رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
اغلاق | Close

في ذكرى وفاتها.. كل ما تريد معرفته حول القديسة ﭼان يوغان

الأحد 30/أغسطس/2020 - 01:51 م
 الأب وليم عبد المسيح
الأب وليم عبد المسيح سعيد
ريم مختار
طباعة
قال الأب وليم عبد المسيح سعيد – الفرنسيسكاني، إن القديسة القديسة ﭼان يوغان، ولدت في 25 أكتوبر عام 1792م بمدينة كانكال شمال فرنسا خلال الثورة الفرنسية.
وأضاف "سعيد" خلال ما نشرته صفحة المكتب الإعلامي الكاثوليكي، اليوم الأحد، عندما كانت جان في الثالثة والنصف من عمرها، فقدت والدها وهو صياد في البحر، كما تعرضت والدتها الأرملة لضغوط شديدة لتربية أطفالها الثمانية، كما فقدت اربعة من أطفالها الصغار، فعملت خادمة مطبخ عند إحدى العائلات، كانت عندما تنهي عملها تذهب سريعا لخدمة الفقراء والمسنين في المناطق القريبة. وبعد عشر سنوات عملت في مستشفى لو روزيس كممرضة. بعد وقت قصير انضمت إلى جمعية القديس يوحنا إودس وهناك تعرفت على صديقة، عندما توفت صديقتها كملت رسالتها مع امراتان أخريات. وفي عام 1839 انتقلت إلى مدينة سان سيفران، وأسست أول جميعة لخدمة المسنين باسم "الأخوات الصغار للفقراء" قامت بتاسيس ستة منازل اخري في مناطق متعددة، في عام 1853 بلغ عدد المنازل 500 منزل يقوم بخدمة المسنين والفقراء. وجهت جان صعوبات كبيرة من كاهن المدينة الاب / لو بيلور الذي لم يوافق على صلاحية هذه الجميعة ورفضها ولم يعترف لجان كمؤسسة لهذه الجميعة. وفي عام 1879 قام الكرسي الرسولي بعزل هذا الكاهن من منصبه. قام البابا ليون الثالث عشر باعتماد قوانين هذه الجميعة، وكان عدد السيدات اللواتي يقومنا بالخدمة نحو 2400 أخت.
وتابع "سعيد": رقدت الأخت جان في 30 أغسطس عام 1879 م. وقام البابا بولس السادس بتطويبها عام 1970م، وقام البابا بنديكتوس السادس عشر بإعلان قداستها في عام 2009م.
الأخوات الصغار للفقراء إنهم يعملون الآن في 30 دولة.
واختتم الأب وليم عبد المسيح سعيد – الفرنسيسكاني قائلًا: قالت جان ذات مرة: "بعين الإيمان، يجب أن نرى يسوع في المسنين والفقراء، لأنهم لسان حال الله". مهما كانت الصعوبات، كانت دائمًا قادرة على تسبيح الله والمضي قدمًا.
"
مع وجود فيروس كورونا.. هل توافق على عودة الأفراح ؟

مع وجود فيروس كورونا.. هل توافق على عودة الأفراح ؟