رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
العرب

الجامعة العربية تدين التدخلات التركية في ليبيا وسوريا والعراق

الأربعاء 09/سبتمبر/2020 - 06:27 م
البوابة نيوز
رضوي السيسي
طباعة
أدان مجلس جامعة الدول العربية التدخلات التركية في الشؤون الداخلية للدول العربية.
ودعا المجلس فى قراراه الختامى تحت عنوان " التدخلات التركية فى الشؤون الداخلية للدول العربية الاعضاء فى الجامعة العربية الطلب من الجانب التركى عدم التدخل فى الشؤون الداخلية للدول العربية والكف عن الاعمال الاستفزازية التي من شانها تقويض بناء الثقة وتهديد امن واستقرار المنطقة.
واكد المجلس رفضه وادانته للتدخلات العسكرى التركي في دولة ليبيا وكذلك رفض وادانة قيام تركيا بنقل مقاتلين ارهابيين اجانب للاراضي الليبية بإعتبار ذلك يشكل تهديدا مباشرا للامن القومي العربي وللامن والسلم الدوليين وانتهاكا واضحة لقرارات مجلس الامن ذات الصلة .
كما أكد المجلس رفضه وادانته العدوان التركي علي الراضي السورية بإعتباره خرقا واضحا لمباديء ميثاق الامم المتحدة وقرارات مجلس الامن التي تدعو للحفاظ على وحة واستقلال سوريا وخاصة القرار2254 ويعتبره تهديدا مباشرا للامن القومي العربي وللامن والسلم الدوليين.
واكد المجلس رفض وادنت توغل الاراضي التركية في الاراضي العراقيه بإعتباره اعتداء على الامن القومي العرب
وطالب المجلس الجانب التركي سحب كافة قواته المتواجدة على اراضي الدول العربية.
وطلب مجلس الجامعة العربية من الامين العام اجراء اتصالات مع سكرتير عام الامم المتحدة لنقل مضمون هذا القرار وتوزيعه على اعضاء الامم المتحدة كوثيقة رسمية واستمرار تكليف المجموعة العربية في نيويورك ببحث سبل التصدي للعدوان التركي على الدول العربية داخل اجهزة الامم المتحدة خاصة مجلس الامن.
ورحب المجلس بتشكيل اللجنة العربية الوزارية بشأن التدخلات التركية في الشؤون الداخلية للدول العربية والتي تتكون من مصر رئيسا وعضوية كل من الامارات والبحرين والسعودية والعراق والامين العام للجامعة وذلك لمتابعة التدخلات التركية في الشؤون العربية ورفع توصياتها للمجلس الوزاري.
واخذ المجلس علما بالاستراتيجية العربية الموحدة في التعامل مع تركيا والتي قام البرلمان العربي بإعدادها والاعراب عن اهمية ما ورد فيها من افكار يمكن البناء عليعا دعما للاستراتيجية العربية الشاملة في مواجهة التدخلات التركية.
ووافق المجلس على ادراج بند التدخلات التركية في الشؤون الداخلية للدول العربية كبند دائم على جدول اعمال مجلس الجامعة الوزاري.
فيما تحفظ على القرار كل من قطر ليبيا الصومال جيبوتي.

"
مع زيادة عدد الإصابة بفيروس كورونا عالميا.. هل توافق على عودة الإجراءات الاحترازية؟

مع زيادة عدد الإصابة بفيروس كورونا عالميا.. هل توافق على عودة الإجراءات الاحترازية؟
اغلاق | Close