رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
اغلاق | Close

محافظ المنوفية: العمل جار على قدم وساق بملف التصالح في مخالفات البناء

الثلاثاء 21/يوليه/2020 - 12:37 م
البوابة نيوز
أمل سمير
طباعة
أكد اللواء إبراهيم أحمد أبو ليمون محافظ المنوفية أن العمل جاري على قدم وساق بملف التصالح في مخالفات البناء، حيث تابع استمرار عمل لجان التصالح في مخالفات البناء بكافة الوحدات المحلية بمراكز ومدن المحافظة لاستقبال طلبات المواطنين وتحصيل قيمة جدية التصالح بنسبة 25% من قيمة المخالفة وفقًا للمساحة المحددة في الطلبات التي تقدموا بها المواطنين والتي حددتها الدولة وطبقًا للقانون الصادرة بهذا الشأن، لافتًا إلى تزايد أعداد المتقدمين.
وأشار المحافظ في بيان صحفى اليوم، إلى انتظام سير العمل في جميع الوحدات المحلية بنطاق المحافظة جميع أيام الأسبوع بالإضافة إلى أيام الجمعة والسبت لاستقبال طلبات المواطنين تنفيذًا لتوجيهات القيادة السياسية وتكليفات الحكومة بتقديم كافة سبل التعاون والتسهيلات للمواطنين المتقدمين للتصالح على تلك المخالفات لسرعة تقنين أوضاعهم وفقًا للاشتراطات القانونية قبل انتهاء المدة المحددة.
قامت جميع الوحدات المحلية بنطاق المحافظة أمس بفتح منافذ جديدة لاستقبال طلبات التصالح من المواطنين وتحصيل نسبة 25 % من جدية التصالح وتسهيل الإجراءات، كما قام رؤساء الوحدات المحلية بمتابعة أعمال اللجان للتأكد من انتظام سير العمل، وتكثيف الجهود الدعائية لحث المواطنين على التقدم ودفع الرسوم قبل المدة المحددة مؤكدين على استمرار توافد المواطنين بالفترات الصباحية والمسائية.
وشدد محافظ المنوفية على رؤساء الوحدات المحلية ببذل المزيد من الجهد لإنجاز أعمال ملف التصالح على مخالفات البناء، وضرورة متابعة انتظام سير العمل بكافة الوحدات بنطاق المحافظة وتقديم كافة التسهيلات للمواطنين أثناء تقديمهم طلبات التصالح على مخالفات البناء لتقنين أوضاعهم وفقًا لأحكام القانون.
كما ناشد محافظ المنوفية جموع المواطنين المخالفين بسرعة تقديم الطلبات قبل انتهاء المدة المحددة ودفع قيمة جدية التصالح بنسبة 25% من قيمة المخالفة قبل 15 أغسطس القادم وستتم الازالة فورًا بعد إنقضاء المدة ضمن الموجة الـ 16 والتي سيتم مدها لتنفيذ الإزالات للمتقاعسين عن استكمال إجراءات التصالح.
"
مع وجود فيروس كورونا.. هل توافق على عودة الأفراح ؟

مع وجود فيروس كورونا.. هل توافق على عودة الأفراح ؟