رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
اغلاق | Close

الجبلاية تجهز سيناريو إلغاء الدوري.. وتحذر الأندية من العودة للتدريبات

الإثنين 23/مارس/2020 - 02:37 ص
اتحاد الكرة
اتحاد الكرة
علاء علي
طباعة
أيام عصيبة يعيشها العالم أجمع، بعد تفشى فيروس كورونا حول العالم، وتسببه في توقف الحياة بالكامل، وعلى صعيد الرياضة المحلية، فلا يعلم أحد في مصر، ما مصير بطولة الدورى العام، بعد قرار تعليق النشاط الرياضى لمدة 15 يومًا، بناء على تعليمات رئيس مجلس الوزراء، مصطفى مدبولى، وأشرف صبحى، وزير الشباب والرياضة، بعد الاطلاع على توصيات اللجنة الطبية باتحاد الكرة.
ومن المرجح أن يتم تأجيل تعليق النشاط لمدة مماثلة قبل الإعلان بشكل رسمى إلغاء الموسم الكروى، وبدء التجهيز للموسم الجديد.
وعلمت «البوابة»، أن عمرو الجناينى، رئيس اللجنة الخماسية المسئولة عن إدارة اتحاد الكرة، طالب حسام الزناتى، رئيس لجنة المسابقات، بوضع تصور شامل للموسم الجديد، خاصة أن الموسم الجديد سيكون به أريحية كاملة لأول مرة منذ مواسم طويلة، خاصة بعد انتظام مواعيد البطولات الأفريقية، ويمكنه وضع تصور شامل للموسم الجديد، على أن يكون التصور بالكامل جاهزا خلال أسبوعين على حد أقصى، قبل الإعلان رسميا عن إلغاء الدورى وإعلان تصور الموسم الجديد.
وأكد مصدر بالجبلاية، أنه حال إلغاء مسابقة الدورى الممتاز هذا الموسم، فإنه سيكون هو والعدم سواء بحسب لائحة الاتحاد الدولى لكرة القدم «فيفا».
وقال المصدر، إنه لا يتعين أن يجرى تتويج النادى الذى يحتل المركز الأول بطلا للمسابقة، حيث تلغى جميع النتائج تحقيقا لمبدأ تكافؤ الفرص، خاصة أنه لن يتمكن اتحاد الكرة الذى يدير المسابقة من تحديد أيضا الأندية التى ستهبط للدرجة الأقل.
في سياق مغاير، وافقت اللجنة الخماسية على تحمل تكلفة اللجان الطبية المنوط بها التفتيش على الأندية بسبب فيروس كورونا. وأعلن اتحاد الكرة تشكيل لجان طبية للتفتيش على الأندية، والتأكد من تنفيذها تعليمات الوقاية من فيروس كورونا، التى أصدرتها اللجنة الطبية بالاتحاد، كذلك مراقبة الأندية قبل وبعد المباريات حال عودة مباريات الدورى عقب تعليق النشاط.
وحذرت اللجنة الخماسية باتحاد الكرة جميع الأندية من العودة لاستئناف التدريبات الجماعية قبل انتهاء فترة تعليق النشاط الرياضى، وفقا لقرار مجلس الوزراء والمقدرة بـ15 يوما، وتحديدا من الاثنين الماضى حتى أول أبريل المقبل.
على جانب آخر، استقر مسئولى الجبلاية بشكل رسمى، على تشكيل لجنة لفض المنازعات التعاقدية بين اللاعبين والأندية بداية من الموسم المقبل، تنفيذًا لتعليمات الاتحاد الدولى لكرة القدم «فيفا»، بحيث يتم تشكيل اللجنة من ستة أعضاء، ويترأسهم قاضٍ واحد، على أن تقوم اللجنة بالفصل في كل النزاعات التعاقدية التى تحدث في كرة القدم بمصر، منعًا للجوء للمحاكم العادية، وستختص لجنة شئون اللاعبين بتحديد مسألة سريان العقد من عدمه بين اللاعب وناديه، وتحدد هوية اللاعبين ما بين محترفين أو هواة، حتى لا يكون هناك تضارب في الاختصاصات بينها وبين لجنة فض المنازعات.
"
هل توافق على استمرار قرارات حظر التجوال؟

هل توافق على استمرار قرارات حظر التجوال؟