رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
 البوابة
البوابة

موقفنا.. جيشنا العظيم و"سيدة القطار"

الجمعة 11/سبتمبر/2020 - 07:42 م
طباعة
تابع المصريون جميعًا، ما حدث مع المجند المصرى في أحد قطارات السكك الحديدية، ويشير هذا الحادث إلى عدة دلالات ينبغى رصدها والتأكيد عليها:
• أثبت الجندى تمسكه بكل قيم العسكرية المصرية، ووقف ثابتًا دون انفعال ودون أى تجاوز رغم ما تعرض له من تصرف مهين، وكان ثباته الانفعالى دليلًا على عظمة أبناء الجيش المصرى، وحسن تصرفهم إزاء ما قد يتعرضون له من مواقف. فهذا الجندى لم يكن يتهرب من سداد ثمن التذكرة، لكنه يعلم أن جنودنا البواسل يستخدمون قطارات السكك الحديدية بالمجان، مقابل «استمارة» تمنحها له وحدته العسكرية، وقد لا يعلم كثيرون أن القوات المسلحة تسدد سنويًا ما يزيد على 20 مليون جنيه لهيئة السكك الحديدية مقابل سفر وتنقل أبنائها البواسل.
• جاء موقف السيدة صفية، ليؤكد سمو المرأة المصرية، وإيمانها بأبناء جيشنا العظيم، فقد استنكرت أن يهان جندى يدافع عن حياتنا ويحمى حدودنا ويذود عنا في مواجهة قوى الشر والبغى والعدوان. فالجندى المصرى يخرج من بيته وقد وهب نفسه دفاعًا عن الوطن، وقد يعود شهيدًا كتب اسمه بحروف من نور.
• تجاوب منصات التواصل الاجتماعي مع تصرف السيدة صفية، يؤكد المعدن الأصيل لجموع الشعب المصرى، إلى جانب إدانتهم لسلوك ذلك المحصل ورئيس القطار، وهو السلوك الذى لا يعبر عن غالبية العاملين بهيئة السكة الحديد.
• بيان القيادة العامة للقوات المسلحة، أكد أننا إزاء قيادة تزن الأمور بدقة، فقد أشار البيان إلى «احترامها لكافة مؤسسات الدولة، وأن جميع أفرادها يتحلون بالانضباط الذى هو من التقاليد الأصيلة للمؤسسة العسكرية، وأن جنودها هم عصب القوات المسلحة على مر العصور وهم حماة الوطن الذى نعيش فيه، نذروا أنفسهم فداء لوطنهم وشعب مصر العظيم». وكان طبيعيًا أن تتوجه القيادة العامة «بخالص الشكر والتقدير للسيدة المصرية العظيمة التى شهدت الواقعة في القطار»، وأكدت أن ما فعلته «هو تعبير عن أصالة المرأة المصرية التى تحمل في قلبها الكثير من العطاء والإنسانية والأمومة».
• تحرك وزارة النقل سريعًا وإيقاف مرتكبى الواقعة عن العمل وتوقيع الجزاء الرادع عليهم، بمثابة رسالة تحذير إلى كل من يحاول التصرف بأسلوب مهين مع الركاب، أو الإساءة لقواتنا المسلحة.
• التقدير الذى حظيت به سيدة القطار، تستحقه عن جدارة.. فقد كان التقدير سريعًا من رئاسة الجمهورية خاصةً أن الرئيس عبد الفتاح السيسي عبر عن تقديره لـ«عظيمات مصر» في مناسبات عديدة، وكذلك كان تقديرها تعبيرًا عن تكريم مستحق سواء من وزارة الدفاع أو وزارة النقل أو مجلس مدينة المحلة الكبرى ومحافظة الغربية.
تحيةً واجبة إلى جنودنا البواسل وكل التقدير للسيدة صفية نقف له إجلالًا واحترامًا، كنموذج محترم للمرأة المصرية.
"
مع زيادة عدد الإصابة بفيروس كورونا عالميا.. هل توافق على عودة الإجراءات الاحترازية؟

مع زيادة عدد الإصابة بفيروس كورونا عالميا.. هل توافق على عودة الإجراءات الاحترازية؟