رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
اغلاق | Close

"البوابة نيوز" تحاور أسرة الشهيد رامي حسنين قائد الكتيبة 103 صاعقة.. والده: ابني عاش ومات رجلًا.. وزوجته: ظهوره في مسلسل «الاختيار» قلّب علينا المواجع

الثلاثاء 19/مايو/2020 - 08:00 م
البوابة نيوز
حوار:أيمن بدر- تصوير:محمد سويلم
طباعة
عاش رجلًا ومات رجلًا».. لم يتأخر يومًا عن خدمة الوطن والدفاع عن ترابه هكذا وصف والد الشهيد رامى حسنين نجله وقال كل الشهداء أبنائي، وأضاف في حواره لـ «البوابة» أن الشهيد رامى حسنين، والذى سلط مسلسل الاختيار الضوء على إحدى بطولاته إن كان كتوما، ولم يتحدث معنا عن مهام عمله نهائيًا، وأكد أنه لم يتابع مسلسل الاختيار، وأن الشهيد رامي حسنين يستحق تجسيد شخصيته في عمل درامي، يتناول حياته الشخصية وعلاقته بأصدقائه وزملائه في العمل والبطولات التى قام بها».


البوابة نيوز تحاور
تحدث محمد حسنين والد الشهيد رامى حسنين قائد الكتيبة ١٠٣ صاعقة الذى استشهد في أكتوبر ٢٠١٦، نتيجة انفجار عبوة ناسفة زرعتها العناصر التكفيرية على الطريق في شمال سيناء أثناء قيادته لمداهمة للعناصر الإرهابية قائلا:  «رامى مواليد سنة ١٩٧٥، حيث إنه ومنذ طفولته فكان قائدًا بين زملائه حتى التحق بمدرسة عمرو بن العاص الابتدائية، ومدرسة الشهيد صبحى الصعيدى الإعدادية، ثم مدرسة الشهيد عزت النمر بإيتاى البارود، فقد كان مميزًا بين زملائه في شخصيته ومظهره، مشيرًا أن زملاءه كان يطلقون عليه لقب البرنس، حيث كان يهتم الصيد مع الأكبر سنًا منه ويقوم بمحاكاتهم ومناقشتهم وهم كانوا يرحبون بذلك، وكانت الابتسامة دائمة على وجهه أثناء التحدث مع الآخرين ورغم بنيان جسده القوى لم يعتد على أحد مطلقًا فهو كان مسالمًا مع الجميع.
وأضاف والد الشهيد، في عام ١٩٩٣ فتحت الكلية الحربية باب التقدم لخريجى الثانوية العامة من القسم الأدبي، للالتحاق بها فتقدم « رامي». للاختبارات بالكلية الحربية وأثناء الوقوف في الطابور وخلال مرور المشرف على الكومسيون الطبي، أخرج رامى من وسط زملائه قائلًا: «ليه الكلية الحربية تتحرم من هذا البطل». نظرًا لقوة بنيانه وجسده وممارسة رياضة رفع الأثقال والاهتمام بنفسه في تلك المرحلة العمرية خلال الثانوية العامة.
أكد محمد حسنين،» والد الشهيد رامى حسنين» أنه لم يكن دخول «رامي» الكلية الحربية وتخرجه فيها في العام ١٩٩٦ مصادفة، فالكلية الحربية تدعو الأبطال الذين لا يتأخرون عنها أبدًا، وكان هو مقاتلًا من يومه الأول، لافتًا أن الشهيد رامى أرسل لى رسالة مع شقيقة حسنين خلال السنة الأولى له الكلية الحربية كتب فيها جملة «طالب مقاتل». منذ تلك اللحظة كان رامى لا يتحدث عن أى مهام له بعمله خلال الإجازات وعمل على الالتزام بالمبادئ العسكرية لرجال القوات المسلحة والأسرار العسكرية حتى لأقرب الناس له، مؤكدًا على عدم متابعة مسلسل الاختيار الذى يجسد شخصية البطل الشهيد أحمد المنسي، تلميذ الشهيد رامي، قائلًا: «كل الشهداء أبنائى وكنت أراهم أثناء زيارتى لرامى في الكلية الحربية». ولكن يجب يكون هناك اهتمام ببطل مثل الشهيد رامى حسنين، لما قدمه من أعمال بطولية في خدمة وطن بالداخل والخارج وتشريف القوات المسلحة المصرية في قوات حفظ السلام بالكونغو، وهذا ما أكده وزير الدفاع السابق الفريق أول صدقى صبحي، أثناء تكريم الشهيد رامي، وترديده عبارة « الشهيد العظيم رامى حسنين أكثر من مرة خلال اللقاء».
أوضح والد الشهيد رامي، أن وزير الدفاع أثناء تقديم واجب العزاء لى بعد استشهاد رامى قال لي:» ابنك عاش رجل ومات رجل». متابعًا أن المحليات بمحافظة البحيرة، حتى الآن لم تكرم الشهيد رامى حسنين بإطلاق اسمه على شارع أو ميدان بمدينة إيتاى البارود حتى الآن، حيث إننى ذهبت للأزهر الشريف بالقاهرة وحصلت على إطلاق اسمه على المعهد الدينى والأزهر ليس تابعًا للمحليات.
