رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

صور بـ"الكمامات" ونصائح على "السوشيال ميديا".. نجوم الفن يواجهون "كورونا"

الأربعاء 04/مارس/2020 - 06:32 ص
محمد محسن وهبة مجدى
محمد محسن وهبة مجدى
كتب - مروان شاهين
طباعة
تسبب انتشار فيروس «كورونا» حالة من الهلع اجتاحت العالم، وأصبح حديث الناس على منصات التواصل الاجتماعي المختلفة سواء «فيس بوك أو تويتر أو إنستجرام»، واحتل فيروس «كورونا» اهتمام أغلب نجوم الفن ويتابعون آخر تطوراته بشكل كبير وقام الكثير من نجوم الفن بإعلان احتياطاتهم وتصرفات ونشروا صورا لهم يخفون ملامح وجوههم وراء الكمامات في محاولة منهم لمواجهة الفيروس الجديد.
ونشر الفنان عاصى الحلانى عبر حسابه الرسمى على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك» فيديو له وهو يرتدى الكمامة أثناء تواجده في كواليس برنامج «ذا فويس كيدز».
وظهرت الفنانة شيرين عبدالوهاب وزوجها وشقيقها بـ«الكمامة» التى أخفت خلفها تفاصيل وجهها لتجنب الإصابة بالعدوى والحرص على عدم انتشاره في حين أن كارول سماحة وسوزان نجم الدين لم تكتفيا بارتداء الكمامة وإنما راحتا لتقديم النصائح لجمهوريهما لتجنب الإصابة بالمرض، حيث شددت كارول في حديثها لمتابعيها عبر حسابها الرسمى على موقع التواصل الاجتماعي والصور الشهير «إنستجرام» على ضرورة الانتباه إلى صحتهم خاصة أثناء تواجدهم في المطارات، بينما قدمت سوزان شرحًا عن طريقة ارتداء الكمامة وأهمية الإكثار من شرب الماء وذلك عبر حسابها الرسمى على «إنستجرام» أيضًا.
وتعاملت الفنانة اللبنانية نجوى كرم مع الموقف بشكل آخر حيث أبدت عدم خوفها من فيروس «كورونا» وعلقت بشكل ساخر على سؤال حول عدم ارتدائها للكمامة بالقول: «عندنا مناعة.. و«الزبالة» في البلد تقتل البكتيريا القادمة من الخارج» عبر حسابها الرسمى على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» في إشارة منها إلى أزمة القمامة التى يعانى منها لبنان منذ سنوات. 
والفنانة اللبنانية إليسا عبرت عن رأيها في هذا الأمر وعبر حسابها الرسمى على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، وكتبت: «ما هذا المرض الذى يغلق الحدود بين الدول ويخرب بيوت العالم وأشغالها، والأسوأ أن لبنان يعتبر الموضوع عاديًا، ولا آخدة تدابير ولا إجراءات!».
ومع اتساع دائرة التحذيرات من الفيروس وفى إطار التوعية وصى الأطباء بالابتعاد قدر الإمكان عن الملامسة وسلام الأحضان والقبلات معتمدين في ذلك على حقيقة انتقال الفيروس بالملامسة تلك التوصية وجدت طريقها إلى الساحة ولكنها سرعان ما تحولت إلى مقاطع كوميدية انتشرت في أروقة «التواصل الاجتماعي» رغم مخاوف الفيروس.
حيث إن هناك بعض النجوم الذين قدموا بعض المقترحات التى اتسمت بالطرافة كحملة «سلم برجليك» التى دعا إليها الفنان اللبنانى راغب علامة والتعقيم على طريقة مايا دياب ووصفه الفنان السورى باسم ياخور لتجنب السلام بالقُبل.
واقترح راغب علامة طريقة طريفة لتبادل التحية بالأرجل في فيديو نشره عبر حسابه الرسمى على موقع التواصل الاجتماعي والصور الشهير «إنستجرام» عنونه بـ «أيام الكورونا»: واستبدل سلام الأحضان بطريقة طريفة تتمثل في ضرب الأقدام وهى الطريقة التى اعتمدها علامة في استقباله لضيوفه وفق ما أظهره الفيديو الذى انتشر سريعًا على مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة.
وأيضًا نشرت اللبنانية مايا دياب فيديو لها غير حسابها على إنستجرام لإجراءاتها «الاحترازية» بحق مساعديها للوقاية من الفيروس علقّت عليه ضاحكةً: «يوميات كورونا! أكيد كارل وميشال، ما رح يصرلن شى من هلق لـ ٥٠ سنة».
من جهة أخرى، ظهر الفنان محمد محسن، وزوجته الفنانة هبة مجدى، مرتديان «كمامة» خلال تواجدهما في مطار القاهرة الدولى، وذلك قبل سفرهما للخارج، ونشر محسن، عبر حسابه على إنستجرام، صورة له برفقة زوجته، مرتدين الكمامة.
أما النجم السورى باسم ياخور فقدم وصفته الخاصة للوقاية من «كورونا» في رسالة توجه بها إلى جمهوره عبر حسابه الرسمى على إنستجرام وتتلخص بتناول ٣ فصوص من الثوم وفحل بصل على الريق قائلًا: «على كفالتى إذا بقا حدا يقرب عليكم أو يبوسكم أو يقلكم مرحبًا».
الفنان محمد هنيدى، طالب جمهوره عبر حسابه الرسمى على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك» بتناول البصل حتى لا يستطيع أحد السلام أو التقبيل في إشارة كوميدية لما يحدث.
بينما حرص المطرب جورج وسوف على تعليق لافتة على مدخل عزاء والدته يمنع فيها التقبيل والأحضان لعدم انتشار فيروس كورونا، والتقط الإعلامى نيشان صورة للافتة التى تم وضعها على مدخل العزاء عبر حسابه الشخصى والتى جاءت كالآتي: عذرًا حفاظًا على الجميع يرجى عدم التقبيل، التوقيع كورونا».
وأخيرًا نشرت بعض المواقع العالمية خبرًا يفيد بإصابة الفنان العالمى الصينى جاكى شان بفيروس الكورونا وهذا ما جعل جاكى يكشف عن حقيقة الأمر ووضعه في الحجر الصحى خصوصًا بعد أن شوهد مع ضابط في هونج كونج، حيث أصدر جاكى شان بيانًا يوضح فيه الحقيقة الكاملة قائلا: «أولًا، أود اغتنام الفرصة لقول (شكرًا) لكل من اهتم، أنا في صحة جيدة جدا وآمن، ولم أخضع للحجر الصحي». 
وتابع قائلًا: «لقد تلقيت العديد من الرسائل من الأصدقاء يسألون إذا كنت بخير، حبكم وقلقكم أثلج صدري، لقد تلقيت أيضًا بعض الهدايا الخاصة جدًا من المحبين في جميع أنحاء العالم خلال هذا الوقت الصعب جدا، شكرا على الكمامات، تفكيركم بى وصلني، لقد طلبت من طاقمى أن يجمع تبرعاتكم ويهبها عبر المنظمات الرسمية، لمن يحتاجها فعليًا.
"
هل توافق على إجراءات بعض الدول بفرض حظر التجوال لمواجهة فيروس كورونا؟

هل توافق على إجراءات بعض الدول بفرض حظر التجوال لمواجهة فيروس كورونا؟