رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

كمال زاخر: فتح الكنائس يفاقم أزمة كورونا ويعرض حياة المواطنين للخطر

الجمعة 29/مايو/2020 - 01:10 م
كمال زاخر
كمال زاخر
مايكل عادل
طباعة
علق كمال زاخر الكاتب والمفكر القبطي، على عودة فتح الكنائس في مصر، معتبرا أن الداعين إلى هذا القرار لهم حسابات تتعلق بالمكسب والخسارة وهو ما يحتاج إلى مواجهة حقيقية وتسمية الاشياء بأسمائها.
وأضاف زاخر تصريحات خاصة لـ" البوابة نيوز" اليوم الجمعة، أن العودة إلى الحياة الطبيعية في هذا التوقيت غير مناسب، خاصة وأننا نشهد تزايدًا مخيفًا في اعداد المصابين ومن ثم الوفيات الأمر الذي يستدعي المزيد من الحسم في مواجهة هذا الوباء، وعلينا ان نتعامل معه بعيدا عن المواءمات السياسية ومغازلة العوام حتى تتراجع الاعداد ويزداد الوعي الشعبي بهذه المخاطر.
وتابع "ربما يكون من الأجدى أن تراجع المؤسسات الدينية ما استقر فيها من ممارسات افرغت العبادة من مضمومنها".
واختتم زاخر تصريحه، بأن الجهود التي تبذلها الدولة لمواجهة جائحة كوروناهي جهود كبيرة وصعبة وتحتاج إلى دعم من الكل خاصة الذين يقودون الرأي العام لحساب وطن يستحق، خاصة وأن الأزمة تتجاوز قدرات الحكومات وتستوجب تضافر كل القوى الوطنية للخروج الآمن من هذه الأزمة.
"
هل توافق على قرارات عودة بعض القطاعات والتعايش مع كورونا ؟

هل توافق على قرارات عودة بعض القطاعات والتعايش مع كورونا ؟