رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

الآياتا: 96%؜ تراجعا في حركة الطيران بالشرق الأوسط بسبب كورونا

الإثنين 03/أغسطس/2020 - 06:42 م
البوابة نيوز
حنان محمد
طباعة
أصدر الاتحاد الدولي للنقل الجوي "آياتا"، اليوم الاثنين، تقريرا عن خسائر الطيران العالمي جراء تفشي جائحة كورونا.
وقال التقرير، إن حركة المرور الدولية لشهر يونيو الماضي تقلصت بنسبة 96.8٪ مقارنة بشهر يونيو 2019، وقد تحسنت بشكل طفيف بنسبة 98.3٪ في مايو الماضي، وانخفضت الطاقة الإنتاجية بنسبة 93.2٪ وانكمش عامل الحمولة 44.7 نقطة مئوية إلى 38.9٪، فيما تراجعت حركة المرور لشركات طيران آسيا والمحيط الهادئ في يونيو بنسبة 97.1٪ مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، ولم تتحسن كثيرًا عن انخفاض بنسبة 98.1٪ في مايو.
وشهدت شركات النقل الأوروبية انخفاض الطلب بنسبة 96.7٪ في يونيو مقارنة بالعام الماضي، مقارنة بانخفاض 98.7٪ في مايو، فيما انخفضت حركة طيران الشرق الأوسط بنسبة 96.1٪ في يونيو مقابل يونيو 2019، مقارنة بانخفاض الطلب بنسبة 97.7٪ في مايو.
وفي أمريكا الشمالية حدث انخفاضًا في حركة المرور بنسبة 97.2 ٪ في يونيو، بالكاد تحسن من انخفاض بنسبة 98.3 ٪ في مايو، بينما في أمريكا اللاتينية فقد حدث انخفاضا في الطلب بنسبة 96.6٪ في يونيو مقارنة بالشهر نفسه من العام الماضي، من انخفاض بنسبة 98.1٪ في مايو.
وتهاوت حركة الخطوط الجوية الأفريقية بنسبة 98.1٪ في يونيو، ولم يتغير كثيرًا عن انخفاض الطلب بنسبة 98.6٪ في مايو، حيث تقلصت السعة بنسبة 84.5٪، وانخفض عامل الحمولة 62.1 نقطة مئوية إلى 8.9٪ فقط من المقاعد التي تم شغلها، وهو الأدنى بين المناطق.
وعن أسواق الركاب المحلية والسفر الداخلي، فقد انخفض الطلب على حركة المرور المحلية بنسبة 67.6٪ في يونيو، تحسنًا من انخفاض بنسبة 78.4٪ في مايو، وانخفضت الطاقة الإنتاجية بنسبة 55.9٪ وانخفض عامل الحمولة 22.8 نقطة مئوية إلى 62.9٪.
يأتي ذلك فيما واصلت شركات الطيران الصينية قيادة الطريق نحو إنعاش القطاع مرة أخرى، مع انخفاض حركة المرور بنسبة 35.5 ٪ في يونيو مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، ومقارنة بانخفاض بنسبة 46.3 ٪ في مايو الماضي، كما شهدت شركات الطيران اليابانية تحسنًا في الطلب على السفر الداخلي بعد رفع حالة الطوارئ في أواخر مايو.
وحثت الأياتا الحكومات على تنفيذ التدابير الاحترازية المشتركة والمنسقة بما في ذلك المبادئ التوجيهية العالمية لمنظمة الطيران المدني الدولي (ICAO)، كما يرى اتحاد النقل الجوي الدولي (IATA) إمكانية اتخاذ إجراءات اختبار دقيقة وسريعة وقابلة للتطوير وميسورة التكلفة وتتبع جهات اتصال شاملة للعب دور في إدارة مخاطر انتشار الفيروس أثناء إعادة ربط الاقتصادات وإعادة بدء السفر والسياحة.
"
مع وجود فيروس كورونا.. هل توافق على عودة الأفراح ؟

مع وجود فيروس كورونا.. هل توافق على عودة الأفراح ؟