نجح رجال الأمن في ضبطه، ليعترف بارتكاب الحادث،  مبررًا سبب جريمته لحاجته للمال، ومتناسيًا أن القتيل لطالما أنفق عليه وساعده ماديًا.
كان المقدم محمد الجوهري رئيس مباحث قسم شرطة بولاق الدكرور بمديرية أمن الجيزة؛ بلاغا من أحد الأشخاص مفاده العثور على جثة شقيقه "بالمعاش؛ مقيم بدائرة القسم" داخل مسكنه وبها إصابات.
وبالانتقال والفحص تبين العثور على جثة مسن وبعمل التحريات تبين أن وراء ارتكاب الواقعة "عاطل، له معلومات جنائية؛ مقيم بدائرة قسم شرطة الجيزة وله محل إقامة آخر بمنطقة حلوان بالقاهرة؛ عقب تقنين الإجراءات بالتنسيق مع مديرية أمن القاهرة أمكن ضبطه وبحوزته "هاتف المحمول الخاص بالمجنى عليه" وبمواجهته اعترف تفصيليًا بارتكاب الواقعة نظرًا لوجود خلافات بينهما حول القيمة الإيجارية لغرفة كان يستأجرها بمسكن المجني عليه الأمر الذى أثار حفيظة المتهم وعقد العزم على قتله بقصد سرقته.
تم تحرير محضر بالواقعة وتولت النيابة العامة التحقيقات وأخطر اللواء طارق مرزوق مساعد الوزير مدير أمن الجيزة.

الكلمات المفتاحية

"
مع وجود فيروس كورونا.. هل توافق على عودة الأفراح ؟

مع وجود فيروس كورونا.. هل توافق على عودة الأفراح ؟