رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

وزير الري: متابعة الموقف المائي خلال أيام عيد الفطر وتوفير كل الاحتياجات

الإثنين 25/مايو/2020 - 01:55 م
البوابة نيوز
رنا يسري _ نورهان ملهط
طباعة

في ضوء المتابعة الدورية وتوجيهات الدكتور محمد عبد العاطي وزير الموارد المائية والري بضرورة استمرار متابعة كافة أجهزة الوزارة للموقف المائي خلال أيام عيد الفطر المبارك والمرور الدوري على كل منشآت الري للاطمئنان على سلامة وكفاءة تشغيل تلك المنشآت بما يحقق الاستفادة القصوى ووصول المياه لكل المنتفعين.

أفاد عبدالعاطى أن أجهزة الوزارة ممثلة في مصلحة الري اتخذت العديد من الإجراءات حيث تم تشكيل غرف عمليات على مدى الساعة للمتابعة المستمرة على كل المستويات للاطمئنان على ضمان وصول المياه إلى محطات مياه الشرب والحفاظ على المناسيب المطلوبة أمام مآخذ المحطات، والتنسيق اللازم بين أجهزة الوزارة لضمان عدم حدوث أي ارتفاع في مناسيب المياه أو ازدحامات بالمحارم المائية، ومتابعة نهر النيل وفرعيه على طول مجراه واتخاذ الإجراءات اللازمة حيال أي تعديات في حينه خلال فترة الإجازة بمختلف المحافظات المطلة على نهر النيل.

وأضاف وزير الرى أنه تم المرور على ترعتي الصف القديمة والجديدة ومناسيب المياه مطمئنة حيث سبق التنسيق قبل العيد مع شركة الصرف الصحي وشركة المياه لتخفيض التصرفات، بالإضافة إلى التواجد المكثف على مدى 24 ساعة لقطاعات الأمن التابعة لري حلوان وكافة أجهزة الوزارة لرصد أي تعديات قد تحدث أثناء إجازة العيد.

وأشار وزير الري إلى أن مصلحة الميكانيكا والكهرباء قامت بأعمال المتابعة للاطمئنان على تشغيل كافة المحطات على مستوى الجمهورية خلال إجازة العيد للتأكد من انتظام الورديات والنوبتجيات وتشغيل المحطات على المناسيب الآمنة ومدى جاهزيتها لموسم أقصى الاحتياجات، حيث تم تفقد محطة 2 مريوط ومصرف تعمير الصحاري للاطمئنان على مناسيب المياه وحالة المغذى وتشغيل المحطة.

وتتابع الهيئة المصرية لمشروعات الصرف الأعمال الصناعية على مستوى الجمهورية عليها والنقاط الساخنة، حيث قامت غرفة العمليات الرئيسية بالمركز الرئيسي لهيئة الصرف بالتواصل على مدى الساعة مع غرف العمليات بأقاليم الصرف الستة والتأكيد على جاهزية معدات الطوارئ وتواجد العناصر النوبتجية (سائقين - مهندسين) ولم يتم رصد أية ازدحامات بالمصارف بأقاليم الصرف على مستوى الجمهورية واستقرار الوضع بكافة المناطق الساخنة مع التأكيد على تواجد معدات الطوارئ بالقرب من تلك الأماكن تحسبا لأي طارئ مع عمل المناورة اللازمة حسب الموقف وذلك بالتنسيق بين أجهزة الهيئة (أقاليم الصرف - الشئون الميكانيكية).

"
هل توافق على قرارات عودة بعض القطاعات والتعايش مع كورونا ؟

هل توافق على قرارات عودة بعض القطاعات والتعايش مع كورونا ؟