رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

"عربية البرلمان": أردوغان فقد شرعيته بعد تحول تركيا لدولة يداس فيها القانون بالأقدام

الأربعاء 03/يونيو/2020 - 12:01 م
أحمد فؤاد اباظة
أحمد فؤاد اباظة
محمد العدس - نشأت أبوالعينين
طباعة
أكد النائب أحمد فؤاد أباظة وكيل أول لجنة الشئون العربية بمجلس النواب، أن النظام التركى الإرهابى ممثلا في السلطان المهووس رجب طيب أردوغان فقد شرعيته واقربت نهايته وسقوطه على يد المعاضة والشعب التركى، خاصة بعد أن شن رئيس حزب المستقبل التركى أحمد داود أوغلو هجوما على حكومة العدالة والتنمية بسبب الفشل الكبير في إدارة أزمة كورونا، فضلا عن عدم احترامهم للقانون حتى أصبح يداس عليه بالأقدام.
وقال أباظة، في بيانه اليوم الأربعاء، ان أي نظام دكتاتورى واستبدادى يفقد شرعية بمجرد ان يحنث بالدستور والقانون وهذا ما يفعله رجب طيب أردوغان بشهادة سياسى تركى كبير في قيمة أحمد داود أوغلو والذى كان رئيسا سابقا لمجلس الوزراء بتركيا، مشيرا إلى ان الأخير أكد ايضا أن النظام التركى لا يتمتع بشفافية ومثل هذه الأنماط من العلاقات التى تبتعد عن الشفافية لا توجد في الدول الديمقراطية والقانونية وإنما في الدول التى يداس فيها القانون تحت الأقدام والدول التى تصل فيها الرشوة وسوء الاستعمال للركب.
وتابع النائب: داود أوغلو أكد أيضا أن المشكلات الاقتصادية التى يعيشها النظام وعجز فريق العمل ونقص السياسات والأزمات خلقتها السلطة الحاكمة بسبب عدم العقلانية وتركيز القرار في يد شخص واحد ما أدى إلى فصل تركيا عن العالم وأنهم يحاولون الآن إيجاد حل لها وأن اقتصاد تركيا يتحول كل يوم إلى اقتصاد مغلق بسبب الأسس الخاطئة التى وضعها النظام والإدارة الاقتصادية الخاطئة التى يسير عليها أردوغان.
وأضاف أن هذه التصريحات والانتقادات النارية من داود أوغلو تؤكد ان الشعب التركى والمعارضة التركية فاض بها الكيل ولم تعد قادرة ان تتحمل المزيد من السياسات والتصرفات الحمقاء من الدكتاتور رجب طيب اردوغان الذى حول تركيا إلى سجن كبير لجميع المعارضين لسياساته متوقعا قرب نهاية وسقوط النظام التركى.
"
هل توافق على قرارات عودة بعض القطاعات والتعايش مع كورونا ؟

هل توافق على قرارات عودة بعض القطاعات والتعايش مع كورونا ؟