رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
ليلي زيدان
ليلي زيدان

بشاير الخير.. والانتصار على العشوائية

الجمعة 22/مايو/2020 - 09:19 م
طباعة

شاهد المصريون بالأمس بطولة أبطالنا المقاتلين في معركة البرث واستشهاد الأسطورة أحمد منسي وجنوده مدافعين عن أرض مصر ومانعين لعلم الدواعش أن يتم وضعه على الأرض الطاهرة.
ومن قبيل المصادفة أن مصر بالأمس أيضا كانت تعلن عن انتصار جديد بأيدى أبناء مصر لقد كان انتصارا على عار العشوائية والذى خيم بظلاله في بعض المناطق لسنوات وسنوات.
فمنذ عام 2015 بدأت مصر مشروع تطوير المناطق العشوائية ورأينا نجاحه الباهر في منطقة الأسمرات في القاهرة حيث حقق نقلة نوعية كبيرة في نقل ساكنى مناطق العشوائيات إلى مدن جديدة تليق بالمواطن المصرى البسيط تهدف للقضاء تماما على عار العشوائيات وإجتثاثه من جذوره.
واستكمالا لسلسلة المشروعات القومية الكبرى التى تقوم بها الدولة في كافة المحافظات، افتتح بالأمس الرئيس عبد الفتاح السيسي المرحلة الثالثة من مشروع بشاير الخير في محافظة الإسكندرية، حيث يستفيد من هذا المشروع أكثر من 50 ألف مواطن وقد تم إنجازه في عامين ونصف العام بمشاركة أكثر من 75 شركة، ويعد مشروع بشاير الخير 3 نقلة نوعية في توفير السكن اللائق والمناسب لمواطنين منطقة مأوى الصيادين العشوائية وينقسم المشروع إلى قسمين الأول منطقة الأهالى التى تم تنفيذها على مساحة 105 فدان وتضم 200 عمارة سكنية بواقع 10624 وحدة سكنية، أما القسم الثانى فهو منطقة استثمارية أقيمت على مساحة 30 فدان وتشمل مجمع للمدارس ومجمع بنوك وعدد من المنشأت الخدمية والكافيهات والمحلات التجارية والتى أقيمت على مساحة 39 ألف متر مربع.
ومؤخرا حققت الإسكندرية نقلة نوعية كبيرة في رفع كفاءة البنية التحتية بها وبناء مناطق سكنية جديدة تليق بالمواطن المصرى السكندرى كى يعيش حياة كريمة منتصرا على عار العشوائيات.
نعم ف الحروب لا تقتصر على الأسلحة والبنادق فقط، وإنما الانتصار الحقيقي يكون بالبناء والتنمية وتحقيق مستوى لائق من الحياة يليق بالمواطن المصرى والقضاء على عار العشوائيات وبالفعل مصر قد فعلتها كعادتها وانتصرت.
"
هل توافق على استمرار قرارات حظر التجوال؟

هل توافق على استمرار قرارات حظر التجوال؟