رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

وزير الزراعة يتلقى تقريرا بإنجازات مشروع "سيل"

الجمعة 08/مايو/2020 - 02:15 م
وزير الزراعة
وزير الزراعة
أميرة سالم
طباعة
تلقى السيد القصير، وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، من المهندس مصطفى الصياد نائب وزير الزراعة واستصلاح الأراضي للثروة الحيوانية والسمكية والداجنة، المشرف العام على مشروع الاستثمارات الزراعية المستدامة وسبل المعيشة "سيل"، تقريرا أعده الدكتور هاني درويش المدير التنفيذي للمشروع، حول ما تم إنجازه من خلال المشروع والممول من الصندوق الدولي للتنمية الزراعية "ايفاد"، والذي تنفذه وزارة الزراعة واستصلاح الاراضي، منذ عام 2015 وحتى الآن.
وأكد المهندس مصطفى الصياد نائب وزير الزراعة أن المشروع يستهدف المساهمة في الحد من الفقر وزيادة الأمن الغذائي للفقراء في الريف، ودعم صغار المزارعين وزيادة دخلهم وتحسين ربحيتهم وتنويع سبل معيشتهم فضلًا عن تحسين الظروف الاجتماعية والاقتصادية للفئات المستهدفة بمناطق عمل المشروع، والتي تشمل 30 قرية في محافظات أسوان، بني سويف، المنيا، كفر الشيخ.
وأضاف الصياد، أن المشروع نجح في علاج مشكلة تهالك التربة في منطقة مطوبس بمحافظة كفر الشيخ، على مساحة 6185 فدان أرض زراعية موطنة بعدد 2271 أسرة من المضارين، حيث تنحصر المساحة بين البحر المتوسط وبحيرة البرلس، مما جعلها تعانى من ارتفاع في منسوب الماء الأرضى وملوحة التربة وتهالك تام في فروع الرى مما أدى إلى بوار الأرض وعدم نجاح الزراعة بها.
وأشار إلى أنه تم تطهير جميع المصارف، وتدريب مجالس إدارة الجمعيات على كيفية إدارة الحفارات تشغيلها، حيث إنخفض مستوى الماء الأرضى من 50 سم من سطح الأرض إلى أكثر من 130سم، وأدى هذا إلى تحسين جودة التربة وتحسين الزراعات وزيادتها، كذلك تم علاج مشكلة تدهور المساقى، بإعادة تبطين مساحة 10500 متر أدت إلى تحسن كبير في توصيل مياه الرى للنهايات وتقليل تسريب مياه الرى للمصارف، مما أدى إلى زيادة المساحات المنزرعة كمًا ونوعًا. 
واكد نائب وزير الزراعة، انه في نفس المنطقة نفذ المشروع عددا من الخدمات التعليمية والاجتماعية والصحية، تمثلت في: ترميم وتجهيز وتشغيل حضانة بقرية السيد البدوى، وفتح عدد 6 فصول محو أمية لتعليم الكبار، وإشهار عدد 1 جمعية، وتنمية مجتمع وعدد 1 جمعية تنمية مجتمع نسائية، وإستخراج عدد 75 بطاقة رقم قومى للسيدات بهذه المنطقة، فضلًا عن فتح وتجهيز مشغل نسائى للسيدات بهذه المنطقة لزيادة الدخل، كما تم تشغيل عدد 2 عيادة صحية بقرى إبراهيم الدسوقى والسيد البدوى، وتنفيذ عدد 15 قافلة طبية، كذلك تم تنفيذ عدد من الدورات التدريبية المختلفة في كافة المجالات الاجتماعية والصحية، والأعمال ايديوية، والإنتاج الحيواني، والنباتي، واعادة تدوير المخلفات.
ونفذ المشروع ايضًا 5 مدارس حقلية، حقلية للمزارعين، لتعريف المزارعين بالطرق الحديثة للزراعة، وتنفيذ عدد 2 وحدة هيدروبونيك للتغلب على مشكلات التربة، ومشكلة المياه المالحة، كذلك تم تركيب وحدة أرصاد جوية، لمتابعة التغيرات المناخية اليومية، ويتم إرسال رسائل إرشادية للمزارعين بالتغييرات المناخية اليومية والواجب فعله تجاه هذه التغييرات، إضافة إلى تنفيذ 6 وحدات بيوجاز، للتغلب على مشكلة الطاقة وتوفير سماد عضوى خالى من الحشائش وذو جودة عاليه، فضلًا عن تنفيذ أكثر من 25 حملة بيطرية ويوم رش وقائى، وتنفيذ عدد 6 مزارع منزلية للسيدات لتوفير الأمن الغذائى لهم، حيث يتم إنتاج الطماطم والباذنجان وغيره من المحاصيل التى يتم استخدامه يوميًا، كذلك تنفيذ عدد 2 وحدة كمبوست، لعمل السماد العضوى والاستفادة من المخلفات الزراعية دون حرقها.
وشملت مناطق عمل المشروع أيضًا منطقتى وادى الصعايدة ووادى النقرة بمحافظة أسوان، حيث تتكونان من 12 قرية بها عدد 7403 أسر (خريجين ومنتفعين) بإجمالى مساحة 41158 فدانا، وكانتا تعانيان من مشكلة عدم توافر مياه شرب نظيفة بالقرى وأيضًا مشكلة مياه الرى للزراعات في 40% من المساحة المنزرعة.
"
هل توافق على قرارات عودة بعض القطاعات والتعايش مع كورونا ؟

هل توافق على قرارات عودة بعض القطاعات والتعايش مع كورونا ؟