رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

كتاب في سطور.. ميشيل فوكو.. رائد النظريات النقدية

الخميس 28/مايو/2020 - 03:32 ص
ميشيل فوكو
ميشيل فوكو
مروة حافظ
طباعة
يعتبر ميشيل فوكو (1926- 1984) واحدًا من أهم الفلاسفة الفرنسيين عامة ومفكري النظرية النقدية بشكل خاص، الذي تركزت أفكاره الأساسية حول السلطة والخطاب والمعرفة والمؤسسات والهوية الجنسية، والتشكيك في الذات. لم يقتصر تأثير فوكو على ما قدمه من أفكار ونظريات بل اعتمدت هذه المناهج كأسس لتأسيس نظريات أخري مثل ما بعد البنيوية، وما بعد الحداثة، والانتصار للمرأة، وما بعد الماركسية، وما بعد الاستعمار، علاوة على ذلك امتد تأثيره عبر مجالات ودراسات أخرى من علم الاجتماع إلى علم الأنثروبولوجيا ومن الأدب الإنجليزي إلى التاريخ.. كل هذا دفع الكاتبة والباحثة سارة ميلز لدراسة وتفنيد هذه الآراء والأفكار في كتاب بعنوان «ميشيل فوكو» والذي صدر ترجمة عربية له عن المركز القومي للترجمة عام، بترجمة على الغفاري.
من خلال هذا الكتاب يتعرف القراء على نصوص «قوكو» وتناوله لمفاهيم السلطة، والمعرفة، والخطاب، والهوية، ويقدم لهم دراسة سياق أعماله ودليلا لأفكاره الرئيسية ورود الفعل التي صاحبت ظهور هذه الأفكار والآراء، فتقول مؤلفة الكتاب: «من المستحيل تصور النظرية النقدية بدون أعمال فوكو. فقد إثر تناوله الراديكالي لهذه المفاهيم على قطاع عريض ممتد من المفكرين، كما ترك بصمته على مباحث علمية مختلفة تمتد من الدراسات الثقافية إلى علم دراسة الإنسان. وتظل أعمال فوكو التي تتحدى ليس فقط ما نفكر فيه بل أيضا كيف نفكر، موضوعا لجدل حاد.
وضع «فوكو» هذه الأفكار في عدة كتب، ترجم معظمها إلى العربية منها: «المراقبة والعقاب، وتاريخ الجنون، وتاريخ الجنسانية، والكلمات والأشياء، وما لتنوير؟، استعمال المنع، وحفريات المعرفة، وتأويل الذات، والجسد الطوباوي، والذي قال عن هذه الكتب: «المقصود بأي كتاب أن يستخدم بطرق عديدة تتجاوز ما حدده مؤلفه، وكلما تعددت طرق الاستفادة، الجديدة والممكنة وغير المتوقعة، تزداد سعادتي.. وكل كتبي ما هي إلا صناديق صغيرة للأدوات. فإذا أحب الناس أن يفتحوها ليستخدموا هذه الجملة أو تلك الفكرة وكأنها مفك أو مفتاح صواميل لتحوير التيار لغير مجراه أو لتكذيب نظم سلطة، بما فيها تلك التي نبعت منها كتبي.. فهذا أفضل كثيرا». ولعل ما قامت به الباحثة سارة ميلز من عرض ودراسة وتفنيد لآرائه ونظرياته وتناول تأثيرها بالتحليل وكذلك استعراض حالة الجدل التي صاحبت هذه الأفكار خير تطبيق لهذا الاقتباس. 
ركزت الباحثة في كل فصل من فصول كتابها على إحدى القضايا الفكرية التي شغلت عقل فوكو في تناوله لها في أوقات مختلفة في كتبه ومقالاته ومقابلاته.
"
هل توافق على قرارات عودة بعض القطاعات والتعايش مع كورونا ؟

هل توافق على قرارات عودة بعض القطاعات والتعايش مع كورونا ؟