رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

كيف تتجنب الإصابة بالاكتئاب بسبب كورونا؟.. خبراء يقدمون روشتة لتجاوز الأزمة.. "العوضي": شغل أوقات الفراغ.. "هاني": عدم التسليم للمشاعر السلبية والتسلح بالإيمان.. "صلاح": مبادرات لعلاج المتضررين نفسيا

الخميس 30/أبريل/2020 - 12:04 م
البوابة نيوز
حسن عصام الدين
طباعة
تزخر الدراسات النفسية على مدى الأعوام الماضية بتناول أسباب مرض الاكتئاب وآثاره على الصحة والحياة العامة في ظل الروتين اليومي المتكرر وغياب النشاطات، وهو ما يؤدي إلى الإصابة بذلك المرض خاصة في ظل تفشي جائحة كورونا والاتجاه إلى الالتزام بالبقاء داخل المنازل من قبل الكثير من الفئات المجتمعية.

كيف تتجنب الإصابة
قالت الدكتورة رحاب العوضي، أخصائية علم النفس، إن الاكتئاب يأتي للعديد من الأسباب أبرزها تغيير أنماط الحياة اليومية التي اعتاد عليها الإنسان منذ فترة والدخول في حالة من الفراغ، بالتزامن مع ذلك فالفراغ هو العدو الأساسي الذي يؤدي إلى الإصابة بذلك المرض في ظل الشعور بالملل وعدم وجود جديد في الحياة اليومية غير الجلوس بالمنزل ومتابعة الأخبار الكئيبة المتصلة بفيروس كورونا أو مطالعة مواقع التواصل باستمرار.
ولفتت إلى أن ذلك يؤدي إلى أن تصيب الإنسان متغيرات تتمثل في حالة من الملل والرتابة بعد أن كان يعكف على أداء الكثير من الأنشطة المحببة خلال أوقات حافلة فاتت وانقضى أجلها ليحل محلها ظروف صعبة بعد أن كان شهر رمضان المألوف يتضمن الكثير من النشاطات مثل أداء العبادات وزيارة الأقارب وغيرها من الأنشطة ولكنه بمجرد اصطدام الإنسان بنظامه الحياتي الجديد يصاب بالملل ويعود إلى سلوكياته الخاطئة التي كان قد هجرها فيشعر أنه لا جديد في الحياة.
وأوضحت أن هناك حلولا تتمثل في شغل وقت الفراغ بأنشطة متنوعة تعمل على تحفيز المشاعل الإيجابية مثل القراءة والتعلم عبر الإنترنت أو أداء شيء جديد إيجابي، وعلاوة على ذلك لا بد من وجود إرادة للتخلي عن الأفكار السلبية المعتادة بصورة تؤدي إلى القدرة على التكيف مع تلك التغييرات الحياتية المفضية إلى الاكتئاب.
وأشارت إلى قيام أطباء بعمل صفحة بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك وهي "وقت القلق احنا معاك" لتقديم الدعم النفسي بواسطة أطباء مختصين بالطب النفسي، وبجانب ذلك فهناك أيضًا صحفة الهلال الأحمر.

كيف تتجنب الإصابة
ومن جانبه قال الدكتور محمد هاني، استشاري الصحة النفسية والعلاقات الزوجية، إنه في ظل المشكلات الاقتصادية والاجتماعية المختلفة والانعزال على النفس وعدم شغل الوقت يظهر المرض النفسي وهي قواعد أساسية للإصابة بالمرض حال عدم تغيير تلك الأوضاع، مشيرا إلى أن غياب الوعي والتعليم وضعف الوازع الديني والإيمان بالله من أبرز أسباب الوصول إلى الاكتئاب الذي قد يفضي في النهاية إلى الإصابة بمرض نفسي مزمن.
ولفت إلى أن الضغوط والمشكلات أمر طبيعي يمر على البشر ولكن ذلك بحاجة إلى تقبل واندماج بين الأشخاص وعدم التسليم للمشاعر السلبية المتمثلة في الاكتئاب والانزواء على النفس.

كيف تتجنب الإصابة
وقال الدكتور أحمد صلاح، أخصائي الطب النفسي، إن هناك العديد من الأشياء التي يمكن عملها للتخلص من آثار فيروس كورونا النفسية كالإصابة بأعراض الاكتئاب أو ما شابه ذلك من مشكلات نفسية كالخوف المستمر جراء الإصابة بالمرض، موضحًا أن وزارة الصحة خصصت لأجل المواطنين خدمة لتقديم الدعم النفسي، كما أن هناك العديد من المبادرات الخاصة بالتعامل مع التوابع النفسية الخاصة بأزمة انتشار فيروس كورونا المستجد حاليا.
واستعرض "صلاح" إجراءات وزارة الصحة المصرية والتي تمثلت في وضع خط ساخن تابع للجهة الحكومية والذي تمت إعادة تفعيله للتعامل مع ودعم وهو الخط الساخن للأمانة العامة للصحة النفسية، لتقديم الدعم النفسي للمواطنين المتواجدين بالمنازل وهو خط يعمل على تقديم المشورة النفسية للفرق الطبية في مستشفيات العزل وغيرها من المستشفيات بجانب التعامل مع المواطنين أيضًا ورقم الخط هو 0220816831 و0800-8880700
وأكد أن هناك مبادرة أخرى وهي مبادرة الدعم النفسي للفرق الطبية في المستشفيات الخاصة بالعزل والمستشفيات الأخرى وهي مقدمة من مجموعة من المتطوعين من الأطباء والأخصائيين النفسيين.



.
"
هل توافق على قرارات عودة بعض القطاعات والتعايش مع كورونا ؟

هل توافق على قرارات عودة بعض القطاعات والتعايش مع كورونا ؟