رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
العرب

محمد بن راشد: مواجهة التحديات سمة أصيلة في الشخصية الإماراتية

الإثنين 03/أغسطس/2020 - 10:12 م
البوابة نيوز
وكالات
طباعة
أكد نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، أن جهود دولة الإمارات لتحقيق المزيد من التقدم تحت قيادة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، وبدعم الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة مستمرة ولن تتوقف، وأن مواجهة التحديات أصبحت سمة أصيلة في الشخصية الإماراتية التي لا تعرف المستحيل ولا تعرف سوى طريق التميز والتفرد.
جاء ذلك، خلال ترؤسه أول اجتماع حضوري لمجلس الوزراء بقصر الرئاسة، بعد اجتماعات عدة عن بُعد، وهو الاجتماع الأول أيضاً بعد التشكيل الحكومي الأخير، كما شدّد على أن التغييرات سنة الحياة، وهي مهمة لمواكبة التغيرات.
وقال: "الهدف من التغيير الوزاري الأخير زيادة السرعة.. وزيادة العمل والإنجاز في الحكومة"، وأضاف: "سنستمر في التغيير متى استدعت الحاجة، لأن الهدف أكبر من الحكومة، الهدف هو الوطن وراحة المواطنين والمقيمين".
وتابع: "أعمالنا مستمرة في مجلس الوزراء هذا الصيف بسبب الظروف الاستثنائية، ومشاريعنا ستتوالى، والموسم الحكومي الجديد نبدأه من أغسطس وليس سبتمبر، وتفوقنا مرهون بنشاطنا الدائم، وإنجازاتنا مرهونة بفرق عمل لا تتوقف، ومن طلب المعالي هانت عليه التضحيات".
كما شدّد محمد بن راشد على أهمية المرونة في اتخاذ القرارات خلال الأزمات، وديناميكية العمل واستباقيته أثناء الظروف الاستثنائية، وقال: "المهم خلال الأزمات أن تكون أسرع من الآخرين، وأنشط من الآخرين، وأذكى من الآخرين، والرابح من يقتنص الفرص في الظروف الاستثنائية".
وأكد في بداية الاجتماع أهمية الملف الاقتصادي، وقال: "اعتمدنا حزمة مرنة وخطة عامة من 33 مبادرة رفعها الوزير الجديد لدعم القطاعات الاقتصادية ولتفعيل الأنشطة والأعمال حتى نهاية 2021، والهدف خلق بيئة اقتصادية مرنة.. توفر فرصاً جديدة.. تشجع الاستثمار في القطاعات المستقبلية وتحفزها بالأفكار الجديدة".
وأضاف: "في الإمارات هناك دائماً فرص.. سنتخطى هذه المرحلة.. وسنستأنف مسيرة النجاح لتحقيق طموحات وطننا وشعبنا.. ونكون كما كنا دائماً أرض الأمل والنجاح للجميع".
وقال: "وجهنا بتشكيل لجنة برئاسة عبدالله بن طوق المري وزير الاقتصاد، وعضوية الجهات الاتحادية والمحلية المعنية للعمل على هذه الخطة، ورفع توصياتها إلى مجلس الوزراء ومتابعة تنفيذها".
"
مع وجود فيروس كورونا.. هل توافق على عودة الأفراح ؟

مع وجود فيروس كورونا.. هل توافق على عودة الأفراح ؟