رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
اغلاق | Close

محافظ جنوب سيناء يتابع صرف مستحقات متضرري السيول

الإثنين 06/أبريل/2020 - 02:24 م
اللواء خالد فودة
اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء
أبو السعود أبو الفتوح
طباعة
تابع اللواء خالد فودة، محافظ جنوب سيناء، اليوم الاثنين، صرف مستحقات متضرري السيول والإجراءات الاحترازية لمكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد، وذلك ضمن جهود الحكومة والدولة في مكافحة الفيروس، وكذلك في رفع وتخفيف الآثار عن الأسر التي تضررت سواء من آثار السيول أو لأن عائلها من العمالة غير المنتظمة.
استمع المحافظ لتقارير متابعة إجراءات تخفيف الأعباء وصرف الدعم والتعويضات لمستحقيها بحضور اللواء نادر عشماوي سكرتير عام المحافظة ومديري عموم الإدارات المعنية، كما تابع موقف إجراءات مديرية التضامن الاجتماعي حيث تقوم المديرية حاليا بصرف تعويضات لمتضرري السيول التي ضربت المحافظة في مارس الماضي خاصة بأضرار المنقولات والممتلكات بمعدل 242 أسرة بمدينتي أبوزنيمة وأبورديس وجار صرف التعويضات للأسر المتضررة بمدينة رأس سدر وذلك طبقا للحصر الذي قامت به اللجان بالإضافة لمحاضر الشرطة.
وأعلن المحافظ، أنه سيجرى الصرف لتلك الأسر عن طريق الفيزا البريدية منعا للتزاحم والتكدس، موضحا أنه ستجرى أعمال الترميم والصيانة وإعادة الشيء لأصله بالنسبة للمنازل المهدمة من آثار السيول عن طريق بيت الزكاة والصدقات المصري بالتنسيق مع محافظة جنوب سيناء ومديرية التضامن الاجتماعي، بالإضافة لإتمام صرف إعانات عاجلة لعدد (2) أسرة من مدينة رأس سدر من المتوفين عائلهم جراء السيول الأخيرة بواقع (25) ألف جنيه من مديرية التضامن الاجتماعي و(5000) جنيه من مؤسسة التكافل الاجتماعي بطلب من الوزيرة وكذا (25) ألف جنيه من الجمعية الشرعية ويكون إجمالى ما حصلت عليه أسرة المتوفى (55) ألف جنيه.
كما أعلن مدير عام التضامن بالمحافظة عن ورود مبلغ 9 ملايين جنيه دعما لصندوق الإغاثة والكوارث للصرف منه في حالة الطوارئ.
واستعرض المحافظ موقف صرف معاشات تكافل وكرامة وقدم الشكر لوزيرة التضامن الاجتماعي الدكتورة نيفين القباج لسرعة استجابتها لصرف معاش تكافل وكرامة لعدد 362 أسرة من أهالي جنوب سيناء خلال منتصف الشهر الجاري ليكون إجمالي الأسر التي تستفيد بتكافل وكرامة والضمان 4507 أسر بجنوب سيناء.
واستعرض فودة الإجراءات التي تقدمها مديرية القوي العاملة بالمحافظة أهمها صرف المنحة الاستثنائية للعمالة غير المنتظمة على مستوى المحافظة بواقع 500 جنيه لكل عامل.
وأكد مدير عام القوى العاملة بالمحافظة أنه جرى صرف المنحة الاستثنائية لعدد 3790 عامل من العمالة غير المنتظمة بإجمالي مبلغ 1 مليون و895 ألف جنيه مع استمرار الصرف حتى يوم 29/ 4/ 2020 من مكاتب البريد على مستوى الجمهورية. وبالنسبة لشهادات أمان أشار مدير عام المديرية إلى أنه جرى استخراج عدد 1150 شهادة أمان بإجمالي تكلفة قدرها 575 ألف جنيه.
واستفسر المحافظ عن موقف استخراج شهادات أمان للصيادين بالمحافظة حيث جرى عقد اجتماع مع شيخ الصيادين وجرى توضيح المميزات التي سوف يحصل عليها الصيادين عند تسجيلهم في وحدة العمالة غير المنتظمة.
وأكد المحافظ على عقد اجتماع غدا الثلاثاء يضم شيخ الصيادين ومدير عام الثروة السمكية بالمحافظة والمعنيين مع سكرتير عام المحافظة ومدير عام القوى العاملة للتأكيد على أهمية التسجيل لصالح الصيادين.
أما بالنسبة للمنشآت المشتركة في صندوق الطوارئ فإنه بدأ التنسيق مع غرفة المنشآت الفندقية والسياحية لتلقي طلبات المنشآت لصرف تعويضات لهم للتمكن من صرف أجور العاملين والتي تمثل قيمة الأجر الأساسي لكل العمالة المسجلة بالصندوق.
ونوه مدير عام القوى العاملة أنه بالنسبة للتسجيلات للعمالة غير المنتظمة الجديدة على موقع وزارة القوى العاملة سوف تقوم الوزارة بالمراجعة والتدقيق وإرسال كشوف كل محافظة لصرف المستحقات للعمالة لديها وذلك على الموقع التالي:
www.manpower.gov.eg
واستعرض المحافظ موقف الدعم المقدم من وزارة الأوقاف للمتضررين والبالغ قدره (350) ألف جنيه لعدد (700) أسرة من الذين تضرروا من آثار السيول وفيروس كورونا والذين فقدوا أعمالهم للعمالة غير المنتظمة والأسر الأشد احتياجًا بمحافظة جنوب سيناء بواقع (500) جنيه لكل أسرة.
وأوضح وكيل وزارة الأوقاف أنه جرى إرسال الكشوف للوزارة وسيجرى الصرف خلال أيام للمستحقين بالتنسيق مع المحافظة ومديرية التضامن الاجتماعي لعدم ازدواجية الصرف.
وقدم المحافظ الشكر لجميع المساهمين في دعم الأسر بالمحافظة سواء من رجال الأعمال وأهل الخير أو من الجمعيات الأهلية وأشار أنه تم دعم المحافظة بمواد غذائية وملابس بالإضافة لمواد غذائية سيجرى توزيعها على المستحقين من الأهالي بجميع مدن محافظة جنوب سيناء.
"
هل توافق على قرارات عودة بعض القطاعات والتعايش مع كورونا ؟

هل توافق على قرارات عودة بعض القطاعات والتعايش مع كورونا ؟