رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

من "قصة حب" إلى "الغسالة".. استثمار تألق الثنائي "هنا وحاتم"

الأحد 02/أغسطس/2020 - 04:33 ص
فيلم الغسالة
فيلم الغسالة
كتبت- مريم الفطاطرى
طباعة
استغل الكثير من القائمين على مجال السينما والدراما فكرة «الثنائى الناجح»، وهو ما شاهدناه على مدى العقود الماضية، خاصةً أن هذه الفكرة اقتنع بها وأحبها الجمهور، وأصبحت الثقة في مشاهدة فيلم ناجح من هذه الثنائيات هى الأساس في صناعة السينما خلال العشرين سنة الأخيرة تحديدًا، ومؤخرًا فوجئ الجمهور بثنائى جديد من الشباب خلق حالة جديدة لم يتوقعها أحد، وهما أحمد حاتم وهنا الزاهد.
أحمد حاتم وهنا الزاهد ثنائى وقع الاختيار عليه من قبل المخرج عثمان أبو لبن، ليشاركا في فيلمه «قصة حب»، وهو الفيلم الذى لم يتوقع له أحد هذا النجاح، والذى تم طرحه في عيد الحب عام ٢٠١٩، خلق كل من أحمد حاتم وهنا الزاهد وقتها حالة داخل الفيلم تنوعت ما بين الكوميديا والرومانسية والدراما، واستطاعا بتمثيلهما أن يتسببا في بكاء كل من شاهد الفيلم، بل وتغيرت أيضًا نظرة بعض النقاد في أداء أحمد حاتم والمضمون الفنى لهنا الزاهد، بعد نجاح واختلاف أدائهما في هذا الفيلم بشكل كبير.
وقت العرض الخاص لفيلم «حالة حب» العام الماضى في عيد الحب، لم تحضر هنا الزاهد، وهو ما فسره الكثيرون وقتها بأنها على خلافات مع بقية صناع الفيلم، وخرجت أيضًا بعض الشائعات التى تفيد بأن الفنان أحمد فهمى، زوج «هنا» هو من منعها من حضور العرض الخاص للفيلم بسبب الغيرة، ولكن لم تكن كل هذه الأقاويل إلا شائعات ليس لها أى أساس من الصحة، خاصةً وأن أحمد حاتم وهنا تجمعهما علاقة صداقة قوية جدًا، ولكنها انشغلت وقتها بتصوير مسلسل «الواد سيد الشحات» والذى عرض في السباق الرمضانى عام ٢٠١٩ وشاركت فيه هنا مع زوجها أحمد فهمى ومعهما محمد عبد الرحمن «توتة».
وخلال الموسم الذى عرض فيه فيلم «قصة حب» في دور العرض السينمائية، تصدر الإيرادات وقتها وحقق إيرادات وصلت إلى ١١ مليونا و١٢٢ ألفا و٤٢٧ جنيها بعد عرض ١٤ أسبوعا، وهو رقم كبير لفيلم يتصدره إثنين من الوجوه الشبابية.
وقصة الفيلم تدور حول الشاب يوسف الذى يخطط أخيرًا للاستقرار عاطفيًا، إلا أن القدر وضع له خطة أخرى بعدما يتعرض لحادث يقلب حياته رأسًا على عقب ويفقد البصر على إثره، لكن في نفس الوقت يدفعه في مسار فتاة جميلة تمنحه الحب من جديد، ولكن القدر كان له خطة أخرى خاصةً بعد إصابة هذه الفتاة بمرض السرطان في مراحله الأخيرة، الفيلم شارك في بطولته بجانب كل من أحمد حاتم وهنا الزاهد، ياسر الطوبجى وعلا رشدى وحنان سليمان وفرح يوسف، سيناريو وحوار أمانى التونسي، قصة وإنتاج ياسر صلاح، وإخراج عثمان أبو لبن.
وبالفعل تم الاستقرار على استثمار هذا النجاح من خلال فيلم «الغسالة»، والذى تم طرحه في دور العرض ضمن موسم عيد الأضحى، حيث تولى بطولته الثنائى أحمد حاتم وهنا الزاهد، حيث اعتمد القائمون على إنتاج الفيلم على الكيمياء التى ربطت الثنائى في «قصة حب»، واستكملوها في «الغسالة»، ولكن بشكل مختلف بعض الشىء، حيث إن الفيلم ينتمى إلى نوعية الأفلام التى يتخللها عدد كبير من المواقف الكوميدية، بجانب جزء رومانسى أيضًا، وربما يراهن منتجو الفيلم هذه المرة أيضًا على تحقيق إيرادات معقولة، برغم أزمة كورونا التى فرضت قرار الـ٢٥٪ نسبة الإشغال في السينما، بعدما أصبح هناك ثقة في هذا الثنائى من قبل الجمهور الذى لم يخيب ظنه في فيلم «قصة حب».
أحداث فيلم «الغسالة» تدور حول عمر، الذى يحاول استخدامها كألة زمن للتخلص من الشوائب التى تمنعه من الارتباط بحب حياته، وبالإضافة إلى حاتم والزاهد، يشارك في بطولة «الغسالة» النجم محمود حميدة، محمد سلّام وبيومى فؤاد وأحمد فتحى وطاهر أبو ليلة، مع ضيوف الشرف محمد ثروت ومحمود الليثى وعلى الطيب، بالإضافة إلى ظهور خاص للنجمة شيرين رضا.
"
هل تتوقع إجراء انتخابات مجلس النواب نهاية هذا العام؟

هل تتوقع إجراء انتخابات مجلس النواب نهاية هذا العام؟