رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
د. أسامة حمدي
د. أسامة حمدي

رأي العلم في 10 أخطاء شائعة عن فيروس الكورونا Covid-19

السبت 04/أبريل/2020 - 08:09 م
طباعة
بعد أن أعلنت منظمة الصحة العالمية أن فيروس الكورونا Covid-19 وباءً عالميًا كثر تداول المعلومات الخاطئة وغير العلمية مما قد يثير الخوف والفزع من هذا الفيروس. لذلك أعرض عليكم ١٠ أخطاء شائعة لفهم الفيروس ورأى العلم الصحيح فيها.

١- فترة حضانة الفيروس ١٤ يومًا.
خطأ: فترة حضانة الفيروس ٤ أيام فقط ولكنها قد تتراوح بين ٢-١٤ يوما، لذا للتأكد من عدم حمل العدوى يحب الانتظار ١٤ يومًا من تاريخ مخالطة المصاب وهى فترة العزل.

٢- إذا أصبت بالفيروس حتمًا ستظهر عليك الأعراض.
خطأ: فى العديد من الحالات قد لا توجد أعراض رغم الإصابة، فى حالة حدوث الأعراض فإنها فى البداية بسيطة وتزداد بالتدريج.

٣- أكثر أعراض الفيروس آلام فى الحلق ورشح وصداع وآلام فى الجسم.
خطأ: أكثر أعراض الفيروس حدوثًا ارتفاع الحرارة والسعال الجاف والإرهاق وضيق التنفس.
الأعراض الأخرى الأقل حدوثًا: آلام الحلق، الرشح أو الزكام، آلام الجسم، الصداع، الإسهال.

٤- كل من يصاب بالفيروس يصاب بالالتهاب الرئوى الذى قد يؤدى إلى ضيق شديد فى التنفس ويحدث مباشرة بعد الإصابة.
خطأ: الالتهاب الرئوى يحدث فقط لواحد من كل ٥ أشخاص وعادة ما يحدث فى الأسبوع الثانى للمرض وفى خلال اليوم الثامن أو التاسع لبداية الأعراض.

٥- الإصابة بالفيروس تشابه نوبة البرد تمامًا ويصعب التفرقة بينهما.
خطأ: نوبة البرد تنتج من أنواع أخرى من فيروس الكورونا وليست Covid-19 وأعراض نوبة البرد تبدأ بكحة أو آلام فى الحلق مع رشح أو زكام وبدون ارتفاع فى الحرارة وهى ليست الأعراض الشائعة لفيروس Covid-19 لذا لا يجب الخلط أو الفزع.

٦- لا يمكن التفرقة بين الأنفلونزا العادية والإصابة بفيروس Covid-19 المستحدث.
خطأ: رغم تشابه الاثنان فى كثير من الأعراض مثل السخونة والسعال والإرهاق وآلام الحلق والصداع، إلا أن فترة حضانة الأنفلونزا قصيرة جدًا وتظهر الأعراض فجأة وليس بالتدريج كما هو الحال فى فيروس Covid-19 كما أن سخونة الأنفلونزا تكون مُصاحبة بالرعشة وربما القىء، والأنفلونزا الموسمية تكون معدية قبل ظهور الأعراض ويمكن أن تصيب الأطفال كما أنها قليلة المضاعفات وكل هذا على خلاف فيروس الكورونا Covid-19.

٧- كل من يصاب بالفيروس يجب أن يذهب للمستشفى للعلاج.
خطأ شديد: لا يجب الذهاب للمستشفى إلا إذا زادت الأعراض بحدوث ضيق شديد فى التنفس والتى يمكن أن تحدث فى الأسبوع الثانى للمرض ولكن أفضل الطرق هو العزل بالمنزل مع تقليل الاختلاط ومتابعة الأعراض مع زيادة كمية السوائل ومخفضات الحرارة واستخدام سرير وحمام منفصل. اخبر طبيبك بحالتك والذى قد يطلب فحصك إذا استوجب الأمر ولكن لا تغادر منزلك دون ارتداء كمامة كذلك يجب على من يخالطوك بالمنزل ارتداء كمامة وغسل الأيدى باستمرار بالماء والصابون أو مطهر اليدين.

٨- الفيروس خطير وقاتل لكل من يصاب به.
خطأ: معظم حالات الفيروس يتم الشفاء منها نهائيا خاصة فى السن الصغير لقوة مناعة الجسم. المعرضون للمضاعفات هم عادة كبار السن والمدخنون والمصابون بالأمراض المزمنة مثل الربو والسكر وأمراض القلب والفشل الكلوى والمعالجون بالكورتيزون وأدوية تثبيط المناعة بعد زراعة الأعضاء ومرضى نقص المناعة.

٩- لا يمكن الحد من انتشار الفيروس على مستوى الدول وربما تصل كل الدول إلى مصير إيطاليا.
خطأ: أهم وسائل الحد من انتشار الفيروس على مستوى الدول اثنين؛ الأولى تقليل التزاحم ومنعه قدر الإمكان فالفرد يريد مسافة متر على الأقل عن المصاب لمنع انتشار الفيروس لذا علقت بعض الدول الدراسة وصلاة الجماعة والتزاحم فى مناطق العمل، الثانية: وقف الطيران من الدول عالية الإصابة مع الفحص الدقيق لجميع القادمين للبلد.

١٠- لا يمكن الوقاية من الفيروس فالإصابة حتمية فى وجود حالات إصابة تحيط بنا.
خطأ: اتباع بعض خطوات النظافة الشخصية يقى بشكل كبير من الإصابة: - غسل الأيدى بالماء والصابون مرات عدة يوميًا لفترة لا تقل عن ٢٠ ثانية أو استخدام مطهر الأيدي.
- عدم لمس الفم والأنف والعين بدون غسل الأيدى قبل الملامسة والامتناع عن السلام بالأيدى والقبلات.
- الابتعاد لمسافة متر على الأقل ممن يسعل أو يعطس.
-ابتعد عن إعادة استخدام الأكواب وأدوات المائدة التى استخدمها غيرك.
- تغطية الأنف والفم عند العطس أو السعال إما بمنديل ورقى أو بمنتصف الذراع مع التخلص بالمنديل مباشرة فى القمامة.
- لا تغادر منزلك إن كنت مريضًا لا قدر الله، وحتى تشفى تمامًا.
- نظف الأماكن الكثيرة اللمس كالترابيزات ومقابض الأبواب ولوحة مفاتيح الكمبيوتر والتليفون المحمول بقاتل للجراثيم بالرش أو المسح فالفيروس يظل على الأسطح الصلدة حتى ٢-٣ أيام.
وقانا الله وإياكم من شر هذا الوباء

"
هل توافق على استمرار قرارات حظر التجوال؟

هل توافق على استمرار قرارات حظر التجوال؟