رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

صورة نادرة للسادات بمناسبة تحرير سيناء

الجمعة 24/أبريل/2020 - 01:21 م
البوابة نيوز
مايكل عادل
طباعة
خص جورج ضرغام، الأمين العام لـ"المركز الماروني اللبناني للثقافة والإعلام بالقاهرة"، "البوابة" بصورة نادرة من مقتنيات "المركز" للرئيس الراحل أنور السادات، بمناسبة ذكرى تحرير سيناء. وقال "ضرغام" في تصريحات خاصة لـ "البوابة":" الصورة نادرة ولم تنشر من قبل في الصحافة المصرية والعربية، وفيها الشيخ صلاح البستاني، وهو يسلم الزعيم الشهيد أنور السادات، بطل الحرب والسلام والتحرير، جائزة "باتشكي" التذكارية للسلام، في منزل الرئيس بالجيزة عام 1980. ويتضح من الصورة اهتمام الرئيس وزوجته د. جيهان، لحديث الشيخ صلاح، فهو كان متحدثا لبقا، وكاتبا بارعا، عمل صحافي في "الزمان" و"الأهرام"، وتمكن من تصوير الراهبة "أنطوني تيمبرز" التي قتلها الاحتلال الإنجليزي أثناء معركة القناة، وسجل شهادته هذه في كتابه: "معركة القنال كما شاهدتها".
وأضاف: "أما الزعيم السادات فقد جمعته صداقات وعلاقات مودة ومحبة مع الكثير من الشخصيات، والزعامات المارونية منها: المنتجة اسيا داغر، والذي ذهب الرئيس ليشاهد العرض الخاص بفيلمها "حياة أو موت"، وحميد فرنجية، شقيق الرئيس سليمان فرنجية، وبعض من "آل فرنجية"، وريمون أده زعيم حزب الكتلة الوطنية. اما اشهر تلك الصداقات فكانت الصداقة الحميمة التي جمعته مع الشيخ بيار الجميل، فالسادات رأى فيه الزعيم الأوحد للبنان. أما بيار الجميل فقد وقف مدافعا عن السادات، بعد الهجوم الذي شنه صائب سلام رئيس وزراء لبنان، على السادات بعد ثورة التصحيح (15 مايو، أيار)، وإلقاء "الزعيم" القبض على "تنظيم على صبري" الذي كان "سلام" يؤيدهم. فقال بيار الجميل مدعما الرئيس: "إن مصر بها رئيس عظيم يستحق مكانة عظيمة". 
"
هل توافق على استمرار قرارات حظر التجوال؟

هل توافق على استمرار قرارات حظر التجوال؟