ويكمل والد الشهيد، أن نجله «رامى» كان يحرص على تزويد نفسه بالعلم حيث حصل على ماجستير العلوم العسكرية من كلية القادة والأركان، وحصل على زمالة أكاديمية ناصر العسكرية، منوهًا أن الشهيد رامى بدأ حياته العسكرية في سلاح المشاة ثم تخصص صاعقة ضمن الدفعة ٩٠، وعندما أصبح قائد الكتيبة ١٠٣ في العام ٢٠١٥، حتى استشهد في أكتوبر ٢٠١٦.
ووجه والد الشهيد، جميع المصريين بالعمل على حث أبنائهم على الانتماء للوطن وغرس مبادئ القيم والكرامة في الأجيال الجديدة وتعريف أبنائهم بقصص وحكاية الأبطال من شهداء رجال القوات المسلحة والشرطة، وتحيا مصر.. تحيا مصر.. تحيا مصر.
البوابة نيوز تحاور
زوجة الشهيد
من جهتها قالت رشا فريد زوجة الشهيد رامى حسنين، والتى تعمل طبيبة صيدلانية، وتعرفت على الشهيد رامى من خلال لقاء تم عملى بالصيدلية وتقدم لخطبتى وتم الزواج ورزقنا بطفلتين «نورسين ودارين». مضيفة الشهيد رامى كان بالنسبة ليَّ نعم الزوج ومثالًا للزوج وللمحبة لزوجته وأولاده.
وأكدت زوجة الشهيد، أن زوجها رحمة الله عليه، كان يعيش حالة طبيعية في المنزل ولا يتحدث نهائيًا عن مهام عمله، وكان يتصل بى يوميًا للاطمئنان عليَّ ولو دقيقة أثناء تواجده في أداء واجبه الوطنى بسيناء.
وأشارت «رشا فريد» إلى أن الشهيد رامى حسنين، علمت بخبر استشهاده من خلال نشر خبر له عبر مواقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك». قائلة: «أن الشهيد رامى كان في إجازة قصيرة قبل استشهاده بـ ٢٤ ساعة قضاها مع ابنته نورسين، وذهب إلى مقر قيادة الصاعقة بأنشاص وسلم على جميع زملائه وقياداته وحضر يوم الخميس وجلس مع زوجته وابنتيه نورسين ودارين وكأنه يودعهن».
وأكدت أرملة الشهيد، تابعت حلقة ظهور الفنان أحمد صلاح حسني، أثناء تجسيده حلقة الشهيد رامى حسنين، والمكالمة التى دارت بينى وبين الشهيد قائلة إن مشاهد الشهيد «قلب عليها المواجع والأحزان». مؤكدة أن الفنان أحمد صلاح حسنى نجح في تجسيد شخصية الشهيد متمنية تجسيد السيرة الذاتية للشهيد في عمل درامي.
ووجهت أرملة الشهيد، رسالة للعناصر التكفيرية، قائلة لهم: «ذنب أطفالى إيه إنهم يتحرموا من والدهم ووجوده بجوارهم.. حسبى الله ونعم الوكيل». وفيما وجهت رسالة للشعب المصري، قائلة: «حافظوا على البلد في ناس ضحت بأرواحهم من أجل البلد من حرب ١٩٧٣ حتى اليوم».
البوابة نيوز تحاور
ابنة الشهيد
أكدت نورسين ابنة الشهيد رامى حسين، أننى ذهبت مع والدى لنادى الرماية، وشاهدت نجاح والدى في إصابة الأهداف كلها، مشيرة إلى أن والدى كان يقوم بخروجى للتنزه خلال الإجازات من الشغل وآخر مره كان معى في عيد ميلاد أحد الأقارب.
شقيق الشهيد
وأكد حسنين محمد حسنين، شقيق الشهيد رامى حسنين، أن الأعمال البطولية لشقيقه في سلاح الصاعقة ومحاربة العناصر التكفيرية التى كانت تخشى مواجهته مباشرة على أرض الواقع، تستحق عملًا دراميًا يُجسد فيه شخصية الشهيد رامى حسنين، والسيرة الذاتية له وعلاقاته مع أصدقائه وزملائه وجنوده من رجال القوات المسلحة وتعامله مع أهالى سيناء.
وأضاف حسنين، أن مسلسل الاختيار من الأعمال الفنية التى أعادت للمصريين المسلسلات الهادفة التى تتناول السير الذاتية لأبطال القوات المسلحة حتى يتعلم الشباب والأجيال الجديدة القيم والمبادئ في التضحية عن الوطن، مؤكدًا أن شهداء القوات المسلحة والشرطة ضربوا مثلًا في التضحية بأرواحهم من أجل الحفاظ على تراب الوطن الغالى وسيناء المباركة المستهدفة على مر التاريخ من الغزاة.
وعن ظهور تجسيد الفنان أحمد صلاح حسنى، لدور شقيق البطل الشهيد رامى حسنين، قال: «كان موفقا في تجسيد شخصية الشهيد رامى حسنين في المسلسل، رغم ظهوره في وقت قليل، ولكن أظهر شخصية الشهيد وتعامله مع رجال من جنود القوات المسلحة وتقدمه للقوات في عمليات المداهمات لأوكار العناصر التكفيرية». مطالبًا زيادة عدد الأعمال الوطنية لغرس الانتماء في الأجيال الجديدة وتسجيل حكايات وقصص الشهداء من أبطال القوات المسلحة في سيناء حتى يعلم أطفالنا وشبابنا تضحية هؤلاء الأبطال بأرواحهم من أجل الحفاظ على تراب الوطن.
"
هل توافق على استمرار قرارات حظر التجوال؟

هل توافق على استمرار قرارات حظر التجوال؟